تويني تسخر من رواية السيد حول مساعدته والدها

تويني تسخر من رواية السيد حول مساعدته والدها

الخميس - 24 شهر رمضان 1439 هـ - 07 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14436]

سخرت ميشيل تويني، ابنة الصحافي اللبناني الراحل جبران تويني، من إعلان النائب جميل السيد عن طلب والدها من السيد مساعدته ماليا كي لا يسيطر رئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري على جريدة «النهار».
وقالت تويني في تغريدة لها في «تويتر»: «هل نفهم من جميل السيد أن حضرته كان يساعد جبران تويني المعارض الأول للنظام السوري؟». وأضافت: «اليوم اكتشفنا انو جميل السيد كان 14 آذار قبل 14 آذار»!
إلى ذلك، استأنف السيد، أمس، الإدلاء بشهادته لليوم الثاني على التوالي في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان. وقال إنه في عام 2001 أو 2002 «زاره الشهيد جبران تويني وطلب منه مساعدته ماليا كي لا يسيطر الشهيد رفيق الحريري على صحيفة (النهار) وقال له إنه بحاجة لـ700 ألف دولار». وتابع السيد أنه اتصل عندها بأحد أصدقائه من طائفة الروم الأرثوذكس وطلب منه مساعدة التويني، فوافق، فذهب التويني إليه واتصل بالسيد لاحقا وأبلغه أنه حصل منه على مليون دولار.
وكان السيد تحدث عن الواقعة نفسها في لقاء تلفزيوني أجراه على قناة لبنانية خلال ترشحه للانتخابات.
وينتهي السيد اليوم من الإدلاء بشهادته أمام المحكمة الخاصة بلبنان في لاهاي.
واقترح رئيس غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الخاصة بلبنان القاضي ديفيد راي على النائب جميل السيد، البقاء حتى يوم الجمعة في لاهاي من أجل المزيد من الإفادات، وقال له: «نحن نهتم بتذكرة السفر».
فرد السيد قائلا: «لقد أتيتُ على حسابي وأنا في الفندق على حسابي». وأضاف: «بعدما راجعت الأوضاع رأيتُ أن تشكيل الحكومة في لبنان يستلزم أن أكون هناك يوم الجمعة».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة