إسرائيل تعلن سيطرتها على حدود غزة مع مصر

توقعت 7 أشهر إضافية من القتال... وخلافات تهدد حكومة نتنياهو

صورتان مركبتان للميناء العائم الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة، تظهر الأولى (أعلى) الجزء المتبقي منه أمس، بينما تظهر الثانية الرصيف قبل العاصفة والأمواج التي تسببت بتلفه... وقال البنتاغون إنه علق تسليم المساعدات بحراً بعد تضرر الرصيف بسبب الأحوال الجوية (أ.ف.ب)
صورتان مركبتان للميناء العائم الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة، تظهر الأولى (أعلى) الجزء المتبقي منه أمس، بينما تظهر الثانية الرصيف قبل العاصفة والأمواج التي تسببت بتلفه... وقال البنتاغون إنه علق تسليم المساعدات بحراً بعد تضرر الرصيف بسبب الأحوال الجوية (أ.ف.ب)
TT

إسرائيل تعلن سيطرتها على حدود غزة مع مصر

صورتان مركبتان للميناء العائم الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة، تظهر الأولى (أعلى) الجزء المتبقي منه أمس، بينما تظهر الثانية الرصيف قبل العاصفة والأمواج التي تسببت بتلفه... وقال البنتاغون إنه علق تسليم المساعدات بحراً بعد تضرر الرصيف بسبب الأحوال الجوية (أ.ف.ب)
صورتان مركبتان للميناء العائم الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة، تظهر الأولى (أعلى) الجزء المتبقي منه أمس، بينما تظهر الثانية الرصيف قبل العاصفة والأمواج التي تسببت بتلفه... وقال البنتاغون إنه علق تسليم المساعدات بحراً بعد تضرر الرصيف بسبب الأحوال الجوية (أ.ف.ب)

في ظل خلافات متصاعدة داخل حكومة بنيامين نتنياهو، واصل الجيش الإسرائيلي توغله في رفح بأقصى جنوب قطاع غزة، معلناً سيطرته بشكل كامل على الحدود بين غزة ومصر.

وأفاد راديو الجيش الإسرائيلي مساء أمس بأن قوات الجيش حققت السيطرة العملياتية الكاملة على محور فيلادلفيا (محور صلاح الدين) الذي يمتد على حدود جنوب القطاع مع مصر. وجاء هذا الإعلان بعد ساعات من تصريحات لمستشار الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي قال فيها إن الجيش يسيطر على 75 في المائة من محور فيلادلفيا، وإنه «لا بد لنا، بالتعاون مع المصريين، أن نضمن منع تهريب السلاح»، متوقعاً أن تستمر الحرب سبعة أشهر أخرى على الأقل.

وتزامن ذلك مع تصاعد خلافات تهدد حكومة نتنياهو، إذ قال الوزير في حكومة الحرب غادي آيزنكوت، إن رئيس الوزراء يبيع الوهم للإسرائيليين ولن يحقق أي نصر كامل في قطاع غزة. وأضاف: «من يقول إننا سنحل كتائب رفح (التابعة لحماس) ثم نعيد المختطفين، يزرع الوهم الكاذب. هذا موضوع أكثر تعقيداً».

إلى ذلك، عززت المعارضة الإسرائيلية اتصالاتها لإطاحة حكومة نتنياهو. وعقدت قيادات معارضة لقاءً أمس بادر إليه رئيس حزب «إسرائيل بيتنا»، أفيغدور ليبرمان، وضم كلاً من رئيس المعارضة، يئير لبيد، ورئيس حزب «اليمين الرسمي»، جدعون ساعر، حيث تم وضع خطة طموح لإسقاط الحكومة، لكنها تواجه أموراً كثيرة تهدد بفشلها، أهمها التناقضات في صفوف المعارضة نفسها.

بدورها، واصلت السعودية الدفع باتجاه «حل الدولتين» أمس، وذلك خلال لقاء اللجنة الوزارية العربية الإسلامية بشأن غزة برئاسة الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي، مع رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز. وأشاد الوزير بن فرحان، في مؤتمر صحافي بمدريد، بقرار دول أوروبية الاعتراف بدولة فلسطين (إسبانيا بينها)، مشدداً على ضرورة الدفع نحو حل الدولتين ووقف النار في غزة.


مقالات ذات صلة

إسرائيل ترفع سقف الاغتيالات على جبهة لبنان

المشرق العربي 
إسرائيلي يحاول إخماد نيران ناجمة عن صواريخ أطلقها «حزب الله» باتجاه شمال إسرائيل أمس (رويترز) وفي الإطار صورة أرشيفية لطالب سامي عبد الله قيادي الحزب الذي اغتالته اسرائيل أمس مع قاسم سليماني القيادي الإيراني الذي اغتالته أميركا في بغداد عام 2020 بموقع غير محدد (أ.ف.ب)

إسرائيل ترفع سقف الاغتيالات على جبهة لبنان

رفعت إسرائيل سقف الاغتيالات في صفوف «حزب الله» على جبهة لبنان، باستهدافها القيادي الميداني البارز طالب سامي عبد الله، المعروف أيضاً بـ«أبو طالب».

«الشرق الأوسط» (بيروت)
المشرق العربي تصاعد الدخان على رفح جنوب قطاع غزة (أ.ف.ب)

هدنة غزة تدخل «فجوة التفاصيل»

دخل مقترح إقرار «هدنة غزة» في فجوة التفاصيل والتفسيرات، بعدما رأى وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، أمس، أن رد حركة «حماس» مقبول في بعض بنوده، ومرفوض.

