إسقاط تهم الخيانة عن زعيم المعارضة في زامبيا

إسقاط تهم الخيانة عن زعيم المعارضة في زامبيا

الأربعاء - 24 ذو القعدة 1438 هـ - 16 أغسطس 2017 مـ
هاكايندي هيتشيليما زعيم المعارضة في زامبيا (رويترز)
لوساكا: «الشرق الأوسط أونلاين»
أطلق قاض اليوم (الأربعاء) سراح هاكايندي هيتشيليما زعيم المعارضة في زامبيا بعدما أسقطت المدعية العامة تهم الخيانة الموجهة إليه فيما يتعلق بالتآمر للإطاحة بالحكومة.
واعتقل هيتشيليما وخمسة آخرون في أبريل (نيسان) ووجهت لهم تهمة الخيانة بسبب عدم إفساح موكبه الطريق لمرور موكب الرئيس إدجار لونجو. وقد يساعد إطلاق سراحه في تهدئة التوترات في زامبيا.
وقال تشارلز تشاندا القاضي بالمحكمة العليا إن «المدعية العامة قررت إنهاء هذه الإجراءات بموجب سلطاتها الدستورية. لذا فنحن نطلق سراحك».
وأثارت القضية توترات سياسية في زامبيا التي تعتبر واحدة من أكثر ديمقراطيات أفريقيا استقرارا بعد انتخابات العام الماضي التي هزمت فيها الجبهة الوطنية التي يتزعمها لونجو الحزب المتحد للتنمية الوطنية الذي يتزعمه هيتشيليما.
ورفع هيتشيليما وهو اقتصادي ورجل أعمال معروف على نطاق واسع باسم إتش إتش دعوى قضائية يزعم فيها أن الانتخابات تعرضت للتزوير لكنه خسرها.
وقالت مصادر حكومية وقضائية لـ«رويترز» يوم الأحد إن حكومة زامبيا ستسقط اتهامات الخيانة عن هيتشيليما وتطلق سراحه من السجن بموجب اتفاق توسط فيه الأمين العام للكومنولث.
Zambia

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة