إسبانيا تتلظى في موجة حر ثالثة

أطفال يلعبون في نافورة في بلباو بإسبانيا في 9 أغسطس 2023 وسط استمرار موجة الحر التي تشهدها البلاد (إ.ب.أ)
أطفال يلعبون في نافورة في بلباو بإسبانيا في 9 أغسطس 2023 وسط استمرار موجة الحر التي تشهدها البلاد (إ.ب.أ)
TT

إسبانيا تتلظى في موجة حر ثالثة

أطفال يلعبون في نافورة في بلباو بإسبانيا في 9 أغسطس 2023 وسط استمرار موجة الحر التي تشهدها البلاد (إ.ب.أ)
أطفال يلعبون في نافورة في بلباو بإسبانيا في 9 أغسطس 2023 وسط استمرار موجة الحر التي تشهدها البلاد (إ.ب.أ)

من المتوقع أن تبلغ موجة الحر الثالثة هذا الصيف في إسبانيا ذروتها اليوم الأربعاء إذ تصل درجات الحرارة إلى 44 درجة مئوية في وسط وجنوب البلاد فيما تحذر السلطات من مخاطر اندلاع حرائق الغابات، حسبما أفادت وكالة «رويترز» للأنباء.

شاشة رقمية تُظهر درجة الحرارة عند 46 درجة مئوية في وسط مدينة سوريا بإسبانيا في 9 أغسطس 2023 (إ.ب.أ)

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الرسمية إن درجة الحرارة قد ترتفع أيضا إلى 40 درجة مئوية في إقليم الباسك بشمال شرقي إسبانيا، وهي منطقة لا تشهد ارتفاع الحرارة إلى ذلك الحد. وحذرت الهيئة مما يسمى بالعواصف الجافة، التي يصاحبها رعد وبرق دون هطول أمطار، في أجزاء عدة بالبلاد. وتعاني دول جنوب أوروبا من درجات حرارة قياسية هذا الصيف، مما دفع السلطات إلى التحذير من المخاطر الصحية خاصة بالنسبة لكبار السن والمرضى.

امرأة تشرب من صنبور عام في مدريد بإسبانيا الأربعاء 9 أغسطس 2023 وسط موجة الحر التي تشهدها البلاد (أ.ب)

وقال روبن ديل كامبو المتحدث باسم هيئة الأرصاد الإسبانية «الأربعاء سيكون أشد الأيام فيما يتعلق بدرجات الحرارة». وأدت موجات الحر التي سجلت في إسبانيا وأوروبا بشكل عام هذا الصيف إلى تفاقم الجفاف مما تسبب في خفض مستويات مخزونات المياه مع زيادة تبخر المياه واستهلاكها ودفع السلطات في إقليم كتالونيا إلى فرض قيود جديدة على استخدام المياه.

صبي يقفز في الماء عند حاجز الأمواج في شاطئ لا كونشا في سان سيباستيان بإقليم الباسك شمال إسبانيا في 9 أغسطس 2023 وسط موجة الحر التي تشهدها البلاد (إ.ب.أ)


مقالات ذات صلة

لماذا يجب عليك عدم الوثوق بميزان حرارة سيارتك؟

يوميات الشرق السيارات لا تحتوي في الواقع على موازين حرارة مدمجة فيها (رويترز)

لماذا يجب عليك عدم الوثوق بميزان حرارة سيارتك؟

إذا كنت في سيارتك وتريد أن تعرف مدى سخونة الجو فلا تعتمد على دقة ميزان الحرارة في المركبة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
صحتك أدوية (رويترز)

«مزيج مدمر للصحة»… احذر تناول أدوية معينة خلال موجات الحرارة

يزيد الطقس الحار هذا الصيف من خطر الأمراض المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة، ويهدد الصحة من خلال تضخيم الآثار الجانبية لكثير من الأدوية شائعة الاستخدام.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
يوميات الشرق الطقس العاصف في اليمن يزيد من المخاطر الجسيمة على الأرواح وتعطيل سبل العيش (إعلام محلي)

الأرقام القياسية للحرارة تتهاوى حول العالم في 2024

شهد العام 2024 تسجيل الكثير من الأرقام القياسية الجديدة في درجات الحرارة حول العالم، مع استمرار تأثير زيادة غازات الدفيئة في الغلاف الجوي على مناخ الكوكب.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق استراتيجيات التهوية الطبيعية مثل «البرجيل» أثبتت فاعليتها في خفض درجة الحرارة الداخلية للمبنى (دورية الهندسة المعمارية)

