هوميلز: لم أحسم مستقبلي بعد

ماتس هوميلز (أ.ف.ب)
ماتس هوميلز (أ.ف.ب)
TT

هوميلز: لم أحسم مستقبلي بعد

ماتس هوميلز (أ.ف.ب)
ماتس هوميلز (أ.ف.ب)

قال ماتس هوميلز، مدافع فريق بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، إنه لا يفكر حقاً في الاعتزال وسط عدم اليقين الذي يحيط بمستقبله بعد المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد.

وذكر هوميلز (35 عاماً) لصحيفة «سبورت بيلد» اليوم (الأربعاء): «إنهاء مسيرتي الكروية حالياً هي الخيار الأقل ترجيحاً».

وينتهي عقد هوميلز مع دورتموند بنهاية الموسم، وقال سيباستيان كييل، المدير الرياضي للفريق، إنهم سيناقشون مستقبله عقب نهائي دوري أبطال أوروبا الذي يقام في ملعب ويمبلي.

وأضاف هوميلز: «يمكن أن تستمر مسيرتي في مكان آخر. هناك ثلاث خيارات، دورتموند، الاعتزال، اللعب لنادٍ آخر».

ولعب هوميلز مع دورتموند في الفترة من 2008 إلى 2016 وعاد في 2019 بعدما لعب مع بايرن ميونيخ.

وستكون المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا هي آخر مباراة لماركو ريوس، مع دورتموند، الذي ارتبط اسمه بالانتقال للعب في الدوري الأميركي، وهو اتجاه أعلن هوميلز أنه لن يتبعه.

وتابع: «ما يمكنني استبعاده هو الانتقال إلى بلد بعيد، أميركا أو مثل هذه البلدان. إذا رحلت عن دورتموند سأتوجه للعب في بلد أوروبي قريب».

وأوضح هوميلز، الفائز بكأس العالم 2014، لـ«سبورت بيلد» أنه علم باستبعاده من قائمة المنتخب الألماني المشاركة في «يورو 2024» في مكالمة هاتفية «قصيرة مخيبة للآمال» من يوليان ناغلسمان، مدرب المنتخب.

وقال هوميلز: «لم تستمر حتى لدقيقتين. كان عليّ أن أغلق الهاتف من أجل التمرين. ولكنني لست في حاجة إلى محادثة طويلة وشرح كبير في مثل هذه اللحظات كانت كافية بالنسبة لي».

وأضاف أنه يمكنه تفهم تفكير ناغلسمان بأن هذه المجموعة في حاجة إلى التطور بعد المباريات الودية التي خاضوها في مارس (آذار) الماضي.

واستطرد هوميلز يقول: «بالنسبة لي كفرد، الأمر مرير لأنني من أفضل خمسة مدافعين في ألمانيا، لدي الثقة لقول هذا. لو كنت لعبت بشكل جيد قبل اختيارات مارس ربما كنت سأتواجد في القائمة النهائية».


مقالات ذات صلة

كأس أوروبا: مشجعون يتشاجرون في الملعب قبل مباراة تركيا وجورجيا

رياضة عالمية تفصل الشرطة بين المشجعين الأتراك والجورجيين بعد مشاجرة قبل مباراة منتخبيهما (أ.ب)

كأس أوروبا: مشجعون يتشاجرون في الملعب قبل مباراة تركيا وجورجيا

اندلع شجار بين المشجعين داخل استاد دورتموند قبل مباراة تركيا وجورجيا ضمن بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 اليوم الثلاثاء.

«الشرق الأوسط»
رياضة عالمية «يويفا» قال إن من الواضح أن هذا الفيديو لم يتم تسجيله خلال البطولة (د.ب.أ)

«يويفا» ينفي نوم أحد المشجعين في ملعب «يورو 2024»

نفى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم التكهنات المثارة حول الفيديو الذي جرى تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي، والذي يظهر أحد المشجعين وهو يتحدث عن نومه في الملعب.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية ألكسندر تسفيرين (إ.ب.أ)

تسيفرين رئيس يويفا: الإسباني يامال سيصبح أفضل لاعب على الإطلاق

أثنى ألكسندر تسفيرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على لامين يامال النجم الصاعد في صفوف منتخب إسبانيا، مشيراً إلى أنه قد يصبح قريباً «أفضل لاعب في العالم».

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية رونالدو نجم البرتغال والنصر السعودي كان النجم الأكثر جاذبية في لايبزيغ (أ.ب)

حمى كأس أوروبا تضرب لايبزيغ مع وصول رونالدو

في يوم المباراة الافتتاحية لمنتخب بلادهم في بطولة أوروبا 2024، خرج لاعبو البرتغال بصحبة القائد كريستيانو رونالدو من الفندق الذي يقيمون فيه لتحية مئات المشجعين.

«الشرق الأوسط» (لايبزيغ)
رياضة عالمية بارت فيربروخن يتصدى لتسديدة بولندية (إ.ب.أ)

بارت فيربروخن حارس هولندا: لست مهتماً بمبابي… فرنسا لديها الكثير!

لا تشعر هولندا بالراحة للغياب المحتمل لكيليان مبابي قائد المنتخب الفرنسي عن مواجهة الفريقين في بطولة أوروبا لكرة القدم.

«الشرق الأوسط» (فولفسبورغ (ألمانيا))

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
TT

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، اليوم الثلاثاء، إن الأدوات الخاصة به والمصممة لحماية اللاعبين من انتهاكات وسائل التواصل الاجتماعي ستكون متاحة الآن لجميع الاتحادات الأعضاء البالغ عددها 211 وفرقها، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة خطاب الكراهية.

وتم تقديم خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي، التي طورها «الفيفا» واتحاد اللاعبين المحترفين، لأول مرة لجميع الفرق في كأس العالم للسيدات 2023؛ للمساعدة في تخفيف خطاب الكراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي وإخفاء المحتوى الضار.

وقال «الفيفا» إن عدداً من الفرق المتنافسة في بطولة أوروبا الحالية وكوبا أميركا المقبلة انضمت إلى خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال جياني إنفانتينو رئيس «الفيفا»: «رأينا بالفعل مدى فعالية الخدمة في بطولات الفيفا ومن المنطقي أن نجعلها متاحة لجميع الاتحادات الأعضاء في الفيفا البالغ عددها 211، أينما ومتى يلعبون».

وأضاف: «نحن بحاجة لحماية جميع اللاعبين والمدربين والمسؤولين والفرق من سوء المعاملة، وكذلك متابعيهم».

وتم إطلاق الأداة في نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، ومنذ ذلك الحين قال «الفيفا» إن الخدمة أخفت 2.6 مليون من التعليقات المسيئة عن الرأي العام.

وتم الإبلاغ عما يقرب من 31 ألف حالة من «المحتوى المسيء» إلى منصات التواصل الاجتماعي، مثل «فيسبوك» و«إنستغرام» و«تيك توك» و«إكس» (تويتر) و«يوتيوب»، مما أدى إلى تبعات مثل تعليق الحسابات.

وفي الوقت نفسه، كانت واحدة من بين خمس لاعبات هدفاً للإساءة عبر الإنترنت خلال كأس العالم للسيدات 2023.

وقال «الفيفا» إن خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي سيتم استخدامها أيضاً في الأحداث القادمة مثل الألعاب الأولمبية في باريس، وكأس العالم للسيدات تحت 20 عاماً في كولومبيا، وكأس العالم داخل الصالات في أوزبكستان، وكأس العالم للسيدات تحت 17 عاماً في جمهورية الدومينيكان.