واشنطن ترسل مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا قيمتها 275 مليون دولار

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (رويترز)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (رويترز)
TT

واشنطن ترسل مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا قيمتها 275 مليون دولار

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (رويترز)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (رويترز)

أعلنت الولايات المتحدة، الجمعة، عن دفعة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا، تشمل ذخيرة وصواريخ وألغاماً وقذائف مدفعية، في وقت تواصل فيه روسيا هجومها على منطقة خاركيف.

ومنذ 10 مايو (أيار)، تتصدى أوكرانيا في خاركيف لهجوم حقّقت خلاله القوات الروسية مكاسب ميدانية هي الأكبر خلال الأشهر الـ18 الأخيرة، وفق ما ذكرته وكالة «الصحافة الفرنسية».

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، إن «الولايات المتحدة تعلن اليوم إرسال كمية جديدة وكبيرة من الأسلحة والمعدات لأوكرانيا لدعم الشعب الأوكراني الشجاع في دفاعه عن بلاده».

وأضاف: «هذه الحزمة البالغة قيمتها 275 مليون دولار والتي تعد جزءاً من جهودنا لمساعدة أوكرانيا في صد الهجوم الروسي قرب خاركيف، تحتوي على قدرات هناك حاجة ماسة إليها».

وفي الشهر الماضي، أقر المشرعون الأميركيون حزمة مساعدات عسكرية بقيمة 61 مليار دولار لكييف كانت مشاحنات في الكونغرس قد عرقلتها لأشهر عانت خلالها القوات الأوكرانية من انتكاسات في ساحة المعركة بسبب نقص الذخيرة والتمويل.

ومذّاك، أمر الرئيس جو بايدن بإرسال 5 حزمات من المساعدات العسكرية إلى أوكرانيا.

وقال بلينكن: «وصلت بالفعل مساعدات حزمات سابقة إلى الخطوط الأمامية، وسنوصل هذه المساعدات الجديدة في أسرع وقت ممكن».

وأعلنت سلطات خاركيف مقتل 7 أشخاص على الأقل، الخميس، بضربات شهدتها المدينة.

وتم إجلاء أكثر من 11 ألف شخص من منطقة خاركيف منذ بدأت روسيا هجومها الجديد، وفقاً للحاكم الإقليمي أوليغ سينيغوبوف.


مقالات ذات صلة

العالم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يصافح الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون خلال لقاء سابق في روسيا (أ.ب)

بوتين: كوريا الشمالية «تدعم بقوة» العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا

أعرب الرئيس الروسي عن دعمه الكامل لحليفته كوريا الشمالية في مقال له نشرته وسائل إعلام كورية شمالية، مسلطا الضوء على دعم بيونغ يانع القوي لحرب موسكو في أوكرانيا.

«الشرق الأوسط» (سيول)
الولايات المتحدة​ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ يعقد مؤتمراً صحافياً خلال اجتماع وزراء دفاع «الناتو» في مقر الحلف في بروكسل في 14 يونيو 2024  (رويترز)

20 دولة في حلف «الناتو» تستوفي إنفاقها الدفاعي بنحو 2 %

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ أن أكثر من 20 دولة عضواً في حلف شمال الأطلسي حققت هدف الإنفاق الدفاعي للحلف هذا العام.

هبة القدسي (واشنطن)
أوروبا ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) 13 يونيو 2024 (رويترز)

الأمين العام لـ«الناتو»: يجب أن تدفع الصين ثمن دعمها لروسيا

دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي «الناتو» ينس ستولتنبرغ (الاثنين) إلى تحميل الصين العواقب في حال استمرت بدعم روسيا.

«الشرق الأوسط» (لندن)
أوروبا أفراد من القوات الروسية تقوم بتحميل صاروخ إسكندر على قاذفة متنقلة أثناء التدريبات في مكان غير معلوم بروسيا في فبراير الماضي (أ.ب)

تقرير: الدول النووية تعمل على تحديث ترساناتها مع تدهور العلاقات الجيوسياسية

أعلن باحثون في معهد استوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري) أن دور الأسلحة الذرية أصبح أكثر بروزاً.

«الشرق الأوسط» (استوكهولم)

روسيا تبدأ مناورات بحرية في المحيط الهادئ

غواصة روسية في المحيط الهادئ خلال مناورات عسكرية العام الماضي (أرشيفية-رويترز)
غواصة روسية في المحيط الهادئ خلال مناورات عسكرية العام الماضي (أرشيفية-رويترز)
TT

روسيا تبدأ مناورات بحرية في المحيط الهادئ

غواصة روسية في المحيط الهادئ خلال مناورات عسكرية العام الماضي (أرشيفية-رويترز)
غواصة روسية في المحيط الهادئ خلال مناورات عسكرية العام الماضي (أرشيفية-رويترز)

بدأت روسيا مناورات بحرية في المحيط الهادئ، اليوم (الثلاثاء)، تشمل تدريبات على عمليات مضادة للغواصات وللضربات الجوية، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان.

ويأتي هذا الإعلان قبيل زيارة يقوم بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لكوريا الشمالية، اليوم، بهدف إقامة شراكة استراتيجية بين موسكو وبيونغ يانغ اللتين تجمعهما «روابط الأخوة الراسخة لرفاق السلاح» بحسب ما قال الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وتستمر هذه المناورات التي يشارك فيها نحو 40 زورقاً وقارباً وسفينة بالإضافة إلى نحو 20 طائرة ومروحية «من 18 إلى 28 يونيو (حزيران) في مياه المحيط الهادئ وبحر اليابان وأوخوتسك» في أقصى الشرق الروسي، وفق ما أوضحت وزارة الدفاع الروسية.

ويظهر مقطع فيديو نشرته الوزارة الكثير من السفن والغواصات تبحر قبالة بحر اليابان في فلاديفوستوك، الميناء الرئيسي للأسطول الروسي في المحيط الهادئ.

وأشارت الوزارة إلى أنه «في مراحل مختلفة، سيقوم البحارة بتدريبات على عمليات مضادة للغواصات (...) وعلى الضربات الصاروخية ضد مجموعات من سفن عدو تقليدي وصد هجمات مسيّرة جوية وبحرية».