نصائح لمراقبة هواتف الأطفال وتحديد محتوى المشاهدة

نصائح لمراقبة هواتف الأطفال وتحديد محتوى المشاهدة

إعدادات للمتاجر الرقمية والاتصال بالإنترنت وتحديد الموقع الجغرافي... وتطبيقات لإشعار المستخدم عند الطوارئ
الثلاثاء - 15 شهر رمضان 1439 هـ - 29 مايو 2018 مـ رقم العدد [ 14427]
جدة: خلدون غسان سعيد
على الرغم من أن الهواتف الذكية قد تكون وسيلة فعالة لتطوير مهارات الأطفال وإدراكهم وترفيههم، فإن فرط الاستخدام وعدم مراقبة المحتوى والتطبيقات التي يتفاعل معها الأطفال، قد تكون لها أضرار سلبية عليهم. ونقدم لكم في هذا الموضوع مجموعة من النصائح التي من شأنها تسهيل تحديد المحتوى الذي يستطيع الأطفال التفاعل معه وتطوير تجربة تفاعلهم معه، ومراقبة هواتفهم عند الضرورة.



- إعدادات الرقابة الأبوية

يمكن تفعيل ميزة الرقابة الأبوية في الهواتف التي تعمل بنظامي التشغيل «آندرويد» و«آي أو إس» بتحميل تطبيق «غوغل فاميلي لينك» Google Family Link المجاني من متجري «غوغل بلاي» و«آيتونز» الإلكترونيين لإيجاد حساب «غوغل» للطفل وإدارة التطبيقات التي يستخدمها ومراقبة شاشته في أي وقت وتحديد مواعيد النوم التي سيتوقف عندها عمل الهاتف أو الجهاز اللوحي الخاص بالطفل.

التطبيق متوافر على الأجهزة التي تعمل بنظامي التشغيل «آندرويد 7 نوغا» أو أحدث أو «آي أو إس 9» أو أحدث، وهو يستهدف الأطفال تحت سن 13 عاما. وبعد تثبيت التطبيق وتشغيله، يجب إدخال بيانات الطفل وإنشاء حساب جديد له في «غوغل» من داخل التطبيق نفسه، ليستطيع المستخدم بعدها تعديل خصائص التطبيق الذي سيثبت نفسه على هاتف الطفل عن بُعد، ذلك أن أي خيار يتم تعديله على هاتف المستخدم سينتقل إلى هاتف الطفل آليا.

ويمكن من خلال التطبيق السماح للطفل بالدخول إلى متجر التطبيقات وتحميل التطبيقات المناسبة لعمره وفقا لتصنيف التطبيق أو اللعبة، مع القدرة على منع الطفل من شراء أي محتوى من المتجر الإلكتروني إلا بعد الحصول على موافقة الأهل، ومنع تحميل أي تطبيق من مصدر غير رسمي (مثل المتاجر الإلكترونية المقرصنة التي قد تقدم الألعاب المدفوعة مجانا، ولكن تلك الألعاب قد تحتوي على فيروسات وبرمجيات ضارة يضيفها المتجر بهدف اختراق هواتف المستخدمين).

وبالنسبة لهواتف «آيفون»، فيمكن للمستخدمين تفعيل ميزة الرقابة الأبوية بالدخول إلى قائمة الإعدادات ثم اختيار الإعدادات العامة وقائمة «القيود» Restrictions. ويجب بعد ذلك إدخال رمز مرور مكون من 4 أرقام لمنع الطفل من تعديل القيود التي تختارها له. وبعد تفعيل ميزة القيود، سيظهر قسم في الجزء العلوي يتيح للمستخدم منع الوصول إلى بعض التطبيقات التي لا يرغب أن يتفاعل طفله معها، مثل متصفحات الإنترنت، أو أي تطبيق يستخدم الإنترنت، أو الكاميرا في تطبيقات الدردشة بالصوت والصورة، أو تثبيت التطبيقات الجديدة أو حذفها، أو إجراء عمليات الشراء من داخل التطبيق، وغيرها.

كما يمكن من هذه القائمة فرض القيود على المحتوى من خيار «المحتوى المسموح» Allowed Content، الذي يسمح للمستخدم بمنع طفله من تقييم أي محتوى، وتحديد المواقع التي يمكن الوصول إليها ومنع الوصول إلى المواقع التي قد تحتوي على محتوى لا يتناسب مع عمره. ويمكن الذهاب إلى قائمة إعدادات «الخصوصية» Privacy لمنع الطفل من إجراء تعديلات على التطبيقات المختلفة والتأكد مما إذا كانت خدمات المواقع مسموحا بها أم لا، وإن كان مسموحا بها فيجب تحديد التطبيقات والخدمات التي تستخدم خدمات المواقع الجغرافية، بالإضافة إلى ضرورة التأكد من عدم السماح بمشاركة الموقع الجغرافي للطفل من خلال التطبيقات التي قد تقوم بذلك دون إدراك الطفل، وذلك لحمايته.



