كيف ستحيي العائلة المالكة الذكرى الأولى لرحيل الملكة إليزابيث؟

الملكة البريطانية الراحلة إليزابيث الثانية (رويترز)
الملكة البريطانية الراحلة إليزابيث الثانية (رويترز)
TT

كيف ستحيي العائلة المالكة الذكرى الأولى لرحيل الملكة إليزابيث؟

الملكة البريطانية الراحلة إليزابيث الثانية (رويترز)
الملكة البريطانية الراحلة إليزابيث الثانية (رويترز)

ستحيي المملكة المتحدة قريباً الذكرى السنوية الأولى لرحيل الملكة إليزابيث الثانية، التي توفيت في 8 سبتمبر (أيلول) عام 2022.

وفقاً للتقارير، فإن الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون سيقودان عملية أداء التحية للملكة الراحلة في ذكرى وفاتها، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

وبحسب ما ورد، سيوجه الأمير وزوجته رسالة إلى البريطانيين تكريماً لإرث الملكة، رغم أنه من غير الواضح ما إذا كان سيتم ذلك شخصياً، أو سيعرضان فيديو مسجلاً على التلفزيون، أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

في غضون ذلك، من المتوقع أن يقضي ابنها الملك تشارلز الثالث اليوم الذي يصادف ذكرى رحيلها «بهدوء وسرية» في بالمورال بأسكوتلندا، حيث توفيت الملكة.

الملك البريطاني تشارلز وزوجته كاميلا (د.ب.أ)

قال غرانت هارولد، كبير الخدم الملكي السابق لتشارلز وزوجته كاميلا لصحيفة «إندبندنت»: «مثل جميع المناسبات الملكية الكبرى، العام الأول سيكون عاماً مهماً».

وأوضح: «سيرغب الجمهور في ملاحظة ذلك، فالكثير من الناس سوف يفكرون ويتذكرون الأمر... وما ستفعله العائلة المالكة».

ومع ذلك، لا يعتقد هارولد أنه سيكون هناك أي أحداث لإحياء ذكرى مرور عام على وفاة الملكة. وبدلاً من ذلك، ستكون التحيات «أكثر انعكاساً».

وتابع: «إذا كان هناك أي واجبات ملكية تقوم بها الأسرة، فسوف تستمر كالمعتاد، وأنا متأكد من أننا سنرى الناس ينادونهم ويسألونهم عما إذا كانوا يتذكرون الملكة اليوم، وبالطبع سيقولون إنهم يفعلون».

وأضف: «أكبر مؤشر هو ما نراه على وسائل التواصل الاجتماعي. لن يفاجئني على الإطلاق إذا رأينا أي مقاطع فيديو ومنشورات... هكذا سيتم إحياء الذكرى لأن هذه هي الطريقة التي تتم بها الأمور الآن».

وأشار هارولد الذي عمل مع تشارلز وكاميلا من 2004 إلى 2011 إلى أن أفراد العائلة المالكة أصبحوا الآن أكثر «حداثة» فيما يرتبط بنهجهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ومتحدثاً عن مدى تدين الملكة الراحلة، قال: «في ذكرى وفاة والدها، كانت الملكة تحييها دائماً من خلال الوجود في ساندرينغهام، وكانت تذهب بالفعل إلى الكنيسة. لن أتفاجأ إذا قرر أفراد من العائلة المالكة الذهاب إلى الكنيسة».

بعد وفاة الملك جورج السادس، أقامت الملكة إليزابيث في ساندرينغهام كل عام - من عيد الميلاد حتى 6 فبراير (شباط)، وهو يوم وفاته.

عادة ما يبقى تشارلز في بالمورال لقضاء إجازته الصيفية، ومن المرجح أن يفعل ذلك حتى بعد إحياء ذكرى الملكة.

عرض هارولد أفكاره حول ما سيفعله تشارلز وكاميلا في ذكرى وفاة الملكة، وقال: «فيما يتعلق بما إذا كان هناك أي حدث سيتم إجراؤه للتكريم، فلا أعتقد أنه سيتم فعل أي شيء عام. ستحدث الأمور على الأرجح خلف الأبواب المغلقة».

بعد الذكرى السنوية، ورد أن تشارلز وكاميلا سيذهبان في زيارة دولة مؤجلة إلى فرنسا. كان من المقرر أن يزور الزوجان الملكيان البلاد في مارس (آذار)، لكنهما اضطرا إلى تأجيل الرحلة بسبب الاحتجاجات الواسعة على إصلاحات سن التقاعد.


مقالات ذات صلة

بعد ركلة حصان أصابتها بارتجاج... الأميرة آن «لا تتذكر شيئاً» عن الحادث

أوروبا الأميرة البريطانية آن تزور البطولة الوطنية لجمعية ركوب الخيل لذوي الإعاقة (رويترز)

بعد ركلة حصان أصابتها بارتجاج... الأميرة آن «لا تتذكر شيئاً» عن الحادث

كشفت الأميرة البريطانية آن، شقيقة الملك تشارلز، عن أنها «لا تستطيع تذكر أي شيء» عن الحادث الذي أدى إلى دخولها المستشفى لمدة خمس ليال.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق الملكة القرينة لبريطانيا تطلق على جرو اسم حفيدها

الملكة القرينة لبريطانيا تطلق على جرو اسم حفيدها

أطلقت الملكة القرينة لبريطانيا، كاميلا، على «جرو لابرادور» أصفر اللون، اسم «فريدي» تيمناً بأصغر أحفادها.

«الشرق الأوسط» (لندن)
أوروبا الملكة البريطانية كاميلا (وسط) تشارك في موجة مكسيكية لتشجيع اللاعب الأميركي تايلور فريتز والإيطالي لورينزو موزيتي خلال مباراة ربع النهائي في فردي الرجال للتنس في اليوم العاشر من بطولة ويمبلدون 2024 في نادي عموم إنجلترا للتنس في ويمبلدون جنوب غربي لندن 10 يوليو 2024 (أ.ف.ب)

الملكة البريطانية كاميلا تشارك جمهور ويمبلدون أداء «الموجة» (صور)

انضمّت الملكة البريطانية كاميلا إلى بعض المرح الجماهيري في ويمبلدون عندما شاركت في «الموجة»، أثناء مشاهدة مباراة ربع النهائي في الملعب رقم 1.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق القصر وشرفاته المثيرة (رويترز)

شرفة قصر بكنغهام الشهيرة مفتوحة للناس

سيتسنّى لزوار قصر بكنغهام الملكي في لندن هذا الصيف الوقوف خلف شرفته الشهيرة التي تطلّ منها العائلة الملكية البريطانية عادة على العامة.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك كاثرين أميرة ويلز (أ.ب)

لماذا لا يزال السرطان يخيفنا رغم تراجع الوفيات؟

فوبيا السرطان لا تزال قوية، ويزيد عامل الخوف عندما يمرض المشاهير مثل الأميرة البريطانية كاثرين.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

روسيا تلوّح باستهداف عواصم أوروبية

رئيس الوزراء الإيرلندي سايمون هاريس مستقبلا الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي في مطار دبلن أمس (رويترز)
رئيس الوزراء الإيرلندي سايمون هاريس مستقبلا الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي في مطار دبلن أمس (رويترز)
TT

روسيا تلوّح باستهداف عواصم أوروبية

رئيس الوزراء الإيرلندي سايمون هاريس مستقبلا الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي في مطار دبلن أمس (رويترز)
رئيس الوزراء الإيرلندي سايمون هاريس مستقبلا الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي في مطار دبلن أمس (رويترز)

لوّح الكرملين، أمس (السبت)، باستهداف عواصمَ أوروبية رداً على نشر برلين صواريخ أميركية بعيدة المدى على أراضيها، محذراً الدول الأوروبية من أنَّها بذلك ستُعرّض نفسَها للخطر. ولدى سؤال دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، عن احتمال نشر الولايات المتحدة صواريخ «فرط صوتية» في أوروبا، أجاب قائلاً: «لدينا قدرات كافية لردع هذه الصواريخ. لكن عواصم هذه الدول الأوروبية من المحتمل أن تكون الضحية».

وأعلنت واشنطن أنَّها ستنشر صواريخ طويلة المدى في ألمانيا، قادرة على ضرب موسكو، وذلك للمرة الأولى منذ أواخر التسعينات. وأعلنت الولايات المتحدة وألمانيا، في بيان مشترك خلال قمة «الناتو»، أنَّهما ستبدآن نشر أسلحة بعيدة المدى في ألمانيا عام 2026. ودفع هذا الإعلان روسيا للقول إنَّها ستتخذ إجراءات للرد عليه.

وأشار بيسكوف إلى أنَّه خلال الحرب الباردة، كان هدف الصواريخ الأميركية الموجودة في أوروبا هو روسيا، وفي المقابل كان هدف الصواريخ الروسية هو أوروبا، ما يجعل دول القارة الضحية الكبرى لأي صراع محتمل. وأضاف: «توشك أوروبا على الانهيار حالياً. هذا ليس أفضل أوقات أوروبا؛ لذلك بطريقة أو بأخرى، سيكرر التاريخ نفسه».