«البراجيل»... طريقة طبيعية بديلة لتبريد المباني

وجد باحثون بجامعة الشارقة الإماراتية أن طريقة طبيعية لتبريد المباني يمكنها تقليل الاعتماد على أجهزة التكييف التي تستهلك الكثير من الطاقة.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
صحتك فيتامين «إيه» ضروري في الصيف لأنه يساعد على ترميم الجلد بعد التعرض لأشعة الشمس (رويترز)

بين الفيتامينات المهمة والمأكولات الضارة... ماذا تحتاج أجسامنا خلال الصيف؟

فيما يلي أبرز الفيتامينات التي يجب عليك بدء تناولها إذا كنت تعيش في أماكن ذات درجات حرارة مرتفعة، وأيضاً أطعمة عليك تجنبها:

تمارا جمال الدين (بيروت)

2024 قد يكون العام الأكثر سخونة على الإطلاق

شخص يمسح عرقه في حوض «باد ووتر» بوادي الموت في الحديقة الوطنية بكاليفورنيا وتظهر لافتة حمراء تحذر من درجات حرارة مرتفعة (أ.ب)
شخص يمسح عرقه في حوض «باد ووتر» بوادي الموت في الحديقة الوطنية بكاليفورنيا وتظهر لافتة حمراء تحذر من درجات حرارة مرتفعة (أ.ب)
TT

2024 قد يكون العام الأكثر سخونة على الإطلاق

شخص يمسح عرقه في حوض «باد ووتر» بوادي الموت في الحديقة الوطنية بكاليفورنيا وتظهر لافتة حمراء تحذر من درجات حرارة مرتفعة (أ.ب)
شخص يمسح عرقه في حوض «باد ووتر» بوادي الموت في الحديقة الوطنية بكاليفورنيا وتظهر لافتة حمراء تحذر من درجات حرارة مرتفعة (أ.ب)

قالت وكالة مراقبة تغير المناخ بالاتحاد الأوروبي، الاثنين، إن الشهر الماضي كان أكثر شهور يونيو (حزيران) سخونة على الإطلاق، في استمرار لسلسلة من درجات الحرارة الاستثنائية التي قال بعض العلماء إنها تضع عام 2024 على المسار، ليصبح العام الأكثر سخونة، على الإطلاق، الذي يشهده العالم.

وقالت وكالة «كوبرنيكوس» لتغير المناخ، التابعة للاتحاد الأوروبي، في نشرة شهرية، إن كل شهر منذ يونيو 2023؛ أي منذ 13 شهراً على التوالي، يصنَّف على أنه الأكثر سخونة على الكوكب منذ بدء التسجيل، مقارنة بالشهر المقابل في السنوات السابقة.

ويشير أحدث البيانات إلى أن عام 2024 قد يتفوق على عام 2023 بوصفه العام الأكثر سخونة منذ بدء التسجيل، بعد أن أدى تغير المناخ، الناجم عن أنشطة بشرية وظاهرة النينيو المناخية، إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات قياسية، هذا العام، حتى الآن، وفق ما قال بعض العلماء.

وتسبَّب تغير المناخ، بالفعل، في عواقب وخيمة بجميع أنحاء العالم خلال عام 2024، وفقاً لوكالة «رويترز». وجرى تسجيل وفيات ناجمة عن الحرارة في نيودلهي، التي عانت موجة حر طويلة غير مسبوقة، وبين السياح في اليونان.

وقالت فريدريك أوتو، عالِمة المناخ في معهد «غرانثام» بجامعة إمبريال كوليدج في لندن، إن هناك «فرصة كبيرة» لأن يصبح عام 2024 هو العام الأكثر سخونة على الإطلاق.

وأضافت: «ظاهرة النينيو ظاهرة تحدث بشكل طبيعي، وستأتي وتذهب دائماً. لا يمكننا إيقاف ظاهرة النينيو، لكن يمكننا وقف حرق الغاز والفحم».

وتميل ظاهرة النينيو الطبيعية، التي تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة المياه السطحية في شرق المحيط الهادي، إلى رفع متوسط ​​درجات الحرارة العالمية.

وتَراجع هذا التأثير في الأشهر القليلة الماضية، إذ أصبح العالم، الآن، في ظروف محايدة، قبل أن تتشكل ظاهرة «لانينيا» الأكثر برودة، في وقت لاحق من هذا العام.

وعلى الرغم من الوعود بالحد من الاحتباس الحراري العالمي، فقد فشلت البلدان بشكل جماعي، حتى الآن، في الحد من هذه الانبعاثات، مما أدى إلى ارتفاع درجات الحرارة بشكل مطّرد لعقود من الزمن.