الأردن يتقدم بطلب رسمي للترشح لمقعد غير دائم في مجلس الأمن

الأردن يتقدم بطلب رسمي للترشح لمقعد غير دائم في مجلس الأمن

بعد التشاور مع السعودية ودول عربية
الثلاثاء - 16 محرم 1435 هـ - 19 نوفمبر 2013 مـ
عمان: محمد الدعمه وماجد الأمير
أعلن ناصر جودة، وزير الخارجية الأردني، أمس، أن بلاده تقدمت رسميا بطلب ترشح للمقعد غير الدائم في مجلس الأمن للفترة 2014 -2015، بدل المملكة العربية السعودية التي اعتذرت عن عدم قبوله.
وأوضح جودة في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أنه أجرى مكالمة هاتفية مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أبلغه فيها بأن «حكومة المملكة الأردنية الهاشمية تقدمت رسميا بطلب ترشيح للعضوية غير الدائمة في مجلس الأمن عن مجموعة دول آسيا والمحيط الهادي للفترة 2014- 2015». وأضاف أنه وجه رسالة خطية للأمين العام للأمم المتحدة بهذا الخصوص، طلب منه فيها السير في الإجراءات المطلوبة لترشيح الأردن وفقا للقواعد الإجرائية المعمول بها في منظمة الأمم المتحدة.
وأشار جودة إلى أنه أبلغ الأمين العام بأن قرار الأردن يأتي إثر اعتذار المملكة العربية السعودية عن عدم توليها لهذا المقعد عن نفس المجموعة، وهو القرار الذي أكد جودة أنه «قرار سيادي يحترمه الأردن ويقدر مسبباته». وأوضح أن «قرار الأردن يأتي بعد المشاورات التي أجراها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مع خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، وعدد من الدول العربية، وغيرهم من قادة دول العالم، وبعد توجيهات العاهل الأردني للحكومة بالمباشرة في إجراءات الترشيح».
ولفت جودة إلى أنه أجرى بعض الاتصالات مع وزراء خارجية الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن والدول العربية المعنية داخل المجموعة وأمين عام الجامعة العربية نبيل العربي في هذا الصدد، وأن الأردن «بحكم إيمانه المطلق بالمبادئ التي قامت عليها منظمة الأمم المتحدة وبدور مجلس الأمن المطلوب في هذا المجال، سعى جاهدا لإنجاز وتحقيق والحفاظ على هذه المبادئ وتحقيق الأمن والسلم في المنطقة والعالم». وأشار إلى تولي الأردن لهذا المقعد غير الدائم مرتين منذ انضمامه إلى منظمة الأمم المتحدة عام 1955، وإلى مشاركة الأردن القوية والفاعلة في عمليات حفظ السلام بشتى أنحاء العالم وجهوده الدؤوبة لتحقيق الأمن والسلام في منطقة الشرق الأوسط والتي تشكل القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة العنصر الأساسي فيها.
وأشار وزير الخارجية إلى أنه طلب في رسالته من الأمين العام للأمم المتحدة، السير بالإجراءات المطلوبة لترشيح الأردن وفقا للقواعد الإجرائية المعمول بها في منظمة الأمم المتحدة.
وكانت دولة الكويت أعلنت مساء أول من أمس عن دعمها لترشيح الأردن لشغل مقعد غير دائم في مجلس الأمن بعد اعتذار السعودية.
وأكد وكيل وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله دعم بلاده لترشيح الأردن لشغل المقعد. وردا على سؤال عما إذا كان هناك إجماع آسيوي على دعم الأردن، قال الجار الله: «لا أستطيع أن أجزم بذلك ولكننا من جانبنا ندعم ترشيح الأردن».
يذكر أن السعودية كانت انتخبت يوم 17 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي عضوا غير دائم في مجلس الأمن، لكنها أعلنت في اليوم التالي رفضها شغل المقعد، احتجاجا على ما وصفته بازدواجية المعايير في التعامل مع القضايا الدولية، في إشارة إلى الملفين السوري والفلسطيني.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة