عبد الله بن علي يأسف لمنع نقل الحجاج القطريين عبر الطائرات السعودية

عبد الله بن علي يأسف لمنع نقل الحجاج القطريين عبر الطائرات السعودية

الأحد - 28 ذو القعدة 1438 هـ - 20 أغسطس 2017 مـ
الرياض: جبير الأنصاري
‏أعرب الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني، عن أسفه لمنع نقل الحجاج القطريين عبر الطائرات السعودية من الدوحة، داعيا السلطات القطرية لتسهيل شعائر الحج للمواطنين.

 وقالت "الخطوط السعودية" اليوم (الأحد)، إنه تعذّر عليها حتى الآن جدولة رحلاتها لنقل الحجاج القطريين من مطار حمد الدولي بالدوحة؛ وذلك لعدم منح السلطات القطرية التصريح للطائرات بالهبوط، على الرغم من مضي عدة أيام منذ تقديم الطلب.

 وكانت "الخطوط السعودية" خاطبت السلطات القطرية بطلب التصريح لرحلاتها المخصصة لنقل الحجاج القطريين، التي تمت جدولتها فور صدور توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، بعد وساطة الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني.

 ‏وأضاف عبد الله بن علي مخاطبا القطريين أن "كل من نوى الحج ستتحقق أمنيته بإذن الله"، مردفا: "الفرص متاحة بالدخول للسعودية برا والطيران من الدمام والأحساء، ويمكن التواصل على 00966122367999 وابشروا بالخير".

 
السعودية

التعليقات

خالد الهواري
البلد: 
السويد
21/08/2017 - 05:57
من حق كل حاكم ان يتمادي في خداع نفسه , ولكن من حق التاريخ ايضا ان يسخر منه ويعريه امام الشعوب , مع الايام واختلاف المواقف والمناسبات وتداعيات الحصار المفروض علي الكيان الارهابي القطري سيمر الشعب القطريالمغلوب علي امره بما يسمي بالصحوة ومراجعة المواقف وتقييم تظام الحكم الذي يعزله عن الامة العربية من اجل اوهام الزعامة ويستغله كأوراق يلعب لها علي طاولة روليت مصالحه واهدافه واطماعة بنفس سيناريوا حكم الاخوان المسلميين الذي مر علي تاريخ مصر في غفلة سياسية فوضوية قصيرة الامد , لقد مر الشعب المصري ببدايات التجربة التي اراد لها الاخوان المسلمين ان تكون مرحلة اختطاف للشعب المصري وتغذية العقول بالاوهام وكان يمكن ان تمر كل هذه المؤامرات لولا الصحوة العقليه التي دبت في المجتمع المصري واعاد الشعب المصري تنظيم الاخوان المسلميين الي مزبلة النسيان
خالد الهواري
البلد: 
السويد
21/08/2017 - 06:12
ما تسعي اليه انظمة الحكم هنا هو ابتكار وساءل التضليل والخداع , ادخال الشعوب في ازمات سياسية ولكنها في نفس الوقت تدخل الي عقول الناس ان المستهدف هو الدين والعقيدة وليس الجرائم المخزية التي ارتكبتها وعليها ان تدفع الثمن وتتحمل المسؤولية , منذ اللحظة الاولي التي واجهت فيها قطر عملية محاسبتها علي فواتير دعمها للارهاب والتنظيمات المتطرفة التي عاثت في الامة العربية خرابا وتدميرا وحتي الخطاب الاخير لحاكم قطر كان واضحا جليا ان المستهدف للخداع هو العقل القطري وان طوق النجاة للنظام هو تغيير المغاهيم لدي الشعب وتحويل القضية من قضية ومسؤولية عظيمة تحمتلها الدول المحاربة للارهاب الي قضية استهداف السيادة الوطنية القطرية , لعب علي عقول الشعوب بشعارات تلمس مشاعرهم ومحاولة الهروب للامام علي حساب مصالح الشعب , والايام كاشفه للحقيقة
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة