«الحقائب الذكية»... الصداع الجديد لشركات الطيران

«الحقائب الذكية»... الصداع الجديد لشركات الطيران

شركات أميركية تطالب بمنعها أو بنزع بطاريات الليثيوم منها قبل السفر
الخميس - 19 شهر ربيع الأول 1439 هـ - 07 ديسمبر 2017 مـ رقم العدد [14254]
واشنطن: «الشرق الأوسط»
تمثل الأجهزة الذكية حلولا مبتكرة لكثير من مسائل الحياة اليومية ولكنها أيضاً تشكل بعض المخاطر التي تتمثل في انفجار أجهزة بعض موديلات أجهزة الهاتف الذكي وغيرها إلى درجة دعت خطوط الطيران لمنع بعضها.

وبالأمس دخلت الحقائب الذكية دائرة الحظر من قبل شركات الطيران الأميركية الكبرى حسب ما ذكرت وكالة (د.ب.أ) أمس.

فقد أعلنت «أميركان إيرلاينز»، الأسبوع الماضي سياسة جديدة تلزم الركاب بفحص حقائبهم الذكية لنزع بطاريات الليثيوم المؤين منها. كما أعلنت شركتا «دلتا إيرلاينز» و«ألاسكا إيرلاينز» سياسات مماثلة على أن تدخل حيز التطبيق يوم 15 يناير (كانون الثاني) المقبل.

وذكرت شركة «أميركان إيرلاينز» إن الحقائب الذكية انتشرت خلال الشهور القليلة الماضية، ومن المتوقع أن تتحول إلى هدية شعبية خلال موسم عيد ميلاد السيد المسيح المقبل، مضيفة أن «الحقائب الذكية تحتوي على بطارية ليثيوم مؤين، وهي ما يمكن أن تكون عرضة للانفجار عند وضع الحقائب في أماكن الأمتعة على متن الطائرة.

وتعتبر شركات الطيران الحقائب الذكية باعتبارها عرضة لخطر الاحتراق، وبخاصة في أماكن الأمتعة نظرا لأنها تعمل ببطاريات الليثيوم المؤين.

وتحتوي الحقائب الذكية على أجهزة تتبع بنظام تحديد الموقع العالمي عبر الأقمار الصناعية (جي بي إس) ومداخل «يو إس بي» لشحن الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة من خلال هذه البطاريات.

ورغم أن أغلب شركات الطيران ستسمح للركاب بحمل حقائب ذكية إذا تم نزع البطاريات منها، فإن الكثير من الحقائب الموجودة في السوق لا يمكن نزع البطاريات منها.
أميركا طيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة