رئيس مالاوي يعلن مقتل نائبه في تحطم طائرة عسكرية

نائب الرئيس المالاوي ساولوس كلاوس تشيليما (رويترز)
نائب الرئيس المالاوي ساولوس كلاوس تشيليما (رويترز)
TT

رئيس مالاوي يعلن مقتل نائبه في تحطم طائرة عسكرية

نائب الرئيس المالاوي ساولوس كلاوس تشيليما (رويترز)
نائب الرئيس المالاوي ساولوس كلاوس تشيليما (رويترز)

أعلن رئيس مالاوي لازاروس تشاكويرا، اليوم (الثلاثاء)، مقتل نائبه ساولوس كلاوس تشيليما وتسعة آخرين في تحطم طائرة عسكرية كانت تقلهم، وفق ما أوردته وكالة «رويترز». واختفت، أمس، الطائرة التي كانت تقل تشيليما (51 عاماً).

وكان يُنظر لتشيليما على أنه مرشح محتمل في الانتخابات الرئاسية العام المقبل. وقال تشاكويرا في خطاب إلى الأمة: «أشعر بحزن عميق، ويؤسفني أن أبلغكم جميعاً بمأساة مروعة. عثر فريق البحث والإنقاذ على الطائرة بالقرب من تل... وجدوها مدمرة تماماً ولم ينجُ أحد».

وغادرت الطائرة التي كانت تقل تشيليما (51 عاماً) العاصمة ليلونجوي بلانتاير في الساعة 07:17 بتوقيت غرينتش أمس، لكنها لم تتمكن من الهبوط في مطار مزوزو في الوقت المقرر بسبب ضعف الرؤية. وتلقت الطائرة توجيهاً بالعودة إلى العاصمة، لكنها اختفت عن الرادار ولم يتسن لسلطات الطيران الاتصال بها.

وقال تشاكويرا إن جميع الركاب الذين كانوا على متنها قُتلوا عند الاصطدام وإن الجيش يعيد أشلاءهم إلى العاصمة. وأضاف: «على الرغم من السجل الحافل للطائرة وخبرة الطاقم حدث خطأ فظيع في تلك الطائرة في أثناء رحلتها إلى ليلونجوي؛ مما أدى إلى تحطمها وتركنا جميعاً ثكالى». وأُلقي القبض على تشيليما عام 2022 بتهم تتعلق بالكسب غير المشروع. وبرّأته محكمة الشهر الماضي بعد أن قدم الادعاء إخطاراً بحفظ القضية. ونفى تشيليما ارتكاب أي مخالفات.

وقال الجيش المالاوي، في وقت سابق اليوم، إن طائرة تقل نائب رئيس البلاد ساولوس كلاوس تشيليما ربما تكون قد تحطمت في إحدى الغابات، رغم عدم العثور عليها بعد،

وذكر القائد العسكري بول فالنتينو فيري أن عمليات البحث والإنقاذ تواجه معوقات منها كثافة الغابات والضباب الذي يؤثر على الرؤية.


مقالات ذات صلة

سمكة قرش تُودي بحياة ممثل أميركي في هاواي

يوميات الشرق أحد الرياضيين يمارس رياضة ركوب الأمواج في الولايات المتحدة (رويترز)

سمكة قرش تُودي بحياة ممثل أميركي في هاواي

قتلت سمكة قرش راكب الأمواج والممثل، الذي كان يعمل منقذاً بالشواطئ، تامايو بيري، قبالة ساحل جزيرة أواهو في ولاية هاواي الأميركية.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
المشرق العربي شاحنة تتبع الجيش الأردني (صفحة القوات المسلّحة الأردنية عبر «فيسبوك»)

مصرع عسكريَّين أردنيين بحادثة لقافلة مساعدات متجهة إلى غزة

أفاد مصدر عسكري أردني بمصرع جنديين وإصابة اثنين آخرين نتيجة حادث لقافلة مساعدات كانت في طريقها إلى قطاع غزة

«الشرق الأوسط» (عمان)
المشرق العربي العاصمة الأردنية عمان (أرشيفية - بترا)

الأردن: ضبط متفجرات في منزل بمنطقة ماركا الجنوبية

أعلنت مديرية الأمن العام الأردني، في بلاغ صباح هذا اليوم السبت، أن الأجهزة الأمنية تتعامل مع قضية تحقيقية في منطقة ماركا الجنوبية.

«الشرق الأوسط» (عمان)
أوروبا إخلاء عدة منازل في مدينة نورنبرغ جنوب ألمانيا بسبب احتمال وجود جسم مشبوه 19 يونيو 2024 (د.ب.أ)

جسم مشبوه يتسبب في إخلاء عدة منازل في نورنبرغ الألمانية

تم هذا اليوم الأربعاء إخلاء عدة منازل في مدينة نورنبرغ الواقعة جنوب ألمانيا بسبب احتمال وجود جسم متفجر في أحد المباني السكنية.

