أول ظهور علني لميلانيا ترمب منذ خضوعها لجراحة

أول ظهور علني لميلانيا ترمب منذ خضوعها لجراحة

الثلاثاء - 22 شهر رمضان 1439 هـ - 05 يونيو 2018 مـ
ميلانيا ترمب (أ.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
شاركت السيدة الأولى للولايات المتحدة، ميلانيا ترمب، في حفل أقيم بالبيت الأبيض لتكريم أسر الجنود من ضحايا الحروب، في أول ظهور علني لها منذ أكثر من 3 أسابيع.
وقالت ميلانيا في بيان لها إنه من دواعي السرور أن نرحب بأسر هؤلاء الجنود في البيت الأبيض للاعتراف بتضحياتهم.
وأضافت في البيان الصادر عن مكتبها: «بالنسبة لجميع الذين فقدوا أحباءهم في خدمة بلدنا، فإن أمتنا تشاطركم الأحزان».
وكانت ميلانيا (48 عاماً) قد خضعت لعملية جراحية في الكلى في 14 مايو (أيار) وخرجت من المستشفى بعد 5 أيام.
وأثار غيابها قبل 3 أيام من إجراء الجراحة تكهنات بأن شفاءها كان أصعب مما أقرت به، أو أنها خضعت لجراحة تجميل، أو حتى أنها غادرت البيت الأبيض.
وتضمّن بيان منفصل من المتحدثة باسم السيدة الأولى، انتقادات لوسائل الإعلام بسبب التكهنات.
وقال البيان الذي نقلته شبكة «سي إن إن» التلفزيونية: «السيدة (ميلانيا) ترمب كانت دائماً امرأة قوية ومستقلة تضع أسرتها وبالتأكيد صحتها فوق كل اعتبار... وهي واثقة فيما تقوم به وفي دورها وتعرف أن ما دون ذلك مجرد تكهنات وهراء».
أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة