مهاجمون يشتبه أنهم من حركة الشباب يذبحون 3 رجال بكينيا

مهاجمون يشتبه أنهم من حركة الشباب يذبحون 3 رجال بكينيا

الجمعة - 26 ذو القعدة 1438 هـ - 18 أغسطس 2017 مـ
عناصر من حركة الشباب الصومالية (أ.ف.ب)
مومباسا: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت السلطات الكينية اليوم (الجمعة) إن أفرادا يشتبه بانتمائهم لحركة الشباب الصومالية قطعوا رؤوس ثلاثة رجال على الأقل الليلة الماضية في هجوم على بلدة كينية بعد شهر من مقتل تسعة آخرين بالطريقة عينها في منطقة مجاورة.
وقال مصدر في الشرطة طلب عدم الكشف عن اسمه «ذبحوهم وفصلوا رؤوسهم عن أجسادهم».
وقالت الشرطة إنها عثرت على أربع جثث في قرية ماليلي في منطقة لامو الساحلية. وذكر مفوض الشرطة في المنطقة جيلبرت كيتيو أن التقارير التي جاءته تحدثت عن ثلاث جثث فقط.
وقال لوكالة رويترز للأنباء عبر الهاتف «أغارت مجموعة من المشتبه بهم المسلحين على السكان المحليين وقتلت ثلاثة منهم. والثلاثة جميعهم رجال»، مضيفا أن المشتبه بهم أحرقوا منازل قبل أن يلوذوا بالفرار في غابة قريبة.
وتابع قائلا: «لا يمكننا التكهن. ولكن بالنظر إلى هجمات سابقة وإلى طبيعة وأسلوب هذا الهجوم، لا يسعنا إلا أن نربطه بمجرمي حركة الشباب».
وفي يوليو (تموز)، ذبح مقاتلون من حركة الشباب تسعة رجال في قرى قرب ماليلي وقتلوا ثلاثة من الشرطة في هجوم آخر في المنطقة.
كينيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة