ناغلسمان: كروس يستطيع إنهاء مسيرته بالتتويج بكأس أوروبا

يوليان ناغلسمان (رويترز)
يوليان ناغلسمان (رويترز)
TT

ناغلسمان: كروس يستطيع إنهاء مسيرته بالتتويج بكأس أوروبا

يوليان ناغلسمان (رويترز)
يوليان ناغلسمان (رويترز)

يأمل يوليان ناغلسمان، مدرب منتخب ألمانيا لكرة القدم، في أن ينهي لاعب الوسط توني كروس مسيرته الكروية بالتتويج بلقب كأس الأمم الأوروبية (يورو 2024).

ويمتلك كروس سجلا حافلا مع الساحرة المستديرة، حيث توج بكأس العالم 2014 مع منتخب ألمانيا، كما فاز بخمسة ألقاب لدوري أبطال أوروبا بالإضافة لحصوله على كثير من الألقاب المحلية والدولية مع فريقه السابق بايرن ميونيخ الألماني والحالي ريال مدريد الإسباني، ليصل إجمالي عدد البطولات التي فاز بها إلى 32 لقبا حتى الآن.

ويستعد كروس لخوض مباراته الأخيرة مع الريال يوم السبت المقبل ضد بوروسيا دورتموند الألماني في نهائي دوري أبطال أوروبا، قبل أن ينضم لمنتخب ألمانيا، الذي يخوض معه كأس الأمم الأوروبية، بعد تراجعه في مارس (آذار) الماضي عن قرار الاعتزال الدولي، الذي اتخذه قبل 3 سنوات.

وكشف كروس (34عاماً) مؤخرا، أن البطولة القارية التي تستضيفها ألمانيا هذا الصيف، ستكون بمثابة الظهور الأخير له مع كرة القدم، فيما يطمع ناغلسمان في أن تخرج تلك المشاركة بأسلوب أنيق من خلال التتويج باللقب ورفع كأس البطولة يوم 14 يوليو (تموز) القادم.

وقال ناغلسمان خلال وجوده بالمعسكر التدريبي لمنتخب ألمانيا استعدادا لأمم أوروبا في بلانكنهاين: «بالطبع أتمنى له الفوز باللقب. يمكنهم أن يختتموا كتابا مصورا رائعا عنه».

أضاف ناغلسمان: «أجد دائما أنه من الذكاء جدا ألا يفوت اللاعبون اللحظة التي يجب عليهم فيها إعلان الاعتزال. ليس لدى توني ما يثبته. لديه الآن بطولة ضخمة يتطلع إليها بشدة، وحيث يمكنه التتويج بلقب آخر، فأعتقد أنه سيكون فائزا بكل شيء».

وأكد ناغلسمان: «ستكون قصة مذهلة بالنسبة لنا وبالطبع بالنسبة له أيضا، أن نتوج مسيرته مرة أخرى بهذه الطريقة. ستكون تلك هي اللحظة المختارة تماما لإنهاء المشوار».

أبدى المدرب الألماني اقتناعه بأن كروس سيلعب «بطولة جيدة للغاية» بعد «موسم رائع في ريال مدريد».

من جانبه، أعرب رودي فولر، المدير الرياضي للمنتخب الألماني، عن أمله في أن يلعب كروس «مباراته الأخيرة في 14 يوليو المقبل».

وتفتتح ألمانيا البطولة يوم 14 يونيو (حزيران) المقبل بمواجهة أسكوتلندا، ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضا منتخبي المجر وسويسرا.

يشار إلى أن كروس خاض 108 مباريات دولية ويمكنه أن يشارك في 6 لقاءات أخرى في أمم أوروبا.


مقالات ذات صلة

مفاوضات «القادسية ــ لاكازيت» مهددة بـ«الفشل»

رياضة سعودية لاكازيت خلال تدريباته مع المنتخب الفرنسي الذي يستعد للمشاركة في أولمبياد باريس (أ.ف.ب)

مفاوضات «القادسية ــ لاكازيت» مهددة بـ«الفشل»

كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» عن أن مفاوضات نادي القادسية مع اللاعب ألكسندر لاكازيت مهاجم ليون الفرنسي باتت مهددة بالفشل.

سعد السبيعي (الدمام)
رياضة عالمية أندي موراي لم يكمل مباراته ضد الأسترالي تومسون في كوينز (أ.ف.ب)

«دورة كوينز»: انسحاب موراي يثير الشكوك حول مشاركته في ويمبلدون

اضطر الأسكوتلندي أندي موراي للانسحاب من مباراة الدور الثاني ببطولة كوينز للتنس، الأربعاء، بسبب الإصابة، وذلك بعد خوضه 5 أشواط فقط على الملعب العشبي غرب لندن.  

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا (رويترز)

«دورة برلين»: البيلاروسية أزارينكا إلى ربع النهائي

صعدت البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا لدور الثمانية في بطولة برلين للتنس.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية دراجان ستويكوفيتش مدرب صربيا (أ.ب)

مدرب صربيا: بالغنا في احترام إنجلترا… لن أكررها أمام سلوفينيا

قال دراجان ستويكوفيتش مدرب صربيا، الأربعاء، إنه لن يكرر الخطأ الذي وقع فيه أمام إنجلترا؛ بالمبالغة في احترام المنافس عندما يواجه سلوفينيا.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)
رياضة عالمية لوكا مودريتش قائد منتخب كرواتيا يغادر ملعب هامبورغ حزيناً بعد التعادل مع ألبانيا (أ.ف.ب)

كأس أوروبا: ألبانيا تحيي آمالها بتعادل قاتل مع كرواتيا

خطفت ألبانيا نقطة مهمة أبقت بها على آمالها ببلوغ ثمن النهائي بعدما صدمت كرواتيا بتعادلٍ متأخرٍ 2 - 2 عقّد تأهّلها

«الشرق الأوسط» (هامبورغ)

«يورو 2024»: أصوات القرود والألعاب النارية تغرّم صربيا وألبانيا

جماهير صربيا تسببت في تغريم اتحاد بلادها (أ.ف.ب)
جماهير صربيا تسببت في تغريم اتحاد بلادها (أ.ف.ب)
TT

«يورو 2024»: أصوات القرود والألعاب النارية تغرّم صربيا وألبانيا

جماهير صربيا تسببت في تغريم اتحاد بلادها (أ.ف.ب)
جماهير صربيا تسببت في تغريم اتحاد بلادها (أ.ف.ب)

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" الأربعاء أنه فرض غرامات مالية قدرها 10 آلاف يورو (10 آلاف و745 دولار) على الاتحادين الصربي والألباني بسبب استفزازات جماهير الفريقين التي لا تليق بحدث رياضي.

ولم يقدم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المزيد من التفاصيل.

وذكرت وسائل إعلام إنجليزية أن أصوات القرود صدرت من المدرجات الصربية في اتجاه اللاعبين الإنجليز، خلال مباراة الفريقين يوم الأحد الماضي في جيلسينكيرشن.

ولم يتم القبض على المشجع أو طرده من الملعب خلال فوز إنجلترا على صربيا بنتيجة 1/0 رغم التواجد المكثف لطاقم أمن الملعب وقوات الشرطة.

وسيتعين أيضا على الاتحاد الصربي دفع غرامة قدرها 4 آلاف و500 يورو بسبب رمي أشياء من المدرجات.

كما عوقب الاتحاد الألباني لكرة القدم بغرامات مجموعها 27 ألف و375 يورو بسبب إطلاق الألعاب النارية ورمي أشياء واقتحام الملعب خلال المباراة

التي خسرها منتخب ألبانيا أمام إيطاليا بنتيجة 1/2 يوم السبت الماضي.