الرئيس الأميركي: يجب وقف «الإرهاب» بكل وسيلة

الرئيس الأميركي: يجب وقف «الإرهاب» بكل وسيلة

السبت - 27 ذو القعدة 1438 هـ - 19 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14144]
واشنطن: هبة القدسي
أدان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الهجوم الإرهابي في مدينة برشلونة الإسبانية متعهدا بالقيام بكل ما هو ضروري للمساعدة، ومشيرا في تغريدات متلاحقة (منذ وقوع الحادث) على حسابه الخاص على موقع «تويتر» إلى ضرورة وقف إرهاب الجماعات المتطرفة، ومطالبا المحاكم الأميركية بإعطاء الحق في تقييد حظر السفر وحماية الحدود.
واستشهد ترمب بقصة غير دقيقة ولا يوجد دليل على صحتها عن الجنرال جوزيف برشينغ حاكم الفلبين في أوائل القرن العشرين الذي تقول الروايات إنه قام بإطلاق النار على المسلمين المتمردين في الفلبين بعد غمس الرصاص في دم الخنازير مطالبا بدراسة ما قام به هذا الجنرال وأدى إلى وقف الإرهاب لمدة 35 عاما في الفلبين آنذاك.
وقد سارع الرئيس الأميركي والمسؤولون الأميركيون إلى إدانة الهجوم مساء أول من أمس وحاول ترمب إبراز اهتمامه بحماية أمن الولايات المتحدة من الإرهاب لتشتيت الانتباه وتقليل الانتقادات على تصريحاته حول العنف العنصري في تشارلوتسفيل التي وصفها النائب العام جيف سيشنز بأنها إرهاب محلي.
وقال ترمب على «تويتر»: «الإرهاب الراديكالي يجب أن يتوقف بأي وسيلة ضرورية ويجب على المحاكم أن تعيد إلينا حقوقنا الوقائية ويجب أن نكون أكثر شدة». ولم يوضح الرئيس الأميركي مقصده من الحقوق الوقائية التي طالب بها المحاكم الأميركية، فيما أشار محللون إلى أنه دعا في السابق إلى توسيع إمكانات مراقبة الأفراد داخل الولايات المتحدة الأميركية، كما انتقد ترمب بشدة المدافعين عن حقوق الإنسان والحريات المدنية.
أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة