«الشباب» تعلن مسؤوليتها عن مقتل جندي أميركي بالصومال

«الشباب» تعلن مسؤوليتها عن مقتل جندي أميركي بالصومال

السبت - 26 شهر رمضان 1439 هـ - 09 يونيو 2018 مـ
عناصر من حركة الشباب الصومالية المتشددة (أ.ب)
مقديشو: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت جماعة الشباب الصومالية المسؤولية عن هجوم قُتل خلاله جندي أميركي في عملية عسكرية قرب مقديشو أمس (الجمعة).
كانت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) قد أكدت في بيان مقتل الجندي الأميركي.
وقتل الجندي بعد أن تعرضت وحدته لهجوم خلال عملية مشتركة للقوات الأميركية والصومالية والكينية في جوبالاند، لطرد حركة الشباب من المناطق المتنازع عليها وتحرير القرى من الجماعة المتشددة.
وتعرضت القوات لقذائف الهاون والأسلحة الخفيفة أثناء المهمة.
وأصيب خمسة جنود آخرون، أربعة منهم من الأميركيين.
ومنذ العام الماضي، عززت الولايات المتحدة دعمها للحكومة الصومالية وقوة حفظ سلام تابعة للاتحاد الأفريقي قوامها نحو 20 ألف جندي.
الصومال

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة