الشيخ محمد بن راشد يطلق رسميا المنظمة العالمية للمناطق الحرة

الشيخ محمد بن راشد يطلق رسميا المنظمة العالمية للمناطق الحرة

مقرها في دبي وتهدف لبحث ما من شأنه تطوير القطاع
الثلاثاء - 21 رجب 1435 هـ - 20 مايو 2014 مـ
الشيخ محمد بن راشد يتوسط أعضاء المنظمة خلال إطلاقها أمس (وام)
دبي: «الشرق الأوسط»
أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رسميا المنظمة العالمية للمناطق الحرة ومقرها الدائم مدينة دبي يوم أمس.
وتهدف المنظمة إلى التنسيق بين الأعضاء وإجراء البحوث والندوات والدراسات المشتركة وتنظيم ورش العمل، وخلق الفرص وتبادل الأفكار في كل ما من شأنه تطوير المناطق الحرة، ونشر الوعي في الأوساط الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بأهميتها كرافد اقتصادي مهم ومتنوع لأي دولة من الدول الأعضاء.
وبارك الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الوليد الجديد وأثنى على فكرة إنشائها، واتخاذها دبي مقرا دائما لها، معتبرا أنها شهادة من المناطق الحرة العالمية، بأن المناطق الحرة في الإمارات حققت نجاحات كبيرة في جذب الاستثمارات، ودعم الاقتصاد الوطني، وخلق فرص عمل متنوعة وساهمت بصورة إيجابية في التنمية وتنويع مصادر الدخل الوطني.
وجاء تدشين المنظمة خلال حفل أقامته المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي بحضور الشيخ محمد بن راشد والشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وحشد من المسؤولين ورؤساء ومديري وممثلي المناطق الحرة الـ14 الأعضاء في المنظمة الوليدة.
وقال الدكتور محمد الزرعوني، نائب رئيس المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي أن فكرة قيام المنظمة وتأسيسها جاء في الاجتماع التأسيسي الذي عقد في جنيف في سويسرا في وقت سابق من هذا العام بمشاركة 14 دولة بما فيها دولة الإمارات يمثلون مجلس الإدارة للمنظمة العالمية للمناطق الحرة، كما أعلن الدكتور الزرعوني عن فتح باب العضوية للمناطق الحرة في مختلف دول ومدن العالم الراغبة في الانضمام للمنظمة التي أيدتها وباركتها مختلف الهيئات والمنظمات الدولية ذات العلاقة والتابعة للأمم المتحدة.
وتعد المنظمة العالمية للمناطق الحرة منظمة عالمية غير ربحية جديدة، تعمل بمثابة اتحاد لجميع المناطق الحرة في أنحاء العالم، من أجل تعزيز دورها ومساهمتها في تطوير الاقتصادات في جميع أنحاء العالم. وقد تأسست المنظمة العالمية للمناطق الحرة في جنيف، في سويسرا، أما مقرها الرسمي فسوف يكون في المنطقة الحرة في مطار دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتمثل المنظمة العالمية للمناطق الحرة منصة لتبادل المعلومات والمعرفة حول المناطق الحرة، وتعزيز مفهومها العام، كما توفر المنظمة خدمات متعددة لأعضائها وللمجتمع. هذا وتساهم المنظمة العالمية للمناطق الحرة في زيادة الوعي حول مزايا المناطق الحرة في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية والاستثمار الأجنبي والمباشر.
والمنظمة العالمية للمناطق الحرة هي منظمة عالمية مفتوحة العضوية لجميع المناطق الحرة ومجالس المناطق الحرة في الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، وللمنظمات الدولية متعددة الأطراف كوكالات الأمم المتحدة، ومنظمة الجمارك العالمية ومنظمة التجارة العالمية وغيرها.
وبالعودة إلى الزرعوني، الذي أشار إلى أن «المنظمة العالمية للمناطق الحرة، التي نحن بصدد إطلاقها، ستعزز روح التعاون والحوار والتوجيه بين أعضائها. كما ستوفر المساعدة والدعم للدول التي يمكن أن تستفيد من نموذج المناطق الحرة؛ خاصة تلك الدول التي تتطلب اقتصاداتها استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر من أجل بناء اقتصادات قوية، ومرنة ومتنوعة لتحقيق الازدهار في المستقبل».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة