«أمواج»... سيرة عبد الله إبراهيم

«أمواج»... سيرة عبد الله إبراهيم

الأحد - 28 ذو القعدة 1438 هـ - 20 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [14145]
الدمام: «الشرق الأوسط»
صدرت السيرة الذاتية للناقد العراقي عبد الله إبراهيم في نحو 600 صفحة، بعنوان «أمواج» وقد كتبها صاحبها بإحدى عشرة موجة متعاقبة خلال خمس عشرة سنة، معتمداً فيها على آلاف اليوميات التي دوّنها طوال أربعة عقود، فاستخلص منها ما فيها من بوح ذاتي، وآراء سياسية وثقافية، تعكس سيرة مثقّف عراقي على خلفية تاريخ بلاده، وفيه رسم صورة بلد جامح ما لبث أن تردّى في الاستبداد، ثم سقط تحت الاحتلال، وانتهى إلى النزاع الأهلي. كتب عبد الله إبراهيم، المقيم في قطر، سيرة العراق بهوية جامعة، لكنه رجّح أن أهله سينتهون إلى بلاد كثيرة بهويات عُصابية متشقّقة، وسيتوارى انتماؤهم إلى العراق الذي سوف يصبح ذكرى من ذكريات التاريخ.
غطت السيرة تجربة مؤلفها خلال خمسين عاماً من حياة حافلة بالأحداث، والترحال، والمنفى، غير أن عينيه بقيتا ترقبان شؤون بلده قريباً عنه أو بعيداً، وهو يتصدع بسبب ما مرّ به من تجارب الاستبداد والاحتلال، واستأثرت حياة الكاتب الشخصية والثقافية بنصيب وافر من الكتاب، غير أنه ربطها بحال العراق في شؤونه الاجتماعية والسياسية.
وعبد الله إبراهيم ناقد من العراق، تخصّص في الدراسات الثقافية والنقدية، ونال درجة الدكتوراه في الآداب العربية من جامعة بغداد في عام 1991. وعمل أستاذاً جامعياً في عدد من الجامعات العراقية والعربية، كما حصل على جائزة الملك فيصل العالمية في الآداب لعام 2014، وعلى جائزة الشيخ زايد في الدراسات النقدية لعام 2013، وأصدر أكثر من 20 كتاباً، منها: موسوعة السرد العربي بـ9 أجزاء في نحو 4000 صفحة، والمركزية الإسلامية، والمركزية الغربية، والثقافة العربية والمرجعيات المستعارة، والسرد والاعتراف والهوية، والتلقّي والسياقات الثقافية، والسردية العربية الحديثة، والتخيّل التاريخي، والسرد والترجمة.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة