الاتحاد الأفريقي والولايات المتحدة يطويان صفحة مزعجة

الاتحاد الأفريقي والولايات المتحدة يطويان صفحة مزعجة

الجمعة - 22 جمادى الآخرة 1439 هـ - 09 مارس 2018 مـ رقم العدد [ 14346]
أديس أبابا: «الشرق الأوسط»
تأتي جولة تيلرسون الأفريقية بعد جدل أثاره استخدام الرئيس الأميركي دونالد ترمب كلمة «حثالة» لوصف دول أفريقية أثناء اجتماع مغلق في يناير (كانون الثاني). والتقى وزير الخارجية الأميركية في أديس أبابا رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي، الذي دعا إلى طي صفحة التصريحات المنسوبة إلى الرئيس الأميركي.
ووصف محللون جولة تيلرسون بأنها «رحلة للاستماع» إلى الدول الأفريقية، وقالوا إنها لن تتضمن أي إعلان مهم. وأكد فقي أن هذا الجدل أصبح من الماضي. وأعلن رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي خلال مؤتمر صحافي مشترك «تلقيت رسالة من الرئيس ترمب وجهها إليّ وتحدثت عنها مع قادة أفارقة آخرين. أعتقد أن هذا الحادث أصبح من الماضي». رأى المراقبون أن اختيار الدول التي سيزورها تيلرسون خلال رحلته يعكس رغبة الولايات المتحدة في التركيز في أفريقيا على القضايا الأمنية قبل كل شيء. وحذر تيلرسون الدول الأفريقية من خطر الاعتماد على الاستثمارات الصينية ودعاها إلى «النظر في شروط هذه الاستثمارات».
إفريقيا أميركا أفريقيا ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة