حارق المصحف في السويد سلوان موميكا يغادر إلى النرويج

المتظاهر سلوان موميكا خارج السفارة العراقية في استوكهولم الخميس 20 يوليو 2023 (رويترز)
المتظاهر سلوان موميكا خارج السفارة العراقية في استوكهولم الخميس 20 يوليو 2023 (رويترز)
TT

حارق المصحف في السويد سلوان موميكا يغادر إلى النرويج

المتظاهر سلوان موميكا خارج السفارة العراقية في استوكهولم الخميس 20 يوليو 2023 (رويترز)
المتظاهر سلوان موميكا خارج السفارة العراقية في استوكهولم الخميس 20 يوليو 2023 (رويترز)

أعلن اللاجئ العراقي في السويد سلوان موميكا، اليوم (الأربعاء)، بعدما أثار موجة من الغضب العام الماضي بسبب حرقه المصحف، أنه غادر البلاد إلى النرويج إثر إلغاء تصريح إقامته، حسب «وكالة الصحافة الفرنسية».

وقال موميكا، وهو عراقي أحرق المصحف مرات عدة في صيف 2023 في السويد لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، إنه وصل إلى النرويج حيث يريد طلب اللجوء.

وقال موميكا في رسالة «غادرت السويد بسبب ملاحقات تعرضت لها من المؤسسات الحكومية».

وأثار إحراق المصحف احتجاجات وإدانات في دول إسلامية عديدة.

وفي العراق، هاجم متظاهرون السفارة السويدية في بغداد مرتين في يوليو (تموز) وأضرموا النار فيها في المرة الثانية.

وأدانت الحكومة السويدية حرق المصحف، لكنها شدّدت على أهمية القوانين المتعلقة بحرية التجمّع والتعبير على أراضيها.

ورفعت أجهزة الاستخبارات السويدية مستوى التأهب لخطر إرهابي إلى الدرجة الرابعة على سلم من خمس درجات في أغسطس (آب) بعد حدوث هذه التظاهرات في الخارج، عادّة أن السويد أصبحت «هدفاً رئيسياً».

وألغت وكالة الهجرة السويدية تصريح إقامة موميكا في أكتوبر (تشرين الأول) متحدثة عن معلومات كاذبة في طلبه الأوليّ، لكنها منحته تصريحاً مؤقتاً لعدم تمكنها من إعادته إلى العراق.

وكان العراق قد طالب قبل شهر بتسلّم موميكا بسبب حرقه المصحف.

وقال موميكا «السويد أصبحت تشكل تهديداً بالنسبة إليّ منذ قرار طردي والتهديد بتسليمي»، واصفاً حرية التعبير وحماية حقوق الإنسان في السويد بـ«كذبة كبيرة».


مقالات ذات صلة

السويد: الشرطة تفتح تحقيقاً بعد العثور على جثة خنزير أمام مسجد

أوروبا ضباط الشرطة يتدخلون بعد رد فعل الناس عندما يحرق المتظاهرون القرآن (غير موجود في الصورة) خارج المسجد المركزي في ستوكهولم في 28 يونيو 2023 (رويترز)

السويد: الشرطة تفتح تحقيقاً بعد العثور على جثة خنزير أمام مسجد

فتحت الشرطة السويدية اليوم (الأربعاء) تحقيقاً بتهمة التحريض على الكراهية، بعد العثور على جثة خنزير أمام مسجد في سكوفد بجنوب البلاد.

«الشرق الأوسط» (استوكهولم)
أوروبا صورة لمسجد باريس / فليكر

ترحيل رئيس مسجد في فرنسا بعد اتهامات بمعاداة السامية

قررت ولاية بوردو الفرنسية ترحيل رئيس «مسجد الفاروق»، عبد الرحمن رضوان، عقب اتهامه بـ«معاداة السامية وبث الكراهية ضد اليهود ودعمه فلسطين».

«الشرق الأوسط» (باريس)
العالم خِيرت فيلدرز زعيم اليمين المتطرف في هولندا (أ.ف.ب)

مسؤولون أوروبيبون يرفضون التعزية بوفاة رئيسي

رفض زعماء ومسؤولون أوروبيون رسالة التعزية التي  وجهها رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، الاثنين، إلى إيران.

«الشرق الأوسط» (أمستردام)
آسيا رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي (أ.ف.ب)

الهند: المعارضة تتهم مودي بإصدار تصريحات تشهّر بالمسلمين

اتهمت المعارضة الهندية، اليوم (الخميس)، رئيس الوزراء ناريندرا مودي، بالإدلاء بتصريحات تشهّر بالمسلمين، وتؤجج توترات طائفية في خضمّ العملية الانتخابية.

«الشرق الأوسط» (نيودلهي)
أوروبا الشرطة البريطانية: يجب أن يشعر الجميع بالأمان بغض النظر عن دينهم أو عرقهم (رويترز)

بريطانيا: مثول ثلاثة أمام المحكمة بتهمة التخطيط لمهاجمة الجالية اليهودية

مثل ثلاثة رجال أمام محكمة وستمنستر الجزئية بتهمة التحضير لهجوم مسلح يستهدف الطائفة اليهودية في شمال غربي إنجلترا.

«الشرق الأوسط» (لندن)

روسيا قد تتخذ خطوات للردع النووي إذا نشرت أميركا صواريخ في أوروبا وآسيا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)
TT

روسيا قد تتخذ خطوات للردع النووي إذا نشرت أميركا صواريخ في أوروبا وآسيا

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)

ذكرت وكالة الإعلام الروسية، اليوم (الخميس)، نقلاً عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن موسكو قد تتخذ خطوات في مجال الردع النووي إذا نشرت الولايات المتحدة صواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا وآسيا.

ومنذ يومين، انتقد لافروف الولايات المتحدة لمساعدتها أوكرانيا، وقال في تصريحات له مع وكالة الإعلام الروسية، إن واشنطن أصبحت «شريكة في جرائم نظام كييف».

وقال إن روسيا تعتبر التخطيط لإمداد أوكرانيا بمقاتلات «إف – 16» ذات القدرات النووية «تحركاً له مغزى» من جانب حلف شمال الأطلسي. وأضاف: «إنهم يحاولون إخبارنا بأن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي لن يوقفهما شيء في أوكرانيا».

ومضى بالقول: «ومع ذلك، نأمل أن تعيد التدريبات الجارية الآن بين روسيا وروسيا البيضاء على استخدام الأسلحة النووية غير الاستراتيجية خصومنا إلى صوابهم من خلال تذكيرهم بالعواقب الكارثية لمزيد من التصعيد النووي». وقال لافروف إن الولايات المتحدة تعمل في الشرق الأوسط أيضاً على «تأجيج نيران الصراع».