«بيت السرد» في الدمام يعلن عن مسابقتين استعداداً لـ«يوم القصة العالمي»

«بيت السرد» في الدمام يعلن عن مسابقتين استعداداً لـ«يوم القصة العالمي»

الأربعاء - 22 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 10 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14288]
مبارك الخالدي
الدمام: «الشرق الأوسط»
أعلن «بيت السرد»، وهو ملتقى يُعنى بالنصوص القصصية في جمعية الثقافة والفنون بالدمام، عن تحديد يوم العاشر من الشهر الحالي يناير (كانون الثاني)، كآخر موعد للمشاركة في «مسابقة بيت السرد للقصة القصيرة»، ومسابقة «جائزة بيت السرد للكتاب الأول».
وتأتي المسابقتان ضمن فعاليات «مهرجان بيت السرد للقصة القصيرة»، الذي تم تأسيسه لتكون دورته الأولى في يوم القصة العالمي 14 فبراير (شباط) 2018، احتفاءً بالقصة القصيرة، وبنشأتها وتطورها، وبروادها عالمياً وعربياً ومحلياً.
وأوضح الدكتور مبارك الخالدي مشرف بيت السرد، أن المهرجان يأتي بهدف المشاركة مع دول العالم التي تحتفل بالقصة في يومها العالمي عبر إبراز ما قدمه الأدب السعودي في مجال القصة القصيرة، وتشجيع الموهوبين على الكتابة في هذا الجنس الأدبي الهام، وإقامة المسابقات في هذا المجال، وتشجيع كُتّاب وكاتبات القصة القصيرة على إنجاز المزيد من الإبداع القصصي، بالإضافة إلى عقد اللقاءات بين المخضرمين من كُتّاب القصة القصيرة والمبتدئين بهدف التعارف وصقل المواهب عبر النقد الهادف البناء.
وضمن فعاليات المهرجان طرح مسابقتين خصصتا للسعوديين، هي مسابقة (جائزة بيت السرد للكتاب الأول) في القصة القصيرة، يتولى قراءة وتحكيم المخطوطات المتنافسة على الجائزة لجنة تحكيم من النقاد والأدباء، وتمنح الجائزة للكتب الثلاثة الأوائل، ويكرم الفائزون في حفل افتتاح المهرجان، واشترطت اللجنة ألا يتجاوز عمر المتقدم 30 سنة، وأن تكون القصص مكتوبة باللغة العربية الفصيحة، وألاّ يكون المتقدم قد سبق له طباعة مجموعة قصصية، وألاّ يتجاوز عدد قصص المجموعة 15 قصة.
و«مسابقة بيت السرد للقصة القصيرة»، تمنح جوائزها للقصص الثلاث الأولى، وسينشر 15 قصة من قصص المسابقة في كتاب، بشرط ألاّ يقل عمره عن 16 سنة ولا يزيد عن 30 سنة، وأن يشارك بثلاث قصص قصيرة تكون في ملف واحد، وأن تكون القصص مكتوبة باللغة العربية الفصيحة، وألاّ يزيد عدد كلمات القصة عن ألف كلمة، وألاّ تكون القصص قد سبق وأن نشرت في عمل مطبوع.
السعودية Art

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة