«ديون النصر» تثير القلق في أوساط مشجعيه

«ديون النصر» تثير القلق في أوساط مشجعيه

جدل كبير دار أمس بعد شائعة «استقالة الرئيس»
الأربعاء - 26 صفر 1439 هـ - 15 نوفمبر 2017 مـ رقم العدد [14232]
الأمير فيصل بن تركي («الشرق الأوسط»)
الرياض: عبد الله الهلابي
أثارت شائعة استقالة الأمير فيصل بن تركي، رئيس نادي النصر، من منصبه جدلاً كبيراً أمس بين الجماهير، ولا سيما في ظل الوضعين الفني والمالي السيئين اللذين يعيشهما النادي في الفترة الأخيرة.
ووسط الجدل، إلا أن التأكيدات بالاستمرار من جانب المقربين من الرئيس كانت حديث أمس بالنسبة لمشجعي الفريق الذي تنتظره أيام صعبة على صعيد سداد الديون التي تكبدتها خزينة النادي طوال العامين الماضيين وبلغت نحو 265 مليون ريال.
ورغم التطمينات التي تأتي بين فترة وأخرى من مسؤولي النادي، فإن أخبار القرارات المتوقع صدورها من قبل لجنة الانضباط التابعة لـ«فيفا» تبث الكثير من القلق لدى أوساط النصراويين؛ وهو ما يجعلهم يطالبون إدارة النادي بضرورة حل هذه الإشكاليات، خشية أي قرارات قد تكون صادمة للفريق في منتصف المنافسات.
إلى ذلك، ينعش لاعبو النصر الدوليون في المنتخب الأول والأولمبي تدريبات الفريق اليوم الأربعاء بعد انتهاء مهمتهم الوطنية، حيث ستشكل عودة كل من وليد عبد الله ويحيى الشهري وعبد الإله العمري وراكان الشملان وسامي النجعي وفهد الجميعة، داعمة قوية للفريق خلال مواجهته الرائد الجمعة المقبلة ضمن منافسات الجولة العاشرة للدوري السعودي للمحترفين.
ومنحت إدارة النصر بالتفاهم مع الجهاز الفني المدافع الدولي عمر هوساوي الحرية في تحديد موعد عودته إلى التدريبات، حيث يتواجد هوساوي حالياً مع عائلته لتلقي العزاء في وفاة والده الذي انتقل إلى رحمة الله مساء أول من أمس (الاثنين)، ومن المرجح بشكل كبير أن يغيب هوساوي عن لقاء الرائد.
وشرع الجهاز الفني بالنصر في إعداد المدافع الشاب عبد الله مادو ليحل بديلاً عن هوساوي بعد قيام اللاعب بخلع القناع الحامي للوجه، إلى جانب المحترف البرازيلي برونو اوفيني، حيث سيظهر اللاعبان أمام الرائد من دونه بعد ارتدائه لفترة طويلة بسبب الإصابات في الوجه.
من جهته، توجه لاعب الوسط أحمد الفريدي إلى مانشستر لاستكمال برنامجه التأهيلي الذي تكفل به رئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ، وسوف يغيب الفريدي عن النصر حتى 30 من نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي؛ ما يعني غيابه عن ثلاث جولات أمام الرائد والاتحاد والفتح.
من جهة أخرى، أكد مدرب النصر الأرجنتيني جوستافو، أنه مقتنع تماماً بنتائج معسكر النصر الذي أقيم في جبل علي بالإمارات وأضاف: «اللاعبون كانوا رائعين جداً ومتعاونين بشكل كبير، والمعسكر ناجح على الصعيدين اللياقي والتكتيكي».
وقلل جوستافو من أهمية عدم خوض الفريق أي لقاء ودي خلال المعسكر، وقال: «قمنا بعمل مناورات بين فريقين، واللاعبون استطاعوا تطبيق التكتيك الذي رسمناه لهم، ولن أنكر أننا ما زلنا في حاجة إلى مزيد من الوقت، لكن بشكل عام أنا راضٍ عن أداء اللاعبين في المعسكر».
وأشاد المدرب بانضباطية لاعبي فريقه رغم وجود تمارين مزدوجة صباحية ومسائية، مشيراً إلى أن اللاعبين كانوا على قدر عالٍ جداً من الانضباط، وأنه سعيد جداً بهذا التعاون من اللاعبين الذين يشاركون الجهازين الفني والإداري الطموح بالتقدم للأمام، والظهور بشكل قوي في المباريات.
وعن استمراره في العمل على الجانب اللياقي بعد وصول الفريق للرياض، قال: «اللياقة عامل مهم جداً في أي فريق وتساعدنا بشكل كبير في العمل الهجومي والدفاعي ويوم الجمعة في لقاء الرائد سوف تظهر نتائج هذا العمل وأملي كبير باللاعبين بأن يطبقوا كل ما تمرنا عليه».
وعن الأسماء الشابة التي استدعاها خلال المعسكر، قال جوستافو: «الفريق لديه مواهب أمامهم مستقبل كبير إذا استمروا بالعمل على أنفسهم وتطوير إمكاناتهم، لكن كما يعلم الجميع المعسكر كان قصيراً، لكن التجربة بلا شك سوف تكون مفيدة لهم، وأتمنى أن يكونوا رديفاً جيداً للفريق ويقدموا المساعدة».
وأشاد مدرب النصر بفريق الرائد الذي سوف يواجهه يوم الجمعة المقبل، مشيراً إلى أن منافسه يضم بين صفوفه لاعبين مميزين، ومنهم اللاعب المصري شيكابالا، الذي قال عنه إنه شاهده عند متابعته لمواجهة المنتخبين المصري والغاني مؤخراً، ووصفه باللاعب المتمكن والمزعج.
وأضاف جوستافو: «الرائد يملك كذلك أربع لاعبين في الأمام يهاجمون بشكل جيد في المرتدات، لكن في المقابل نحن نمتلك فريقاً قوياً، وأنا على ثقة بأن اللاعبين سوف يقدمون يوم الجمعة مباراة قوية ونتيجة إيجابية».
وأشار جوستافو إلى أنه تعرف على الفريق واللاعبين خلال الفترة الماضية بشكل أكبر، وقال: «ما زلنا في حاجة إلى مزيد من الوقتـ وبلا شك أنا أعرف الفريق حالياً أكثر مما كنت قبل شهر، وأنا على ثقة أننا مع بداية الدور الثاني لدوري المحترفين السعودي سوف نتمكن من تطبيق أفكارنا والتكتيك بشكل أفضل».
السعودية كرة القدم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة