«اتحاد الملاكمة»: جوائز مالية للفائزين بميداليات في ألعاب باريس

سيمنح 100 ألف دولار للحاصلين على الميدالية الذهبية و50 ألفاً للفضية و25 للبرونزية (أ.ف.ب)
سيمنح 100 ألف دولار للحاصلين على الميدالية الذهبية و50 ألفاً للفضية و25 للبرونزية (أ.ف.ب)
TT

«اتحاد الملاكمة»: جوائز مالية للفائزين بميداليات في ألعاب باريس

سيمنح 100 ألف دولار للحاصلين على الميدالية الذهبية و50 ألفاً للفضية و25 للبرونزية (أ.ف.ب)
سيمنح 100 ألف دولار للحاصلين على الميدالية الذهبية و50 ألفاً للفضية و25 للبرونزية (أ.ف.ب)

أعلن الاتحاد الدولي للملاكمة اليوم الأربعاء أنه سيقدم جوائز مالية لجميع الأبطال الأولمبيين والحاصلين على ميداليات في ألعاب باريس هذا العام.

ولا ينظم الاتحاد بطولة الملاكمة في أولمبياد باريس بعد أن سحبت اللجنة الأولمبية الدولية اعترافها به العام الماضي.

وبناء على ترتيب الملاكمين خلال الألعاب في الفترة من 26 يوليو (تموز) إلى 11 أغسطس (آب) قال الاتحاد الدولي للملاكمة إنه سيمنح 100 ألف دولار للحاصلين على الميداليات الذهبية و50 ألف دولار للميداليات الفضية و25 ألف دولار للميداليات البرونزية.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب قرار الاتحاد الدولي لألعاب القوى، الذي أعلن في أبريل (نيسان) الماضي أنه سيكون أول اتحاد يقدم جوائز مالية قدرها 50 ألف دولار لأبطاله الأولمبيين بدءاً من ألعاب باريس هذا العام. وقال عمر كريمليف رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة في بيان «سيحصل الفائزون بالميدالية الذهبية في ألعاب باريس على مكافأة مالية كبيرة قدرها 100 ألف دولار. ومن هذا المبلغ سيحصل الرياضي على 50 ألف دولار وسيحصل اتحاده الوطني على 25 ألف دولار وسيحصل مدربه على 25 ألف دولار».

وأضاف «يجب تقدير رياضيينا وجهودهم. يقدم الاتحاد الدولي الفرصة للملاكمين ويستثمر فيهم بشكل كبير لأنهم محور هذه الرياضة وسنواصل دعمهم على جميع المستويات».

وقررت اللجنة الأولمبية الدولية في يونيو (حزيران) تجريد الاتحاد الدولي للملاكمة من الاعتراف به بسبب فشله في استكمال إصلاحات متعلقة بالحوكمة والتمويل والقضايا الأخلاقية.

وتنظم اللجنة الأولمبية الدولية منافسات الملاكمة في ألعاب باريس.


مقالات ذات صلة

كأس أوروبا: مشجعون يتشاجرون في الملعب قبل مباراة تركيا وجورجيا

رياضة عالمية تفصل الشرطة بين المشجعين الأتراك والجورجيين بعد مشاجرة قبل مباراة منتخبيهما (أ.ب)

كأس أوروبا: مشجعون يتشاجرون في الملعب قبل مباراة تركيا وجورجيا

اندلع شجار بين المشجعين داخل استاد دورتموند قبل مباراة تركيا وجورجيا ضمن بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 اليوم الثلاثاء.

«الشرق الأوسط»
رياضة عالمية «يويفا» قال إن من الواضح أن هذا الفيديو لم يتم تسجيله خلال البطولة (د.ب.أ)

«يويفا» ينفي نوم أحد المشجعين في ملعب «يورو 2024»

نفى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم التكهنات المثارة حول الفيديو الذي جرى تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي، والذي يظهر أحد المشجعين وهو يتحدث عن نومه في الملعب.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية ألكسندر تسفيرين (إ.ب.أ)

تسيفرين رئيس يويفا: الإسباني يامال سيصبح أفضل لاعب على الإطلاق

أثنى ألكسندر تسفيرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على لامين يامال النجم الصاعد في صفوف منتخب إسبانيا، مشيراً إلى أنه قد يصبح قريباً «أفضل لاعب في العالم».

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية رونالدو نجم البرتغال والنصر السعودي كان النجم الأكثر جاذبية في لايبزيغ (أ.ب)

حمى كأس أوروبا تضرب لايبزيغ مع وصول رونالدو

في يوم المباراة الافتتاحية لمنتخب بلادهم في بطولة أوروبا 2024، خرج لاعبو البرتغال بصحبة القائد كريستيانو رونالدو من الفندق الذي يقيمون فيه لتحية مئات المشجعين.

«الشرق الأوسط» (لايبزيغ)
رياضة عالمية بارت فيربروخن يتصدى لتسديدة بولندية (إ.ب.أ)

بارت فيربروخن حارس هولندا: لست مهتماً بمبابي… فرنسا لديها الكثير!

لا تشعر هولندا بالراحة للغياب المحتمل لكيليان مبابي قائد المنتخب الفرنسي عن مواجهة الفريقين في بطولة أوروبا لكرة القدم.

«الشرق الأوسط» (فولفسبورغ (ألمانيا))

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
TT

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، اليوم الثلاثاء، إن الأدوات الخاصة به والمصممة لحماية اللاعبين من انتهاكات وسائل التواصل الاجتماعي ستكون متاحة الآن لجميع الاتحادات الأعضاء البالغ عددها 211 وفرقها، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة خطاب الكراهية.

وتم تقديم خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي، التي طورها «الفيفا» واتحاد اللاعبين المحترفين، لأول مرة لجميع الفرق في كأس العالم للسيدات 2023؛ للمساعدة في تخفيف خطاب الكراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي وإخفاء المحتوى الضار.

وقال «الفيفا» إن عدداً من الفرق المتنافسة في بطولة أوروبا الحالية وكوبا أميركا المقبلة انضمت إلى خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال جياني إنفانتينو رئيس «الفيفا»: «رأينا بالفعل مدى فعالية الخدمة في بطولات الفيفا ومن المنطقي أن نجعلها متاحة لجميع الاتحادات الأعضاء في الفيفا البالغ عددها 211، أينما ومتى يلعبون».

وأضاف: «نحن بحاجة لحماية جميع اللاعبين والمدربين والمسؤولين والفرق من سوء المعاملة، وكذلك متابعيهم».

وتم إطلاق الأداة في نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، ومنذ ذلك الحين قال «الفيفا» إن الخدمة أخفت 2.6 مليون من التعليقات المسيئة عن الرأي العام.

وتم الإبلاغ عما يقرب من 31 ألف حالة من «المحتوى المسيء» إلى منصات التواصل الاجتماعي، مثل «فيسبوك» و«إنستغرام» و«تيك توك» و«إكس» (تويتر) و«يوتيوب»، مما أدى إلى تبعات مثل تعليق الحسابات.

وفي الوقت نفسه، كانت واحدة من بين خمس لاعبات هدفاً للإساءة عبر الإنترنت خلال كأس العالم للسيدات 2023.

وقال «الفيفا» إن خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي سيتم استخدامها أيضاً في الأحداث القادمة مثل الألعاب الأولمبية في باريس، وكأس العالم للسيدات تحت 20 عاماً في كولومبيا، وكأس العالم داخل الصالات في أوزبكستان، وكأس العالم للسيدات تحت 17 عاماً في جمهورية الدومينيكان.