«الشرق الأوسط» (برلين)
الولايات المتحدة​ موقع إطلاق النار في حديقة بروكلاندز بلازا سبلاش باد في روتشستر هيلز بولاية ميشيغان (أ.ف.ب)

إصابة 10 أشخاص بالرصاص في حديقة بولاية ميشيغان الأميركية

قالت شرطة مقاطعة أوكلاند بولاية ميشيغان الأميركية إن ما يصل إلى 10 أشخاص، بينهم أطفال، أصيبوا بالرصاص في حديقة مائية بالقرب من مدينة ديترويت، مساء أمس السبت.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

كينيا: قتلى وجرحى بمظاهرات لمنع إقرار ميزانية جديدة

دخان قنابل مسيلة للدموع في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)
دخان قنابل مسيلة للدموع في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)
TT

كينيا: قتلى وجرحى بمظاهرات لمنع إقرار ميزانية جديدة

دخان قنابل مسيلة للدموع في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)
دخان قنابل مسيلة للدموع في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)

سقط عشرات الضحايا في مظاهرات بالعاصمة الكينية، نيروبي، الثلاثاء، استهدفت احتلال مبنى البرلمان لمنع إقرار ميزانية تفرض ضرائب جديدة.

وقالت منظمات بينها «العفو الدولية» في بيان مشترك: «قُتل بالرصاص 5 أشخاص على الأقلّ خلال إسعافهم لمصابين. وأُصيب 31 شخصاً»، مشيرة إلى تسجيل 21 حالة خطف من قبل «شرطيين بزيّهم الرسمي أو بملابس مدنية» في الساعات الـ24 الأخيرة.

ورأى مراسلو «وكالة الصحافة الفرنسية» 3 جثث غارقة في الدماء بمحيط البرلمان، حيث نشب حريق في أحد المباني لبعض الوقت.

وتفاقم التوتر تدريجياً، الثلاثاء، في المنطقة التجارية بنيروبي، حيث خرجت مظاهرة ثالثة خلال 8 أيام لحركة معروفة باسم «احتلال البرلمان» معارضة لمشروع ميزانية 2024 - 2025 الذي ينصّ على فرض ضرائب جديدة.

جثة ملقاة داخل مجمع البرلمان في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)

واندلعت اشتباكات ظهراً بعدما تقدّم متظاهرون نحو منطقة تضمّ عدة مبانٍ رسمية، أبرزها البرلمان والمحكمة العليا ومقرّ بلدية نيروبي.

وجرت مظاهرات في عدة مدن أخرى بكينيا، لا سيّما بمعاقل المعارضة في مومباسا (شرق) وكيسومو (غرب) وإلدوريت (غرب) ونييري (جنوب غرب) وناكورو (وسط)، بحسب وسائل إعلام محلية.

تزامناً، تحدثت منظمة «نيتبلوكس» التي تعنى بمراقبة الأمن السيبراني وإدارة الإنترنت عن «اضطراب كبير» في خدمة الإنترنت بكينيا.

وانطلقت حركة «احتلال البرلمان» على وسائل التواصل الاجتماعي بُعيد تقديم مشروع ميزانية 2024 - 2025 بالبرلمان في 13 يونيو (حزيران)، الذي ينصّ على فرض ضرائب جديدة بينها ضريبة القيمة المضافة بنسبة 16 في المائة على الخبز، وضريبة سنوية بنسبة 2.5 بالمائة على السيارات الخاصة.

متظاهرون في وسط نيروبي الثلاثاء (أ.ف.ب)

وتقول الحكومة إن هذه الضرائب ضرورية لاستعادة مجال المناورة للبلد المثقل بالديون.

وبعد بدء الاحتجاجات، أعلنت الحكومة في 18 يونيو سحب معظم الإجراءات، غير أن المتظاهرين واصلوا تحرّكهم مطالبين بالسحب الكامل للنص، معتبرين أن الحكومة تعتزم التعويض عن سحب بعض الإجراءات الضريبية بفرض أخرى، لا سيّما زيادة الضرائب على الوقود بنسبة 50 في المائة.

وتحوّل التحرك الذي بدأه أساساً شباب إلى حركة احتجاجية أوسع تنتقد سياسات الرئيس وليام روتو، الذي أعرب الأحد، عن استعداده للتواصل مع المتظاهرين.

وتُعدّ كينيا التي تضمّ 52 مليون نسمة محرّكاً اقتصادياً في منطقة شرق أفريقيا.

غير أنها سجّلت في مايو (أيار) تضخماً بلغ 5.1 في المائة على أساس سنوي، وزيادة في أسعار المواد الغذائية والوقود بلغت تباعاً 6.2 بالمائة و7.8 في المائة، بحسب المصرف المركزي.