أليكس كيرياكيديس: ملتزمون بالاستثمار في قطاع السياحة والفندقة السعودي

أليكس كيرياكيديس: ملتزمون بالاستثمار في قطاع السياحة والفندقة السعودي

الرئيس والمدير الإداري لماريوت الدولية بالشرق الأوسط وأفريقيا قال إن السعودية الثانية في عدد الغرف الجاري إنشاؤها بالمنطقة
الأربعاء - 13 جمادى الآخرة 1439 هـ - 28 فبراير 2018 مـ رقم العدد [ 14337]
كورت يارد باي ماريوت في العاصمة الرياض - أليكس كيرياكيديس
الرياض: الحسيني الليثي
أكدت شركة «ماريوت الدولية» عن التزامها بالمشاركة في رؤية المملكة العربية السعودية 2030» وتوسيع حضورها في البلاد، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات الدورة الأولى من «المؤتمر السعودي للاستثمار الفندقي 2018».
وتتمتع ماريوت الدولية بحضور قوي يمتد لأربعة عقود في المملكة، حيث تعتبر ثاني أكبر أسواق الشركة في منطقة الشرق الأوسط، كونها تشغل 23 فندقاً مع خططٍ لمضاعفة عدد الفنادق.
وتقام الدورة الأولى من «المؤتمر السعودي للاستثمار الفندقي 2018»، وذلك في مركز المؤتمرات التابع لفندق ماريوت الرياض تحت شعار «التركيز على المستقبل».
وتبرهن استراتيجية النمو المستقبلية لشركة ماريوت الدولية على التزامها الراسخ بتحقيق رؤية السعودية الرامية إلى بناء اقتصاد مزدهر ومجتمع حيوي ووطن طموح، فضلاً عن زيادة الإيرادات غير النفطية للمملكة إلى 160 مليار دولار أميركي بحلول عام 2020، وتحقيق زيادة ملموسة بالمقارنة مع إيرادات العام الماضي والتي بلغت 43.5 مليار دولار.
وقال أليكس كيرياكيديس، الرئيس والمدير الإداري لماريوت الدولية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: «تعتبر هذه الفترة مثالية بالنسبة للعاملين في قطاع السفر والسياحة في المملكة أو الذين يتطلعون للعمل فيه، وذلك في ظل السعي نحو تحقيق «رؤية المملكة العربية السعودية 2030». إذ يفتح التركيز المتجدد على الاستثمار في القطاع الباب واسعاً نحو مجموعة هائلة من الفرص بالنسبة للمواطنين السعوديين. أما بالنسبة لنا، وبعد 40 عاماً من النجاح المستمر في المملكة العربية السعودية، فإننا نحافظ على التزامنا الراسخ والمتمثل بدعم نمو قطاع السياحة في المملكة. ولا شك أن خطتنا الخاصة بالنمو في المملكة، إلى جانب تنفيذ برامجنا الرامية إلى تنمية المواهب المحلية، ستوفر دعماً كبيراً لهذا النهج التعاوني المثمر».
وأضاف كيرياكيديس: «تحظى المملكة العربية السعودية بالمرتبة الثانية من حيث عدد الغرف الفندقية التي يجري إنشاؤها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. ويبرهن المؤتمر السعودي للاستثمار الفندقي في دورته الأولى على التقدم اللافت الذي أحرزته المملكة في قطاع الضيافة، كما يسلط الضوء على التركيز الكبير الذي توليه المملكة لهذا القطاع».
ومن المقرر لقطاع السفر والسياحة أن يلعب دوراً محورياً في تعزيز هذه الإيرادات وتقديم دعم كبير للاقتصاد السعودي، حيث سينضم أليكس كيرياكيديس، الرئيس والمدير الإداري لماريوت الدولية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا خلال فعاليات المؤتمر إلى الدكتور بدر حمود البدر الرئيس التنفيذي لشركة «دور للضيافة»، وعدد من قادة قطاع الضيافة لمناقشة الدعم الاستراتيجي الذي تقدمه ماريوت الدولية لتحقيق «رؤية المملكة العربية السعودية 2030».
ويشار إلى أن شركة ماريوت الدولية تتولى حالياً إدارة 9 علامات فندقية رائدة في المملكة، تشمل كلاً من «ألوفت» و«كورت يارد باي ماريوت» و«فور بوينتس باي شيراتون» و«لو ميرديان» و«شقق ماريوت الفندقية» و«فنادق ماريوت» و«ريزيدنس إن» و«الريتز - كارلتون» و«شيراتون». وتنوي الشركة افتتاح 3 علامات فندقية جديدة تشمل «أوتوجراف كولكشن» و«ويستن» و«إليمينت»، بالإضافة إلى تعزيز محفظتها الحالية من العلامات الفندقية في المملكة.
وتعد ماريوت الدولية أكبر مشغّل عالمي للفنادق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث تحظى بحضور قوي يشمل 23 فندقاً قيد التشغيل وأكثر من 6700 غرفة فندقية في المملكة. وتستعد الشركة لإطلاق سلسلة من المشاريع الجديدة قيد التطوير تشمل إنشاء 29 فندقاً، تضم أكثر من أكثر من 5700 غرفة فندقية جديدة.
وتتمتع الشركة بحضور قوي في 9 مدن ضمن المملكة، وتحافظ العاصمة الرياض على مكانتها كأكبر أسواق الشركة، حيث تحتضن 8 فنادق قيد التشغيل إلى جانب 15 فندقاً آخر قيد الإنشاء. وتعتزم الشركة كذلك توسيع نطاق حضورها ليشمل كلاً من محافظة عنيزة ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية وخليج نصف القمر ويُنبع والجبيل؛ فضلاً عن افتتاح أكبر فنادقها في المملكة «فور بوينتس باي شيراتون مكة المكرمة النسيم» خلال العام الجاري، الذي يضم 1172 غرفة بهدف تعزيز السياحة الدينية في البلاد.
يذكر أن ماريوت الدولية أطلقت مؤخراً برنامج «تحسين»، الذي يعد خطة لتطوير أنماط الإدارة في قطاع الضيافة وتركز على تنمية مهارات الجيل الجديد من قادة القطاع السعوديين، وتزويدهم بنقطة انطلاق تؤهلهم لخوض مسيرة عمل ناجحة في قطاع الضيافة.
ويوفر البرنامج للطلبة المشاركين فرصة الاطلاع على كل جوانب إدارة الفنادق، مما يتيح لهم فرص عمل إدارية واعدة في القطاع. ويخوض الخريجون تدريباً يشمل جميع الأقسام لمدة 6 أشهر، وتليها فترة تدريب متخصصة تمتد من 6 إلى 12 شهراً. ويقام البرنامج بالتعاون مع «جامعة كورنيل»، حيث جرى اختيار الدفعة الأولى من المشاركين والتي تضم 32 مشاركاً خلال شهر سبتمبر (أيلول) من عام 2017.
السعودية سفر و سياحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة