أفضل الصفقات بالدوري الإنجليزي هذا الموسم

من ديكلان رايس مروراً بآدم وارتون... وصولاً إلى كول بالمر

ثنائي آرسنال كاي هافرتز وديكلان رايس ضمن أفضل الصفقات هذا الموسم (رويترز)
ثنائي آرسنال كاي هافرتز وديكلان رايس ضمن أفضل الصفقات هذا الموسم (رويترز)
TT

أفضل الصفقات بالدوري الإنجليزي هذا الموسم

ثنائي آرسنال كاي هافرتز وديكلان رايس ضمن أفضل الصفقات هذا الموسم (رويترز)
ثنائي آرسنال كاي هافرتز وديكلان رايس ضمن أفضل الصفقات هذا الموسم (رويترز)

أسدل الستار على منافسات موسم 2023 - 2024 في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي شهد سطوع نجم كثير من الصفقات الجديدة.

ويعدّ «البريميرليغ» الوجهة الأفضل لنجوم كرة القدم حول العالم، نظراً إلى قوة المنافسة، مما يجعل الأضواء مسلطة على الجميع.

ويحاول كل لاعب تقديم نفسه بأفضل صورة ممكنة من أجل الصعود للقمة والانتقال لأفضل أندية العالم؛ سواء في إنجلترا وخارجها. «الغارديان» تلقي الضوء هنا على أفضل الصفقات هذا الموسم:

ديكلان رايس (آرسنال)

إن أسهل طريقة تعكس الإضافة الهائلة التي قدمها ديكلان رايس لآرسنال هي أنه جعل الـ105 ملايين جنيه إسترليني التي دُفعت للتعاقد معه تبدو زهيدة بطريقة أو بأخرى.

لقد نجح اللاعب، البالغ من العمر 25 عاماً، الذي غاب عن مباراة واحدة فقط هذا الموسم في جميع المسابقات، في إحداث تحول هائل في خط وسط آرسنال، بالإضافة إلى أن ذكاءه الكبير في النواحي الدفاعية والخططية والتكتيكية، ومثابرته، قد منحا الحرية لزملائه الآخرين، خصوصاً مارتن أوديغارد، للتقدم للأمام والتألق بشكل كبير.

وتشير الأرقام والإحصاءات إلى أن بوكايو ساكا ومارتن أوديغارد هما فقط من صنعا أهدافاً أكثر من رايس مع آرسنال في الدوري هذا الموسم، كما أن جزءاً كبيراً من فاعلية آرسنال في الكرات الثابتة يعود إلى براعة رايس في التمرير. إنه لاعب خط وسط متكامل وقائد بالفطرة، ولاعب من الطراز العالمي.

روس باركلي (لوتون تاون)

ربما يستحق جمهور لوتون تاون جائزة أفضل أغنية هذا الموسم، عن الأغنية الرائعة التي يرددها لنجم الفريق روس باركلي، والتي تقول كلماتها: «لا يوجد أحد مثل روس باركلي يجعلني أشعر بالسعادة بهذه الطريقة».

لقد بدا الانتقال إلى لوتون تاون في البداية مجرد محطة أخرى في رحلة تراجع باركلي المحزنة منذ انتقاله من إيفرتون إلى تشيلسي في عام 2018. لكن من خلال اللعب في مركز جديد وارتداء القميص رقم 6، قدم اللاعب البالغ من العمر 30 عاماً مستويات استثنائية.

لقد تعاقد لوتون تاون مع باركلي دون مقابل في صفقة انتقال حر، وهو ما يجعله بالتأكيد أفضل صفقة لهذا الموسم. وقد استفاد باركلي كثيراً من وجوده في نادٍ يقدر موهبته وإمكاناته كثيراً، فضلاً عن اللعب تحت قيادة مدير فني قادر على توظيف قدراته كما ينبغي داخل المستطيل الأخضر.

لكن الأخبار السيئة بالنسبة إلى لوتون تاون، الذي هبط لدوري الدرجة الأولى، تتمثل في أنه سيواجه منافسة صعبة للغاية للإبقاء على خدمات باركلي هذا الصيف.

آدم وارتون (كريستال بالاس)

لم يكن من الممكن أن تكون بداية آدم وارتون مع كريستال بالاس أسوأ من ذلك؛ فبعد يومين فقط من قدومه من بلاكبيرن مقابل 18 مليون جنيه إسترليني، شارك وارتون مع كريستال بالاس بديلاً بعد مرور 28 دقيقة بينما كانت النتيجة تشير إلى تأخر فريقه بهدف دون رد أمام برايتون.

وبعد 6 دقائق فقط، اهتزت شباك كريستال بالاس بهدفين آخرين، وكان وارتون هو المتسبب في الهدف الثالث بعدما فقد الكرة.

خسر كريستال بالاس هذه المباراة بـ4 أهداف مقابل هدف وحيد في ذلك اليوم في أوائل فبراير (شباط) الماضي، لكن منذ ذلك الحين شارك لاعب خط الوسط الشاب في جميع المباريات، ولعب دوراً أساسياً في أن يصبح كريستال بالاس أحد أكثر فرق الدوري الإنجليزي الممتاز إثارة تحت قيادة المدير الفني أوليفر غلاسنر.

يتميز وارتون بتمريراته الدقيقة وتحركاته الذكية وتمركزه المميز، وتشير تقارير إلى أن نادي بايرن ميونيخ يرغب في التعاقد معه مقابل 60 مليون جنيه إسترليني، وهو ما يعني حصول كريستال بالاس على أكثر من 3 أضعاف المبلغ الذي دفعه لضم اللاعب قبل أقل من 4 أشهر فقط.

وقال غلاسنر عن وارتون قبل فوز كريستال بالاس الساحق على مانشستر يونايتد برباعية نظيفة: «لقد تطور بسرعة فائقة. إنه رائع فيما يتعلق باتخاذ القرارات الصحيحة، وتحركاته، وحلوله من لمسة أو لمستين».

آدم وارتون (يسار) لاعب كريستال بالاس (د.ب.أ)

كاي هافرتز (آرسنال)

يبدو الأمر كما لو أن كاي هافرتز قد انتقل من تشيلسي إلى آرسنال منذ زمن بعيد، رغم أن ذلك قد حدث في يونيو (حزيران) الماضي فقط مقابل 65 مليون جنيه إسترليني.

في البداية، اعتمد المدير الفني للمدفعجية، ميكيل أرتيتا، على هافرتز في مركز خط الوسط الحر الذي يتقدم من منطقة جزاء فريقه وحتى منطقة جزاء الفريق المنافس (وحتى ظهيراً أيسر مع منتخب ألمانيا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي)، ولم يسجل اللاعب الألماني سوى هدف وحيد (من ركلة جزاء) لناديه الجديد في أول 19 مباراة، وبالتالي كانت الشكوك تحوم حول قدرته على النجاح.

لكن منذ أن جرى تغيير مركزه ليلعب مهاجماً وهمياً، أصبح اللاعب البالغ من العمر 24 عاماً أساسياً ولا غنى عنه على الإطلاق في آرسنال بفضل أهدافه وقدرته على الربط بين خطوط الفريق المختلفة، وتهديده المستمر مرمى المنافسين في الكرات العالية، ومجهوده الوفير، وطريقة لعبه التي تضع مصلحة الفريق في المقدمة دائماً بعيداً عن أي أنانية.

ومن دون هافرتز، فمن المؤكد أن آرسنال لم يكن لينافس على اللقب.

كول بالمر (تشيلسي)

خلال الصيف الماضي، كان بالمر قريباً من الانتقال على سبيل الإعارة إلى بيرنلي. وخلال هذا الصيف، سيتوجه صانع ألعاب تشيلسي إلى بطولة كأس الأمم الأوروبية مع منتخب إنجلترا بوصفه أحد أكثر اللاعبين تألقاً في جميع الملاعب الأوروبية.

ويُعد بالمر، الذي أكمل عامه الثاني والعشرين في 6 مايو (أيار) الحالي، هو اللاعب الثالث فقط في التاريخ الذي يساهم في أكثر من 30 هدفاً في موسم واحد بالدوري الإنجليزي الممتاز عندما كان يبلغ من العمر 21 عاماً أو أقل - بعد روبي فاولر وكريس سوتون.

يتميز اللاعب الشاب بالهدوء الشديد، الذي يصل إلى حد «البرود» في بعض الأحيان، والثقة الكبيرة بالنفس، والقدرة الفائقة على الوصول إلى مستويات جديدة من التألق، كما رأينا في المباراة التي أحرز فيها 4 أهداف في مرمى إيفرتون.

وعندما غاب بالمر عن مباراة فريقه أمام آرسنال الشهر الماضي بسبب المرض، قال المدير الفني للبلوز آنذاك، ماوريسيو بوكيتينو، إن هذه «فرصة جيدة لزملائه» ليحلوا محله.

وقال بوكيتينو: «هذا هو نادي تشيلسي لكرة القدم، وليس نادي كول بالمر لكرة القدم»، لكن الحقيقة أن نتيجة المباراة كانت تشير إلى ما هو عكس ذلك تماماً، حيث خسر الفريق في غياب بالمر بـ5 أهداف دون رد!

* خدمة «الغارديان»


مقالات ذات صلة

وفاة ساركيتش حارس مرمى ميلوول الإنجليزي عن 26 عاماً

رياضة عالمية ماتيا ساركيتش (أ.ف.ب)

وفاة ساركيتش حارس مرمى ميلوول الإنجليزي عن 26 عاماً

أكد نادي ميلوول المنافس في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي لكرة القدم وفاة حارس مرماه ومرمى الجبل الأسود ماتيا ساركيتش اليوم السبت عن 26 عاما.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية المدرب الدنماركي هيولماند يتحدث إلى اللاعبين كير وهويلوند خلال جلسة تدريبية في فرويدنشتات (أ.ب)

فيهورست: إريكسن وهويلوند سيتألقان في «اليورو» رغم عثرات يونايتد

قال مورتن فيهورست مساعد مدرب منتخب الدنمارك الأول إن الثنائي كريستيان إريكسن وراسموس هويلوند سيظهران فائدة اللعب سويا في مانشستر يونايتد خلال اللعب في «اليورو».

«الشرق الأوسط» (شتوتغارت)
رياضة عالمية لويس غيليرمي «نادي وست هام»

وست هام يتعاقد مع الجناح البرازيلي الشاب غيليرمي

أعلن وست هام يونايتد، تاسع الدوري الإنجليزي لكرة القدم، الخميس، تعاقده مع الجناح البرازيلي الشاب لويس غيليرمي من بالميراس، بعقد مدته 5 سنوات.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية احتل تشيلسي المركزين الـ12 والـ6 في موسمين تحت قيادة الملاك الجدد (إ.ب.أ)

كم تبلغ قيمة تشيلسي بعد موسمين من ملكية تود باهلي وكليرليك؟

بحسب شبكة The Athletic تزيد قيمة تشيلسي الآن بمقدار 500 مليون جنيه إسترليني على مبلغ 2.3 مليار جنيه إسترليني المدفوع في صفقة الاستحواذ على النادي في عام 2022.

ذا أتلتيك الرياضي (لندن)
رياضة عالمية تن هاغ يحتفل بكأس إنجلترا الذي كان سببا في منحه فرصة جديدة مع مانشستر يونايتد (ا ف ب)

يونايتد يمنح تن هاغ فرصة جديدة على أمل تصحيح الأوضاع الموسم المقبل

على عكس التوقعات، ارتفعت أسهم المدرّب الهولندي إريك تن هاغ للاستمرار في منصبه مدرباً لمانشستر يونايتد الإنجليزي، بعد قناعة السير جيم راتكليف الشريك في ملكية

«الشرق الأوسط» (لندن)

نوير حارس ألمانيا محذّراً من المجر: منتخب شرس وغير مريح

نوير حذّر من شراسة المنتخب المجري قبل مواجهته الأربعاء (أ.ب)
نوير حذّر من شراسة المنتخب المجري قبل مواجهته الأربعاء (أ.ب)
TT

نوير حارس ألمانيا محذّراً من المجر: منتخب شرس وغير مريح

نوير حذّر من شراسة المنتخب المجري قبل مواجهته الأربعاء (أ.ب)
نوير حذّر من شراسة المنتخب المجري قبل مواجهته الأربعاء (أ.ب)

حذر مانويل نوير، حارس مرمى المنتخب الألماني، من الاعتقاد بأن فريقه استعاد مستواه المعهود بعد الفوز الكبير على اسكوتلندا في افتتاح كأس أمم أوروبا، مؤكداً أن المواجهة المقبلة أمام المجر ستكون أكثر صعوبة.

وقال نوير، الاثنين، «إنه فريق غير مريح وسيحاول أن يكون أكثر شراسة، ستكون مباراة مختلفة تماماً».

وسيواجه المنتخب الألماني نظيره المجري في شتوتغارت، الأربعاء، وذلك بعد فوزه الكبير على اسكوتلندا (5 - 1) في افتتاح البطولة، يوم الجمعة الماضي، وكان الفريق المجري قد خسر (3 - 1) أمام سويسرا ولا يمكنه تحمل هزيمة أخرى.

وكان الفريقان التقيا سابقاً في دور المجموعات بنسخة أمم أوروبا عام 2021، وانتهت المباراة بالتعادل (2 - 2).

كما استعاد نوير ذكريات كأس العالم 2014، حينما افتتح الفريق مشواره في البطولة بالفوز على البرتغال (4 - صفر)، قبل التعادل (2 - 2) مع غانا ثم الفوز باللقب في نهاية المطاف، لكنه أشار إلى أن الدلالات «أفضل» في الوقت الحالي.

وقال نوير «بدأنا بشكل جيد أمام البرتغال في عام 2014، لكننا لم نكن مسيطرين بشكل كامل». وأضاف «أمام اسكوتلندا سيطرنا على المباراة منذ البداية، لكن الجميع في الملعب كان غاضباً بسبب الهدف العكسي الذي هز شباكنا، إنها علامة جيدة وثبّتنا أقدامنا على أرض الملعب».

من جانبه، قال يوليان ناغلسمان، المدير الفني للفريق، «أنا واثق من قدرتنا على الفوز في مباراة المجر، سنحاول اللعب بشكل جيد مثلما لعبنا أمام اسكوتلندا».

وسيضمن الفوز على المجر، مكاناً لألمانيا في دور الـ16 مع تبقي جولة على نهاية دور المجموعات، بشرط عدم خسارة سويسرا أمام اسكوتلندا في المباراة الثانية بالمجموعة ذاتها.