صلاح يواصل تألقه في الدوري الإنجليزي ويقود ليفربول لفوز ساحق على آرسنال

صلاح يواصل تألقه في الدوري الإنجليزي ويقود ليفربول لفوز ساحق على آرسنال

تشيلسي يتخطى إيفرتون «بنكهة إسبانية»... وتوتنهام يسقط في فخ التعادل على أرضه
الاثنين - 6 ذو الحجة 1438 هـ - 28 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14153]
لندن: «الشرق الأوسط»
واصل نجم كرة القدم المصري الدولي محمد صلاح تألقه وسطوعه مع ليفربول وقاد الفريق إلى فوز ساحق 4 - صفر على آرسنال أمس في ختام مباريات المرحلة الثالثة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم والتي شهدت أمس أيضا تعادل توتنهام مع بيرنلي 1 - 1. وكان تشيلسي أكد صحوته في وقت سابق أمس بفوزه الثاني على التوالي في المسابقة وتغلب على إيفرتون 2 - صفر في مباراة أخرى بنفس المرحلة التي شهدت أيضا اليوم تعادل ويست بروميتش ألبيون مع ستوك سيتي 1 - 1.

على استاد «آنفيلد»، لقن ليفربول ضيفه آرسنال درسا قاسيا وتغلب عليه 4 - صفر ليرفع رصيده إلى سبع نقاط ويقفز للمركز الثاني بفارق نقطتين فقط خلف مانشستر يونايتد المتصدر وبفارق الأهداف فقط أمام هيدرسفيلد تاون ومانشستر سيتي وبروميتش ألبيون. وتجمد رصيد آرسنال (المدفعجية) عند ثلاث نقاط بعدما مني بالهزيمة الثانية على التوالي.

وسجل صلاح هدفا وصنع هدفا ليساهم بقدر فعال في فوز فريقه بالمباراة ويكون أفضل استعداد له قبل الالتحاق بصفوف المنتخب المصري لقيادة هجوم الفريق في مباراتيه المرتقبتين أمام المنتخب الأوغندي في تصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم. ورفع صلاح رصيده إلى ثلاثة أهداف في المباريات الرسمية منذ انضمامه إلى ليفربول قادما من روما الإيطالي حيث كان الهدف أمس هو الثاني له في الدوري الإنجليزي مع الفريق مقابل هدف في الدور الفاصل لتحديد المتأهلين لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا. وأنهى ليفربول الشوط الأول لصالحه بهدفين سجلهما البرازيلي روبرتو فيرمينو والسنغالي ساديو ماني في الدقيقتين 17 و40.

وفي الشوط الثاني، أضاف صلاح والبديل دانيال ستوريدج هدفين آخرين لليفربول في الدقيقتين 57 و77.

وجاء انتصار تشيلسي بنكهة إسبانية حيث صنع ألفارو موراتا الهدف الأول لمواطنه سيسك فابريغاس في الدقيقة 27 ثم تكفل موراتا بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 40 بهدف من صناعة المدافع الإسباني سيزار أزبيليكويتا.

وفرض تشيلسي سيطرته على مجريات اللعب منذ البداية وحتى النهاية وأهدر لاعبو الفريق الكثير من الفرص المحققة.. بينما ظهر إيفرتون بمستوى متواضع على مستوى جميع الخطوط ولم يشكل الفريق أدنى خطورة على مرمى الحارس البلجيكي لتشيلسي تيبو كورتوا على مدار شوطي المباراة باستثناء تسديدة قوية من السنغالي إدريسا غاي أبعدها كورتوا بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

ورفع تشيلسي رصيده إلى ست نقاط، ليتقدم إلى المركز الخامس وتجمد رصيد إيفرتون عند أربع نقاط في المركز العاشر. واستهل تشيلسي مشواره في الموسم الحالي بالخسارة أمام ضيفه بيرنلي 2 -3 ثم فاز في الجولة الثانية على مضيفه توتنهام 2 -1. أما إيفرتون فقد بدأ الموسم بالفوز على ضيفه ستوك سيتي 1 -صفر ثم تعادل مع مضيفه مانشستر سيتي 1 -1- في الجولة الثانية. وتأهل إيفرتون إلى دور المجموعات للدوري الأوروبي بعدما تفوق على هايدوك سبليت الأوكراني 3 -1 في مجموع لقاءي الذهاب والإياب للدور التمهيدي المؤهل لدور المجموعات.

وسيطر تشيلسي على مجريات اللعب في أول عشر دقائق ولكن دون أنياب حقيقية على مرمى جوردان بيكفورد حارس إيفرتون. وجاءت أول فرصة لتشيلسي في الدقيقة 11 عندما مرر الإسباني ألفارو موراتا كرة رائعة داخل منطقة الجزاء إلى مواطنه بيدرو رودريجيز، ليقابلها بتسديدة خلفية مزدوجة لكنها علت العارضة بقليل. وسدد المدافع البرازيلي ديفيد لويز تسديدة بعيدة المدى، لكنها وصلت سهلة في أحضان بيكفورد الذي تصدى بعدها مباشرة لتسديدة قوية من بيدرو.

وخلال أول عشرين دقيقة من المباراة كانت السيطرة لصالح تشيلسي تماما وسط تراجع ملحوظ في صفوف إيفرتون الذي حاول الاعتماد على الهجمات المرتدة مستغلا وجود القناص واين روني في خط الهجوم، لكن الفريق الضيف لم يصل مطلقا لمرمى تيبو كورتوا. وجاءت الدقيقة 27 لتشهد هدف التقدم لتشيلسي عن طريق الإسباني سيسك فابريغاس بعدما تبادل التمرير بشكل رائع مع موراتا قبل أن يسدد من لمسة واحدة من داخل منطقة الجزاء إلى داخل الشباك.

وقبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول أضاف موراتا الهدف الثاني لتشيلسي من ضربة رأس رائعة، مستغلا عرضية متقنة من مواطنه سيزار أزبيليكويتا. وبعد مرور خمس دقائق من بداية الشوط الثاني كان ساندرو راميريز قريبا من تسجيل هدف مباغت لإيفرتون بعدما تلقى تمريرة ذكية من روني داخل منطقة الجزاء لكنه لم يحسن استغلالها.

وشن فيكتور موزيس هجمة سريعة وتوغل في دفاعات إيفرتون قبل أن يسدد من مسافة قريبة لكن كرته مرت مباشرة بجوار القائم. وتوالت الهجمات من جانب تشيلسي، وكان أخطرها محاولة سريعة من بيدرو أنهاها بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن الكرة مرت مباشرة بمحاذاة المرمى. واستمرت سيطرة تشيلسي على مجريات اللقاء وضاعت أكثر من فرصة للفريق بسبب التسرع في إنهاء الهجمات. وقبل ثلاث دقائق من نهاية المباراة كان إدريسا غاي قريبا جدا من تسجيل الهدف الأول لإيفرتون عبر تسديدة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء ولكن كورتوا أبعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

وعلى ملعب ذا هاوثورنس تقدم وست بروميتش بهدف حمل توقيع غاي رودريجيز في الدقيقة 61، ولكن ستوك سيتي أدرك التعادل بهدف عن طريق المهاجم المخضرم بيتر كراوتش في الدقيقة 77 مستغلا خطأ فادحا من المدافع المصري أحمد حجازي. ورفع وست بروميتش رصيده إلى سبع نقاط في المركز الرابع مقابل أربع نقاط لستوك في المركز التاسع.

وعلى استاد «ويمبلي» الشهير في العاصمة البريطانية لندن، حرم بيرنلي مضيفه توتنهام من استعادة الانتصارات في المسابقة وانتزع منه تعادلا ثمينا 1 - 1 في الوقت بدل الضائع للمباراة. وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل ديلي آلي هدف التقدم لتوتنهام في الدقيقة 49، فيما أحرز كريس وود هدف التعادل لبيرنلي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة. ورفع توتنهام رصيده إلى أربع نقاط في المركز التاسع بفارق الأهداف فقط أمام بيرنلي.
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة