دريان يدعو لتهيئة الأجواء للانتخابات... والراعي يشدّد على أهمية الحوار

دريان يدعو لتهيئة الأجواء للانتخابات... والراعي يشدّد على أهمية الحوار

الاثنين - 27 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 15 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14293]

دعا مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان المسؤولين والقوى السياسية إلى تضافر جهودهم وتهيئة الأجواء للانتخابات النيابية، فيما شدّد البطريرك الماروني بشارة الراعي على ضرورة الحوار بين الأفرقاء السياسيين.

ودعا دريان «للعمل على تهيئة الأجواء والمناخات الهادئة من أجل الوصول إلى إجراء الاستحقاق الانتخابي النيابي في موعده المقرر، باعتباره محطة مهمة وأساسية يعبر من خلالها اللبنانيون عن آرائهم وخياراتهم الوطنية بحرية وشفافية بانتخاب مجلس نيابي جديد يحقق كل آمالهم وطموحاتهم»، منوهاً بالجهود التي تقوم بها الدولة في هذا الإطار.

من جهته، رأى الراعي أنه «لا يمكن هدم الحوار أو إقفاله، لئلّا يتسبب بالقطيعة والانقسام وتعطيل آليات الخير العام. وهذا ما يجري عندنا بكلّ أسف على مستوى الجماعة السياسيّة. فلا يجرؤ المسؤولون السياسيون على الجلوس معاً وجهاً لوجه، والتحاور بصدق وثقة». وأضاف: «أصاغر الأمور عندهم تكبر وتتعاظم، وتُحمَّل تفسيرات وأبعاداً غير واقعيّة، وقد تنطوي على نوايا وخلفيّات سياسيّة». ورأى «أنّ التصلّب في مواقف اللا ثقة، والتحاور عن بُعد بواسطة تقنيات التواصل، والقول كلّ ما يحلو من خلالها، إنما تُسمم الأجواء، فتسود ردّات الفعل، وينقسم الأفرقاء بين مؤيّد لهذا الرّأي أو ذاك، وبين صامت لا يجرؤ على البوح برأيه».

ورأى أنه «هكذا تتعطّل القرارات، ويتفاقم الشلل الاقتصادي وتتوقّف مشاريع التنمية، وتتقلّص فرص العمل والإنتاج، فيما الشعب ينوء تحت حاجاته وفقره ومطالبه».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة