صلاح يعود إلى منتخب مصر لأول مرة بقيادة حسن

محمد صلاح (رويترز)
محمد صلاح (رويترز)
TT

صلاح يعود إلى منتخب مصر لأول مرة بقيادة حسن

محمد صلاح (رويترز)
محمد صلاح (رويترز)

عاد محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي الأحد إلى قائمة منتخب مصر لكرة القدم، استعداداً لمواجهتي بوركينا فاسو وغينيا بيساو ضمن الجولتين الثالثة والرابعة من منافسات المجموعة الأولى ضمن التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2026.

وأعلن حسام حسن المدير الفني للمنتخب عن قائمة تضم 25 لاعباً تدخل معسكراً اعتباراً من 28 أيار/مايو الحالي وذلك استعداداً لمواجهة بوركينا فاسو بالقاهرة في 6 حزيران/يونيو ثم غينيا بيساو بملعبها في العاشر من الشهر عينه.

وغاب صلاح عن قائمة "الفراعنة" في معسكر آذار/مارس الماضي، الأول تحت قيادة حسن الذي تولى تدريب المنتخب خلفاً للبرتغالي روي فيتوريا الذي أقيل من منصبه عقب خروج مصر من ثمن نهائي كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في ساحل العاج مطلع العام الجاري.

واعتذر صلاح عن المعسكر الأول بسبب عدم تعافيه تماماً من الإصابة التي تعرض لها بالعضلة الخلفية خلال مباراة مصر وغانا في كأس الأمم الإفريقية وترك من بعدها المنتخب للعلاج في ليفربول.

ولم يشارك الهدّاف في أول مباراتين بقيادة حسن، حيث حقق المنتخب الفوز على نيوزيلندا 1-0 ثم خسر أمام كرواتيا 2-4.

ويتصدر المنتخب المصري ترتيب المجموعة الأولى بست نقاط من فوزين على جيبوتي وسيراليون، بفارق نقطتين عن بوركينا فاسو وغينيا بيساو، وخمسٍ عن سيراليون وإثيوبيا، فيما تتذيل جيبوتي الترتيب من دون نقاط.

وضمت التشكيلة في حراسة المرمى ، محمد الشناوي (الأهلي)، مصطفي شوبير (الأهلي)، محمد عواد (الزمالك)، المهدي سليمان (الاتحاد السكندري).

وفى الدفاع: محمد عبد المنعم (الأهلي)، رامي ربيعة (الأهلي)، ياسر إبراهيم (الأهلي)، أحمد رمضان (سيراميكا كليوباترا)، محمد هاني (الأهلي)، أكرم توفيق (الأهلي)، محمد حمدي (بيراميدز) أحمد فتوح (الزمالك).

وفي الوسط: مروان عطية (الأهلي)، حمدي فتحي (الوكرة القطري)، أحمد نبيل (الأهلي)، إمام عاشور (الأهلي)، أحمد سيد (الزمالك)، ناصر ماهر (الزمالك).

وفي الهجوم: محمد صلاح (ليفربول الإنجليزي)، مصطفي فتحي (بيراميدز)، محمود حسن "تريزيجيه" (طرابزون سبور التركي)، مصطفي محمد (نانت الفرنسي)، محمد الشامي (المصري)، أحمد أمين (إنبي)، محمد شريف (الخليج السعودي).


مقالات ذات صلة

صلاح ينضم لتشكيلة مصر تحت قيادة حسام حسن لأول مرة

رياضة عربية محمد صلاح رفقة حسام وإبراهيم حسن في معسكر منتخب مصر (الاتحاد المصري لكرة القدم)

صلاح ينضم لتشكيلة مصر تحت قيادة حسام حسن لأول مرة

انضم محمد صلاح إلى تشكيلة منتخب مصر لأول مرة تحت قيادة حسام حسن (السبت)، لتكتمل بذلك صفوف الفريق قبل خوض مباراتين في تصفيات كأس العالم 2026.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
رياضة عالمية محمد صلاح وعائلته بعد مباراة لليفربول (غيتي)

محمد صلاح... اللاعب الأكثر قيمة تجارية في «بريمرليغ»

ليست الأرقام المهمة هي التي ستحدد إرث ليفربول، ولكن التي قُدمت بهدوء في مارس (آذار) هي ما ساعدت على توضيح قيمة محمد صلاح في ضوء مختلف.

ذا أتلتيك الرياضي (لندن)
رياضة عالمية كلوب يودع ملعب أنفيلد وجماهيره (أ.ب)

كيف أعاد كلوب ليفربول إلى أندية النخبة بعد سنوات من التراجع؟

نجح كلوب في إعادة الهيبة إلى ليفربول فور توليه قيادة الفريق خلفاً لبريندان رودجرز

رياضة عالمية محمد صلاح (إ.ب.أ)

صلاح ملمحاً إلى «بقائه»: سنقاتل من أجل فوز ليفربول بالألقاب

قال المهاجم المصري محمد صلاح: «إنّ ليفربول سيقاتل حتى الموت من أجل الفوز بالألقاب الموسم المقبل»، حيث ألمح اللاعب إلى بقائه خلال عامه الأخير من عقده في أنفيلد.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية محمد صلاح (أ.ف.ب)

محمد صلاح لن يغادر ليفربول في الصيف

يبدو أن المهاجم المصري محمد صلاح سيستمر موسماً آخر في ليفربول، حيث أكد باول جويس الصحافي المتخصص في تغطية أخبار ليفربول أنه لا يوجد ما يشير إلى مغادرته.

نواف العقيّل (الرياض)

الرجوب: يجب أن تكون ألعاب باريس منصة ضد الحرب

جبريل الرجوب (أ.ف.ب)
جبريل الرجوب (أ.ف.ب)
TT

الرجوب: يجب أن تكون ألعاب باريس منصة ضد الحرب

جبريل الرجوب (أ.ف.ب)
جبريل الرجوب (أ.ف.ب)

أعرب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية جبريل الرجوب الاربعاء عن أمله في أن تستقطب دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس مزيدا من الاهتمام بالحرب في قطاع غزة والاحتلال الإسرائيلي للضفة الغربية.

وقال الرجوب في مؤتمر صحافي عقده في رام الله إن "باريس هي لحظة تاريخية، ولحظة عظيمة للذهاب إلى هناك وإخبار العالم أن الوقت قد حان لنقول توقفوا، كفى".

وأكد أنه يشعر بأن "الإسرائيليين فقدوا حقهم القانوني والأخلاقي في الحضور طالما استمروا في جرائمهم" في غزة"، مشيرا إلى "مقتل 300 رياضي وموظف رياضي في قطاع غزة الفلسطيني، وتدمير البنية التحتية الرياضية واستخدام القوات الإسرائيلية الملاعب كمراكز اعتقال".

وتابع الرجوب "في تقديرنا أن الجرائم التي ارتُكبت بحق الفلسطينيين، وسياسة التضييق على الحركة الرياضية، قد أسقطت أي حق قانوني أو أخلاقي لإسرائيل في المشاركة في الألعاب الأولمبية في فرنسا".

واضاف "لاعب إسرائيلي يوجه صواريخ إلى أطفالنا في غزة، ولاعب جودو إسرائيلي آخر يزور جيش الاحتلال الذي يرتكب جرائم في غزة، ويشجعهم ويطلق تهديدات، هل هؤلاء يستحقون أن يكونوا في الألعاب التي لها علاقة بكل ما هو إنساني وأخلاقي؟".

وشدد على أنه "آن الأوان لإخضاع مجرم الرياضة الإسرائيلي للمحاكمة التي تتعارض مع رسالة الألعاب الأولمبية".

وعلى الصعيد الأولمبي، قال الرجوب "نسعى ليكون هناك لاعبون يحملون المضمون الإنساني والسياسي والنضالي في منظومة الرياضة، من خلال مشاركتنا في الألعاب الأولمبية الشهر المقبل، وسنتفاعل مع كل اللجان الأولمبية المشاركة في هذا الحدث التاريخي".

وانتقد القيود المفروضة على الحركة الرياضية من قبل اسرائيل وصعوبات التنقل التي تجعل من الصعب على الرياضيين الفلسطينيين السفر للمشاركة في الأحداث الرياضية الدولية أو التدريب في الخارج.

واشار الى تأهل لاعب التايكوندو الفلسطيني عمر اسماعيل "رغم كل الصعوبات والتحديات"، وقال "أعتقد أنه في النهاية سيكون لدينا ما بين ستة وثمانية (رياضيين في باريس)"، مبديا أمله أن يتمكنوا من المنافسة في ظل نظام بطاقات الدعوة.

ويسمح النظام لعدد محدود من الرجال والنساء بالمشاركة حتى لو لم يستوفوا المعايير اللازمة.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ في نيسان/أبريل إنه "حتى لو لم يتأهل أي رياضي (فلسطيني) على أرض الملعب... فإن اللجنة الأولمبية الوطنية الفلسطينية ستستفيد من الدعوات، مثل اللجان الأولمبية الوطنية الأخرى التي ليس لديها رياضي مؤهل".

واكد الرجوب أنه ينظر "إلى الاحتجاجات الأوروبية ضد الحرب في غزة بعين إيجابية"، مضيفا "أعتقد أن ما يحدث في أوروبا وفي كل مكان هو رسالة أمل جيدة للفلسطينيين".