كفاح زبون (رام الله)
شؤون إقليمية المتحدث باسم «الحرس الثوري» رمضان شريف خلال مؤتمر صحافي (أرشيفية - تسنيم)

«الحرس» الإيراني: لن ننحاز إلى أي من مرشحي الرئاسة

قال المتحدث باسم «الحرس الثوري» الإيراني رمضان شريف إن قواته «لن تنحاز لأي مرشح» في الانتخابات الرئاسية المبكرة، المقررة نهاية الشهر الحالي، إثر مقتل الرئيس.

«الشرق الأوسط» (لندن - طهران)
الولايات المتحدة​ 
تدريبات أميركية ـ فلبينية مشتركة بالذخيرة الحية ضمن تدريبات «الكتف للكتف» السنوية في ميناء لاواغ الفلبيني، مطلع مايو الماضي (رويترز)

«تنافس منضبط» بين أميركا والصين في المحيطين الهندي والهادئ

تتمتع كل من الولايات المتحدة والصين بمستويات متفاوتة من النفوذ في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، إلا أنهما تدركان أن أياً منهما لن «تفوز» بالسباق.

إيلي يوسف (واشنطن)
الخليج 
ولي العهد السعودي لدى استقباله الرئيس الأوكراني في جدة أمس (واس)

جدة: محادثات سعودية ــ أوكرانية

عقد ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، في جدة، أمس (الأربعاء)، جلسة محادثات مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي. وجرى.

«الشرق الأوسط» (جدة)

إسرائيل ترفع سقف الاغتيالات على جبهة لبنان


إسرائيلي يحاول إخماد نيران ناجمة عن صواريخ أطلقها «حزب الله» باتجاه شمال إسرائيل أمس (رويترز) وفي الإطار صورة أرشيفية لطالب سامي عبد الله قيادي الحزب الذي اغتالته اسرائيل أمس مع قاسم سليماني القيادي الإيراني الذي اغتالته أميركا في بغداد عام 2020 بموقع غير محدد (أ.ف.ب)
إسرائيلي يحاول إخماد نيران ناجمة عن صواريخ أطلقها «حزب الله» باتجاه شمال إسرائيل أمس (رويترز) وفي الإطار صورة أرشيفية لطالب سامي عبد الله قيادي الحزب الذي اغتالته اسرائيل أمس مع قاسم سليماني القيادي الإيراني الذي اغتالته أميركا في بغداد عام 2020 بموقع غير محدد (أ.ف.ب)
TT

إسرائيل ترفع سقف الاغتيالات على جبهة لبنان


إسرائيلي يحاول إخماد نيران ناجمة عن صواريخ أطلقها «حزب الله» باتجاه شمال إسرائيل أمس (رويترز) وفي الإطار صورة أرشيفية لطالب سامي عبد الله قيادي الحزب الذي اغتالته اسرائيل أمس مع قاسم سليماني القيادي الإيراني الذي اغتالته أميركا في بغداد عام 2020 بموقع غير محدد (أ.ف.ب)
إسرائيلي يحاول إخماد نيران ناجمة عن صواريخ أطلقها «حزب الله» باتجاه شمال إسرائيل أمس (رويترز) وفي الإطار صورة أرشيفية لطالب سامي عبد الله قيادي الحزب الذي اغتالته اسرائيل أمس مع قاسم سليماني القيادي الإيراني الذي اغتالته أميركا في بغداد عام 2020 بموقع غير محدد (أ.ف.ب)

رفعت إسرائيل سقف الاغتيالات في صفوف «حزب الله» على جبهة لبنان، باستهدافها القيادي الميداني البارز طالب سامي عبد الله، المعروف أيضاً بـ«أبو طالب»، الذي يُعدّ أرفع شخصية ميدانية في الحزب تُقتل منذ بدء الحرب.

وأكد الجيش الإسرائيلي أنه شنَّ ضربة على بلدة جويا أسفرت عن مقتل عبد الله مع 3 آخرين، واصفاً إياه بأنه «أحد كبار قادة (حزب الله) في جنوب لبنان»، وذلك «بواسطة طائرة مقاتلة ألقت قنبلة على غرفة القيادة التي كان عبد الله موجوداً فيها، إلى جانب مدير مكتبه وآخرين». ونعاه الحزب بلقب «القائد»، وهي المرة الثانية التي يُستخدم فيها هذا اللقب، بعد نعي وسام طويل.

وردَّ «حزب الله» بوابلٍ من الصواريخ طالت 5 قواعد عسكرية، بينها «مقر وحدة المراقبة ‏الجوية، وإدارة العمليات الجوية على الاتجاه الشمالي في قاعدة ميرون، ومصنع ‌‏(بلاسان) للصناعات العسكرية في سعسع، ومقر قيادة الفيلق ‏الشمالي في قاعدة عين زيتيم، وذلك بصواريخ موجهة و(كاتيوشا) و(بركان)».

وقال الإعلام الإسرائيلي إن الحزب أطلق أكثر من 200 صاروخ باتجاه الشمال، وهي أعلى حصيلة يومية لصواريخ يطلقها الحزب، وبلغ بعضها منطقتَي صفد وطبريا التي تصل إليها صواريخ الحزب للمرة الأولى. وتوعَّد الحزب بزيادة عملياته ضد إسرائيل بعد الاغتيال.