ملك إسبانيا يختتم زيارته للسعودية والأمير سلمان في مقدمة مودعيه

ملك إسبانيا يختتم زيارته للسعودية والأمير سلمان في مقدمة مودعيه

توقيع اتفاقية أمنية بين السعودية وإسبانيا.. وخوان كارلوس يلتقي سعود الفيصل
الأربعاء - 22 رجب 1435 هـ - 21 مايو 2014 مـ
جدة: «الشرق الأوسط»
اختتم ملك إسبانيا الملك خوان كارلوس، زيارته الرسمية للسعودية، التي استغرقت عدة أيام، حيث غادر جدة في وقت لاحق من أمس، في حين ودعه بمطار الملك عبد العزيز الدولي الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، كما كان في وداعه الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة، والأمير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير منصور بن خالد بن فرحان سفير السعودية لدى إسبانيا، والدكتور توفيق بن فوزان الربيعة وزير التجارة والصناعة (الوزير المرافق)، والدكتور هاني أبو راس أمين محافظة جدة، وعدد من كبار المسؤولين.
وقبل مغادرته جدة، التقى الملك خوان كارلوس بمقر إقامته، أمس، الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي، وبحث اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، والقضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك، بحضور سفير السعودية لدى إسبانيا والوفد الرسمي المرافق لملك إسبانيا.
كما التقى الملك خوان كارلوس بمقر إقامته بجدة، أمس، عددا من رجال الأعمال الإسبان والجالية الإسبانية الموجودين بالسعودية.
من جانب آخر، أبرمت السعودية وإسبانيا اتفاقية أمنية بين البلدين، حيث جرى التوقيع على الاتفاقيتين بحضور الأمير سلمان بن عبد العزيز والملك خوان كارلوس، ووقعها من الجانب السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية، في حين وقعها عن حكومة إسبانيا وزير الدولة للشؤون الخارجية غونثالو دي بينيتو.
حضر التوقيع الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس ديوان ولي العهد المستشار الخاص له، والأمير منصور بن خالد بن فرحان سفير السعودية لدى إسبانيا، والدكتور توفيق بن فوزان الربيعة وزير التجارة والصناعة (الوزير المرافق)، والدكتور نزار بن عبيد مدني وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومن الجانب الإسباني الوفد الرسمي المرافق للملك خوان كارلوس.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة