«الاتحاد الأوروبي» يفرض غرامة على «تيك توك» مرتبطة ببيانات أطفال

الغرامة المالية تصل إلى 345 مليون يورو (أ.ف.ب)
الغرامة المالية تصل إلى 345 مليون يورو (أ.ف.ب)
TT

«الاتحاد الأوروبي» يفرض غرامة على «تيك توك» مرتبطة ببيانات أطفال

الغرامة المالية تصل إلى 345 مليون يورو (أ.ف.ب)
الغرامة المالية تصل إلى 345 مليون يورو (أ.ف.ب)

فرض الاتحاد الأوروبي اليوم (الجمعة)، غرامة مالية تصل إلى 345 مليون يورو على شبكة التواصل الاجتماعي «تيك توك»، لانتهاكها النظام الأوروبي العام لحماية البيانات خلال تعاملها مع بيانات تتعلّق بقاصرين، بحسب «وكالة الصحافة الفرنسية».

وسيتعيّن على شركة «تيك توك» دفع «غرامات إدارية يبلغ مجموعها 345 مليون يورو» وإخضاع عملياتها للامتثال خلال 3 أشهر، على ما أعلنت في بيان اللجنة الآيرلندية لحماية البيانات بالنيابة عن الاتحاد الأوروبي.

وكانت اللجنة الآيرلندية لحماية البيانات قد فتحت في سبتمبر (أيلول) 2021، تحقيقاً في أنشطة شركة «تيك توك» التابعة لشركة «بايت دانس» الصينية التي تضمّ 150 مليون حساب داخل الولايات المتحدة و134 مليوناً في الاتحاد الأوروبي.

وتتعلق الانتهاكات بالفترة الممتدة من 31 يوليو (تموز) 2020 حتى 31 ديسمبر (كانون الأول)، من العام نفسه.

ولفتت اللجنة الآيرلندية في قرارها إلى أن إنشاء حسابات لأطفال على هذه المنصة يتمّ بطريقة تكون فيها الحسابات عامّة بشكل تلقائي.

وتتعلق مشاكل أخرى بميزة «ربط حسابات العائلة» التي تسمح بربط حساب المراهق بحساب وليّ أمره. لكن وفقاً للقرار، لم تتحقق الشركة بشكل خاص ممّا إذا كان حساب وليّ الأمر هو بالفعل لوليّ أمر الطفل المعنيّ.

ورغم كون المنصة مخصصة نظرياً للمستخدمين الذين يزيد عمرهم على 13 عاماً، عدّت اللجنة الآيرلندية لحماية البيانات أيضاً، أن «تيك توك» لم تأخذ بالاعتبار بشكل صحيح المخاطر التي قد يتعرّض لها الأشخاص الذين يقلّ عمرهم عن 13 عاماً والذين تمكّنوا من إنشاء حسابات رغم ذلك.

وقال ناطق باسم شركة «تيك توك» في تصريح تلقّته وكالة الصحافة الفرنسية، إن الشركة «تعارض القرار بكلّ احترام، خصوصاً قيمة الغرامة المفروضة»، مشيراً إلى أن الشركة «تدرس الخطوات المقبلة»، دون تحديد ما إذا كانت ستستأنف القرار، أم لا.

وقالت الشركة: «تتركّز انتقادات اللجنة الآيرلندية لحماية البيانات على ميزات وإعدادات كانت موجودة قبل 3 أعوام وغيّرناها» بعيد ذلك، مشيرة مثلاً إلى أن كلّ حسابات الأشخاص الذين تقلّ أعمارهم عن 16 عاماً أصبحت خاصة بشكل تلقائي.

وتتمتع اللجنة الآيرلندية لحماية البيانات بسلطة التصرف نيابة عن الاتحاد الأوروبي، لأن المقرّ الرئيسي لشركة «تيك توك» في أوروبا يقع في آيرلندا.


مقالات ذات صلة

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

تكنولوجيا تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

«يوتيوب» يطلق تحديثات جديدة لجعل إنشاء مقاطع الفيديو القصيرة ومشاركتها أكثر جاذبية وسهولة في الاستخدام.

نسيم رمضان (لندن)
يوميات الشرق  البلوغر هدير عبد الرازق (حسابها على فيسبوك)

بلوغر مصرية تتصدر الترند بعد تداول «فيديو فاضح»

تصدرت البلوغر المصرية هدير عبد الرازق ترند مواقع التواصل الاجتماعي (الخميس) بعد انتشار «فيديو فاضح» لها وتداوله على نطاق واسع.

أحمد عدلي (القاهرة)
يوميات الشرق «الداخلية» المصرية (فيسبوك)

«الفيديوهات الخادشة» تقود «بلوغر» مصرية جديدة إلى المحاكمة

«الفيديوهات الخادشة» قادت «بلوغر» مصرية جديدة إلى المحاكمة، على خلفية بث فيديوهات لها عبر قناتها على تطبيق «تيك توك» خلال الأسابيع الماضية.

أحمد عدلي (القاهرة )
الولايات المتحدة​ شعار «تيك توك» أعلى العلم الأميركي (رويترز)

كيف تلعب المقاطع القصيرة عبر «تيك توك» دوراً قوياً في الانتخابات الأميركية؟

«تيك توك»... لاعب صيني في انتخابات أميركية محمومة.

يسرا سلامة (القاهرة)
يوميات الشرق الاعتناء بالنفس والقيام بأنشطة تحبّها يسهمان في رفع منسوب الدوبامين (أ.ف.ب)

كيف يؤثر الدوبامين على سلوكيات مؤثري مواقع التواصل الاجتماعي؟

في عصر التكنولوجيا الحديثة والرقمية وانتشار مواقع التواصل الاجتماعي، أصبح للأفراد القدرة على التأثير والتواصل مع جمهور واسع في جميع أنحاء المعمورة بشكل سريع.

كوثر وكيل (لندن)

«واتساب» يختبر ميزة الترجمة التلقائية للمحادثات وأسماء المستخدمين

«واتساب» سيطلق قريباً ميزتي الترجمة التلقائية وأسماء المستخدمين لتعزيز التواصل والخصوصية (أبل)
«واتساب» سيطلق قريباً ميزتي الترجمة التلقائية وأسماء المستخدمين لتعزيز التواصل والخصوصية (أبل)
TT

«واتساب» يختبر ميزة الترجمة التلقائية للمحادثات وأسماء المستخدمين

«واتساب» سيطلق قريباً ميزتي الترجمة التلقائية وأسماء المستخدمين لتعزيز التواصل والخصوصية (أبل)
«واتساب» سيطلق قريباً ميزتي الترجمة التلقائية وأسماء المستخدمين لتعزيز التواصل والخصوصية (أبل)

يواصل «واتساب»، أحد التطبيقات الأكثر شهرة في العالم للمراسلة الفورية، تحسين خدماته وتقديم ميزات جديدة تعزز تجربة المستخدم. ومن بين هذه التحسينات والاختبارات ميزة الترجمة التلقائية للمحادثات وميزة اختيار أسماء المستخدمين، مما يسهم في جعل التواصل أكثر سهولة وأماناً وخصوصية.

ما ميزة الترجمة التلقائية للمحادثات؟

تُمكّن ميزة الترجمة التلقائية للمحادثات المستخدمين من قراءة رسائلهم بلغتهم المفضلة بشكل تلقائي ومباشر، مما يسهل التواصل بين الأشخاص الذين يتحدثون لغات مختلفة دون الحاجة لاستخدام تطبيقات ترجمة خارجية.

تعزز الميزة الخصوصية وتسهل التواصل دون مشاركة أرقام الهواتف وتتيح للمستخدمين التحكم فيمن يمكنه العثور عليهم والتواصل معهم (WABetaInfo)

كيف تعمل؟

سيتمكن المستخدمون من تفعيل هذه الميزة عبر إعدادات «واتساب». عند تفعيلها، ستظهر الرسائل الواردة في المحادثات بلغة المستخدم المختارة. وستتضمن الرسائل الأصلية والنسخة المترجمة منها، مما يسهل الفهم والاستجابة الفورية. ووفقاً لـ«WABetaInfo»، سيعتمد «واتساب» على تقنية داخلية للترجمة بدلاً من استخدام تقنية الترجمة المباشرة من «غوغل»، مما يحافظ على التشفير من الطرف إلى الطرف ويضمن أمان الرسائل بشكل ممتاز. ستعمل هذه الميزة على أجهزة «أندرويد» في البداية والمُتوقع إتاحتها لاحقاً على أجهزة «الآيفون».

الفوائد المتوقعة من الميزة

تجعل هذه الميزة من السهل التواصل مع الأصدقاء والعائلة والزملاء حول العالم، بغض النظر عن اللغة. كما أنها قد تلغي الحاجة لنقل النصوص إلى تطبيقات الترجمة الخارجية، مما يوفر الوقت والجهد. وستساعد كذلك في تحسين التواصل بين الشركات والعملاء الدوليين، مما يسهم في نجاح الأعمال العالمية.

ما ميزة اختيار أسماء المستخدمين؟

تتيح ميزة اختيار اسم مستخدم فريد (User Name) يمثلهم على «واتساب» لإنشاء معرفات فريدة تُستخدم للتواصل على «واتساب» بدلاً من التواصل باستخدام أرقام الهواتف، عند استخدام هذه الميزة، يمكن للآخرين العثور عليك والتواصل معك باستخدام اسم المستخدم فقط، دون الحاجة لمشاركة رقم الهاتف، مما يعزز الخصوصية والأمان بطريقة التطبيقات الأخرى نفسها.

ميزة الترجمة التلقائية في «واتساب» تسهل التواصل بين المستخدمين بلغات مختلفة وتلغي الحاجة لاستخدام تطبيقات ترجمة خارجية (WABetaInfo)

فوائد هذه الميزة

تقلل هذه الميزة من الحاجة لمشاركة أرقام الهواتف الشخصية، مما يحمي الخصوصية. كما أنها تسهل العثور على الأصدقاء والعائلة والتواصل معهم باستخدام أسماء المستخدمين الفريدة. كذلك تضيف طبقة إضافية من الأمان، حيث يمكن للمستخدمين التحكم فيمن يمكنه العثور عليهم والتواصل معهم. هذا، وستكون أسماء المستخدمين فريدة ولن تتضمن معرفات أو علامات مميزة، مما يمنع أي لبس أو تكرار. سيتمكن المستخدمون من التحقق من توفر اسم المستخدم المطلوب في أثناء عملية الإعداد لضمان الفردية الخصوصية.

تُعد ميزتا الترجمة التلقائية للمحادثات واختيار أسماء المستخدمين خطوات مهمة في تحسين تجربة المستخدم على «واتساب». تعكس هذه التحسينات التزام الشركة بتلبية احتياجات مستخدميها وتقديم أدوات تجعل التواصل أكثر سهولة وأماناً. مع استمرار التطوير والاختبارات، نتطلع إلى رؤية هذه الميزات متاحة لجميع المستخدمين قريباً.