- مشاركة الموقع الجغرافي

من الضروري تفعيل ميزة مشاركة الموقع الجغرافي «جي بي إس» لهاتف الطفل في حال وجوده خارج المنزل، وذلك لمعرفة مكانه في حال لم يجب عن اتصالات أو رسائل المستخدم. ويمكن تفعيل ذلك من مجموعة «Family Sharing» وتفعيل استخدام تطبيق «Find My Friends». ويجب التحقق مما إذا كانت هناك تطبيقات لديها حق الوصول إلى صور الطفل، وذلك لتجنب نشره الصور الخاصة به عبر الإنترنت دون قصد.

وإلى جانب خيارات القيود، يمكن الدخول إلى قسم «التعديلات المسموح بها» Allowed changes section التي تتيح للمستخدم منع الطفل من إجراء أي تعديلات على الهاتف أو حسابه الخاص، إلى جانب التحكم بإعدادات مركز الألعاب في الهاتف الذي يستخدمه الطفل وإيقاف عمل الألعاب الجماعية عبر الإنترنت ليتمكن الطفل من اللعب بأمان بمفرده وليس مع أي لاعب عشوائي عبر الإنترنت قد يتحدث معه صوتيا أو نصيا بأمور لا تتناسب مع عمره. ويمكن ذلك بإيقاف عمل القدرة على إضافة الأصدقاء إلى حساب مركز الألعاب وتعطيل عمل تطبيقات تسجيل الشاشة أثناء اللعب.

وبعد الانتهاء من الخطوات المذكورة، يمكن إضافة حسابات الأطفال الذين يستخدمون الهاتف الجوال إلى قسم «مشاركة العائلة» Family Sharing الذي لا تقتصر أهميته فقط على توفير المال بتبادل التطبيقات التي تم شراؤها من متجر «آيتونز» الإلكتروني أو مشاركة السعة التخزينية عبر خدمة «آي كلاود» السحابية فحسب، بل يمكن تعديل مزيد من إعدادات السيطرة على مشتريات المتجر الخاص بالأطفال. وإن كان عمر الطفل أقل من 13 عاما، فسيحتاج المستخدم إلى إنشاء حساب للطفل باستخدام هاتف «آيفون» الخاص بالمستخدم بالدخول إلى «قائمة الإعدادات» ومن ثم النقر على خيار «Family Sharing»، والنقر على خيار «إضافة عضو في مجموعة» Family Sharing ثم النقر على «إنشاء حساب طفل». ويجب إدخال تاريخ ميلاد الطفل ثم النقر على خيار «الموافقة» على إعدادات الخصوصية، وإدخال أرقام الاستخدام المدونة خلف بطاقة ائتمان المستخدم والمرتبطة بحساب «آبل» الخاص به. ويجب بعد ذلك إدخال اسم الطفل وإنشاء بريد إلكتروني جديد له في خدمة «آي كلاود» السحابية واختيار كلمة مرور للحساب وإعداد الأسئلة الخاصة بالأمان، ليظهر بعد ذلك الحساب ضمن أفراد العائلة في مجموعة «Family Sharing». وبعد الانتهاء من الخطوات السابقة، سيستطيع المستخدم التحكم بالمشتريات التي يطلبها الأطفال من خلال إرسال إشعار للمستخدم والموافقة أو الرفض حول طلب الشراء الذي يطلبه الأطفال قبل اعتماده.



- تطبيقات تحديد المحتوى

نذكر مجموعة من تطبيقات الرقابة الأبوية على الهواتف الجوالة التي تسمح للمستخدم بتحديد المحتوى الذي يشاهده الأطفال، ومنها تطبيق «نورتون سيكيوريتي بريميوم» Norton Security Premium على الأجهزة التي تعمل بنظامي التشغيل «آندرويد» و«آي أو إس»، الذي يسمح للآباء بالإشراف على بحث الطفل في الإنترنت، وعدد الساعات التي يقضيها في استخدام الهاتف، والرسائل الإلكترونية المتبادلة، ومواقع التواصل الاجتماعي، وعروض الفيديو التي يشاهدها الطفل، والمواقع والتطبيقات التي يستخدمها.

ويتيح التطبيق التحكم بـ8 فئات يستخدمها الطفل، مما يتيح للأهل حجب بعض المواقع أو جميعها، والتحكم بكل فئة وضبطها وفقا لعمر الطفل، ومعرفة الطفل للمواقع التي حجبها الأهل وتلك التي سمحوا بها. كما يقدم التطبيق تقارير مفصلة حول جميع ما يقوم به الطفل على هاتفه، مع دعم إشعار المستخدم في حال قيام الطفل بعمل محدد على الهاتف.

أما تطبيق «كاسبيركسي توتال سيكوريتي» Kaspersky Total Security على الأجهزة التي تعمل بنظامي التشغيل «آندرويد» و«آي أو إس»، فيقدم حماية للأطفال يفتقر إليها تطبيق «نورتون سيكيوريتي بريميوم» المذكور، مثل متابعة الموقع الجغرافي للطفل ومعرفة ما إذا غير الطفل مكانه قبل انتهاء الوقت المحدد للنشاط المختار (مثل مغادرة الطفل المدرسة قبل انتهاء الدوام الرسمي، أو مغادرة مكان التدريب الرياضي قبل الوقت المفترض). كما يستطيع التطبيق حجب قدرة أشخاص محددين على التواصل مع الطفل.
أميركا العالم العربي Technology الإنترنت

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة