الكبار يتساقطون أمام الصغار في بطولة ويمبلدون للتنس

الكبار يتساقطون أمام الصغار في بطولة ويمبلدون للتنس

أسترالي مغمور يطيح بنادال.. وديميتروف يخنق موراي
الخميس - 6 شهر رمضان 1435 هـ - 03 يوليو 2014 مـ
موراي يحيي ديميتروف بعد المباراة التي فاز فيها الأخير (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
فقد البريطاني أندي موراي المصنف ثالثا لقب فردي الرجال في بطولة ويمبلدون الإنجليزية لكرة المضرب، ثالث بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى، إثر خسارته أمام البلغاري غريغور ديميتروف الحادي عشر 1 - 6 و6 - 7 (4 - 7) و6 - 2 في ربع النهائي أمس الأربعاء. ويلعب ديميتروف في دور الأربعة مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول وبطل 2011 أو الكرواتي مارين سيليتش السادس والعشرين.
من جانب آخر، استيقظ الأستراليون صباح أمس الأربعاء على أنباء مذهلة، حيث فاز اللاعب الأسترالي الشاب المغمور نيك كيرغيوس على الإسباني رافاييل نادال المصنف الأول عالميا، في بطولة ويمبلدون للتنس، وحقق كيرغيوس (19 عاما) المصنف 144 عالميا، مفاجأة سارة للأستراليين بهذا الفوز.
وقال رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت في تغريدة على موقع «تويتر»: «يا له من فوز، ويا له من موقف مدهش».
وفي أعقاب الفوز، دعا مشجعون متحمسون محطات إذاعية إلى المطالبة بإقامة تماثيل لكيرغيوس وأن تعاد تسمية جبال ومدن لتحمل اسم اللاعب الشاب.
من جهة أخرى، واصلت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة ثالثة تألقها وتأهلت إلى نصف نهائي بطولة ويمبلدون بفوزها على الألمانية سابين ليسيكي التاسعة عشرة 6 - 4 و6 - صفر أمس الأربعاء، وهي المرة الأولى التي تبلغ فيها هاليب (22 عاما)، وصيفة بطلة رولان غاروس، نصف نهائي هذه البطولة.
وتقدم الرومانية عروضا قوية منذ العام الماضي، وكانت على وشك إحراز لقبها الأول في الغراند سلام عندما وصلت إلى المباراة النهائية في رولان غاروس الشهر الماضي؛ لكنها خسرت أمام الروسية ماريا شارابوفا.
واللافت أن ليسيكي بدأت المباراة بشكل رائع بتقدمها 3 - صفر ثم 4 - 1، لكن هاليب أحرزت بعد ذلك 11 شوطا متتاليا لتفوز بالمباراة 6 - 4 و6 - صفر، وكانت ليسيكي تأمل متابعة مشوارها نحو المباراة النهائية كما فعلت العام الماضي قبل أن تخسر أمام الفرنسية ماريون بارتولي.
وقالت هاليب: «كانت بدايتي بطيئة، ولكنني استعدت إيقاعي بعد ذلك ولعبت جيدا».
وتلتقي هاليب في نصف النهائي مع الكندية يوجيني بوشار الثالثة عشرة التي تغلبت على الألمانية الأخرى أنجليك كيربر السابعة 6 - 3 و6 - 4.
وهي المرة الأولى أيضا التي تبلغ فيها بوشار نصف النهائي في ويمبلدون، فضمنت بذلك دخولها لائحة اللاعبات العشر الأوليات في التصنيف الجديد للمحترفات الذي سيصدر الاثنين المقبل حيث ستصبح ثامنة، وتحقق بوشار بدورها نتائج ممتازة هذا العام، ويكفي أنها بلغت نصف النهائي في بطولات الغراند سلام الثلاث حتى الآن.
وعانت كيربر الإرهاق جراء المباراة القوية التي خاضتها في الدور الرابع أول من أمس وتغلبت فيها على شارابوفا، وتلقت خسارتها الثانية على العشب هذا الموسم بعد الأولى في نهائي دورة إيستبورن أمام الأميركية ماديسون كيز التي أحرزت باكورة ألقابها، والفوز هو الثاني لبوشار على كيربر في ثلاث مواجهات بينهما.
وتعادلت اللاعبتان في الأشواط الستة الأولى من المجموعة الأولى (3 - 3)، ثم أخذت الكندية المبادرة وأحرزت ثلاثة أشواط متتالية وأنهتها 6 - 3.
وفي المجموعة الثانية، تقدمت بوشار 4 - 1 بعد أن كسرت إرسال منافستها مرتين، لكنها ارتكبت بعد ذلك عدة أخطاء مباشرة فخف زخمها وعادت كيربر إلى الأجواء لكنها لم تستطع تفادي الهزيمة.
وقالت بوشار التي سبق أن هزمت كيربر في رولان غاروس، بعد فوزها اليوم «كانت معركة بالفعل على غرار المواجهتين السابقتين بيننا».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة