نصف مساجد وجوامع السعودية بناها محسنون

نصف مساجد وجوامع السعودية بناها محسنون

«الشؤون الإسلامية» تبدي توجها لتغيير هوية تصاميم المساجد العام المقبل
الثلاثاء - 4 شهر رمضان 1435 هـ - 01 يوليو 2014 مـ رقم العدد [ 12999]

وسط حراك جار لإعادة ترتيب تصاميم المساجد وتحسينها في السعودية، يحضى المحسنون بترحيب واسع من قبل وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدوعوة والإرشاد السعودية، نتيجة تحملهم بناء ما يقارب نصف المساجد والجوامع المنتشرة في البلاد.

ويبلغ عدد المساجد 14.8 ألف مسجد، فيما يبلغ إجمالي عدد المساجد والجوامع بجميع فئاتها الثلاث المصنفة في السعودية (أ، ب، ج) 85 ألف مسجد، ليصبح نصف العدد 42.5 ألف مسجد وجامع، بناها محسنون على نفقتهم الخاصة، ليبقى النصف الآخر تولت وزارة الشؤون الإسلامية تشييدها.

يأتي ذلك وسط اعتراف ورشة عمل للدعم الهندسي عقدتها وزارة الشؤون الإسلامية أخيرا بحضور الوزير الدكتور صالح آل الشيخ، بالاحتياج لبناء وصيانة وترميم (جزئي وكلي) للمساجد، مع التركيز على المناطق المحتاجة، بالإضافة إلى ضرورة تغيير تصاميم المساجد للتواكب مع المرحلة المقبلة.

وبحسب آل الشيخ، الوزارة وضعت برنامجا جديدا يطبق العام المقبل، يهدف إلى إعادة تحسين صورة المسجد، كما وضعت ملفات خاصة لكل مسجد بألوان متعددة تبين حالة المسجد، لافتاً إلى أن الوزارة تحتاج إلى شراكات متنوعة مع القطاعات الأهلية والقطاعات الخاصة، بما يعزز مسيرة توجهها الجديد ويكمل ما لديها من حاجات في جوانب الدعم المختلفة.

وأضاف الوزير أن مشاريع الوزارة في مجال الترميم ضخمة جدا ومتنوعة، مشيرا إلى أن بعض المساجد والجوامع تحتاج إلى تصاميم عالية ومساحات كبيرة، ومعايير وتصاميم حديثة ومراقبة للبناء للجوامع والمساجد الجديدة.


اختيارات المحرر

فيديو