الأمير فيصل بن سلمان: دعم «تطوير» يعكس رعاية خادم الحرمين التعليم كأحد عوامل التنمية الشاملة

الأمير فيصل بن سلمان: دعم «تطوير» يعكس رعاية خادم الحرمين التعليم كأحد عوامل التنمية الشاملة

أمير المدينة المنورة ودع الرئيس السنغالي
الخميس - 23 رجب 1435 هـ - 22 مايو 2014 مـ رقم العدد [ 12959]
الأمير فيصل بن سلمان لدى توديعه الرئيس السنغالي الذي غادر المدينة المنورة أمس (واس)
المدينة المنورة: «الشرق الأوسط»
أكد الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، أن موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز على تخصيص 80 مليار ريال لدعم برنامج «تطوير» التعليم يعكس مدى الرعاية التي يوليها لقطاع التربية والتعليم كأحد عوامل التنمية الشاملة في المملكة، وحرصه على كل ما من شأنه صناعة المستقبل الأفضل لأبنائه وبناته وتمكينهم من أحدث أدوات التعلم والبحث العلمي ليصبحوا قادرين على منافسة أقرانهم حول العالم في شتى العلوم والمعارف. جاء ذلك عقب رعاية الأمير فيصل بن سلمان الحفل الذي أقامته الإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة المدينة المنورة أول من أمس بمناسبة ختام الأنشطة الطلابية بالقاعة الثقافية في مبنى الإدارة بمخطط الملك فهد.
واستعرض الأمير فيصل بن سلمان فيلما مرئيا عن أعمال الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة للعام الدراسي الحالي وما يشهده قطاع التربية والتعليم بالمنطقة من مشروعات كبيرة، وما حققه طلاب وطالبات المنطقة من تفوق دراسي مكنهم من الحصول على جوائز تقديرية محلية ودولية خلال تمثيلهم المملكة في الأولمبياد الدولي والمنتدى العلمي الطلابي، إثر ذلك قدم مجموعة من الطلاب أوبريت «أنا سعودي». وكان في استقبال أمير المنطقة لدى وصوله مقر الحفل المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة الأستاذ ناصر بن عبد الله العبد الكريم، إلى جانب مساعديه للشؤون التعليمية والمدرسية وعدد من مديري الإدارات الحكومية بالمنطقة.
واختتم الحفل بتكريم الأمير فيصل بن سلمان مجموعة من مديري المدارس والمعلمين المتميزين، كما شمل التكريم مديرات ومعلمات المدارس المتميزات بالمنطقة، تسلمها نيابة عنهن أولياء أمورهن.
من جانبه، عبر المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة، باسمه ونيابة عن جميع منسوبي الإدارة، عن صادق شكره وتقديره الأمير فيصل بن سلمان على ما يجده قطاع التربية والتعليم بالمنطقة ومنسوبوه من رعاية واهتمام مستمرين، ولرعايته التي تأتي امتدادا لتشجيعه أبناءه الطلبة ودعمه مسيرة التربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة.
من جانب آخر، غادر الرئيس ماكي صال، رئيس جمهورية السنغال، المدينة المنورة أمس، بعد أن زار المسجد النبوي الشريف، وأدى الصلاة فيه.
وكان في وداع الرئيس السنغالي بمطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي، الأمير فيصل بن سلمان، ومدير مكتب المراسم الملكية بالمدينة المنورة محمد سمان.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة