مستشار خامنئي: استراتيجيتنا الجديدة ربط البر بالبحر

رحيم صفوي (تسنيم)
رحيم صفوي (تسنيم)
TT

مستشار خامنئي: استراتيجيتنا الجديدة ربط البر بالبحر

رحيم صفوي (تسنيم)
رحيم صفوي (تسنيم)

أكد اللواء يحيى صفوي، المستشار العسكري للمرشد علي خامنئي، أن استراتيجية إيران الجديدة هي «ربط المناطق البرية والبحرية».

وأفادت وكالة «تسنيم» التابعة لـ«الحرس الثوري»، بأن صفوي قال في كلمة خلال الاجتماع الخامس لـ«مجلس وضع السياسات» لـ«الملتقى الوطني للفرص والتهديدات البحرية الحديثة»، إن ربط المناطق البرية والبحرية «هو الاستراتيجية الجديدة لإيران الإسلامية... وإن تحليل موقف الثورة الإسلامية الكبرى، والجمهورية الإسلامية وجبهة المقاومة في تشكيل النظام العالمي الجديد، يعد أمراً ضرورياً».

وأضاف: «لا نستطيع أن نحدد مكانة إيران الإسلامية والثورة المباركة وجبهة المقاومة في هندسة النظام العالمي الجديد، ما لم نسجل حضوراً في البحار والمحيطات».

صورة نشرتها وكالة «تسنيم» التابعة لـ«الحرس الثوري» لمسيّرات جرى تسليمها للقوات البحرية

وأكد صفوي «ضرورة تحويل إيران الإسلامية إلى قوة بحرية». وقال إن أحد مظاهر هذه القوة هو الحضور العلمي والدراساتي في قطب الجنوب.

وأضاف أن «روسيا والصين تعدان من القوى البرية، ونحن أيضاً قوة برية؛ إذ تقوم استراتيجيتنا دائماً على المجال البري أمام الأميركيين وقوات حلف (الناتو) البحرية». وشرح أن «على طهران زيادة حضورها التجاري والعسكري في المحيطات والبحار، أمام الحظر الاقتصادي الظالم الذي فرضته أميركا وحلفاؤها ضدها، وتستخدم شبكة ممر جنوب - شمال، وشرق - غرب بالتعاون مع روسيا الاتحادية والصين».


مقالات ذات صلة

إيران تنتقد مقرراً أممياً دعا إلى التحقيق بشأن «إبادة» في الثمانينات

شؤون إقليمية كنعاني خلال مؤتمر صحافي (أرشيفية - الخارجية الإيرانية)

إيران تنتقد مقرراً أممياً دعا إلى التحقيق بشأن «إبادة» في الثمانينات

انتقدت إيران بشدة، الأربعاء، دعوة المقرر الأممي الخاص بحالة حقوق الإنسان في إيران إلى تحقيق دولي في «جرائم ضد الإنسانية»، و«إبادة» اتهم سلطات الجمهورية…

شؤون إقليمية صورة نشرها موقع الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان على هامش استقباله لرجال دين الأربعاء

بزشكيان: لا يمكن إدارة إيران بالطريقة الحالية

قال الرئيس الإيراني المنتخب مسعود بزشكيان إن إدارة البلاد بالطريقة الحالية «غير ممكنة»، مشدداً على الحاجة إلى اتخاذ «قرارات صعبة».

عادل السالمي (لندن)
شؤون إقليمية عناصر من الشرطة الألمانية خارج «المركز الإسلامي» في هامبورغ مع مسجد الإمام علي خلال مداهمة الأربعاء 24 يوليو الحالي (د.ب.أ)

ألمانيا تحظر أنشطة مركز مرتبط بإيران

ردّت طهران فوراً على قرار ألمانيا بإغلاق «المسجد الأزرق» وحظر أنشطة «المركز الإسلامي» التابع للسفارة الإيرانية في هامبورغ بسبب «نشاطاته السياسية».

راغدة بهنام (برلين)
شؤون إقليمية بزشكيان يلقي خطاباً أمام مسؤولي حملته الانتخابية اليوم (جماران)

بزشكيان يعتزم تشكيل حكومة «وفاق وطني»... والمحافظون يرحبون

أكد الرئيس الإيراني المنتخب، مسعود بزشكيان، عزمه على تشكيل حكومة «وفاق وطني»، مبدياً تمسكه بشعار «عدم إدارة البلاد من قبل مجموعة أو فصيل واحد».

عادل السالمي (لندن)
شؤون إقليمية نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو (أرشيفية - الخارجية الروسية)

موسكو وطهران تستعدان لتوقيع «الشراكة الاستراتيجية الشاملة»

أعلنت موسكو أن التحضيرات الجارية لتوقيع اتفاق «الشراكة الاستراتيجية الشاملة» مع طهران قد وصلت إلى مراحلها الأخيرة.

رائد جبر (موسكو)

الجيش الإسرائيلي يستعيد جثة رهينة كانت في غزة

جانب من الدمار في كيبوتس نير عوز جراء هجوم حركة «حماس» في السابع من أكتوبر 2023 (أرشيفية-رويترز)
جانب من الدمار في كيبوتس نير عوز جراء هجوم حركة «حماس» في السابع من أكتوبر 2023 (أرشيفية-رويترز)
TT

الجيش الإسرائيلي يستعيد جثة رهينة كانت في غزة

جانب من الدمار في كيبوتس نير عوز جراء هجوم حركة «حماس» في السابع من أكتوبر 2023 (أرشيفية-رويترز)
جانب من الدمار في كيبوتس نير عوز جراء هجوم حركة «حماس» في السابع من أكتوبر 2023 (أرشيفية-رويترز)

أعلنت سلطات كيبوتس نير عوز في إسرائيل، اليوم (الأربعاء)، أن الجيش الإسرائيلي استعاد جثة مايا غورين التي كانت محتجزة رهينة في غزة منذ هجوم حركة «حماس» على إسرائيل في السابع من أكتوبر (تشرين الأول).

وجاء في البيان: «تبلّغنا هذا المساء أنه تمت استعادة جثة مايا غورين في عملية إنقاذ نفّذها الجيش. بعد أكثر من تسعة أشهر أعيدت إلى الوطن لتدفن فيه».

وكان الجيش أعلن في ديسمبر (كانون الأول) مقتل غورين التي خطفت واقتيدت إلى غزة في هجوم السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الذي شنّته حركة «حماس».

وأدى هجوم حماس إلى مقتل 1197 شخصا، معظمهم مدنيون، حسب حصيلة للوكالة تستند إلى أرقام رسمية إسرائيلية.

واحتجز المهاجمون 251 رهينة، ما زال 116 منهم في غزة، بينهم 44 يقول الجيش الإسرائيلي إنهم قتلوا.

ردت إسرائيل على هجوم «حماس» متوعدة «بالقضاء» على الحركة، وتنفذ مذاك حملة قصف مدمرة وهجمات برية أسفرت عن سقوط 39145 قتيلا على الأقل، معظمهم مدنيون ولا سيما من النساء والأطفال، وفق أرقام وزارة الصحة التابعة لـ«حماس» في القطاع.