الأداء القوي الذي يقدمه باير ليفركوزن يرشحه لإنهاء هيمنة بايرن ميونيخ

الفريق بقيادة المدرب ألونسو يتصدر جدول ترتيب الدوري وقادر على مواصلة المنافسة على اللقب

لاعبو باير ليفركوزن وفرحة سحق يونيون برلين برباعية نظيفة وتصدر ترتيب الدوري الألماني (أ.ف.ب)
لاعبو باير ليفركوزن وفرحة سحق يونيون برلين برباعية نظيفة وتصدر ترتيب الدوري الألماني (أ.ف.ب)
TT

الأداء القوي الذي يقدمه باير ليفركوزن يرشحه لإنهاء هيمنة بايرن ميونيخ

لاعبو باير ليفركوزن وفرحة سحق يونيون برلين برباعية نظيفة وتصدر ترتيب الدوري الألماني (أ.ف.ب)
لاعبو باير ليفركوزن وفرحة سحق يونيون برلين برباعية نظيفة وتصدر ترتيب الدوري الألماني (أ.ف.ب)

عاد باير ليفركوزن مرهقاً بعد أن قطع مسافة 4000 كيلومتر عائداً من العاصمة الأذربيجانية باكو بعد خوض مباراته في الدوري الأوروبي، في حين أوقف يونيون برلين سلسلة هزائمه في دوري أبطال أوروبا من خلال الحصول على نقطة ثمينة من نابولي على «ملعب دييغو مارادونا»، ليلتقي الفريقان في الدوري الألماني الممتاز في المباراة التي فاز فيها باير ليفركوزن برباعية نظيفة.

في مثل هذا الوقت من العام الماضي، كان ليفركوزن ويونيون برلين على طرفي نقيض. ولكي نكون أكثر دقة يجب الإشارة إلى أنه في هذه المرحلة بالضبط قبل 12 شهراً، كان ليفركوزن يحتل المركز الثالث عشر في جدول ترتيب الدوري الألماني الممتاز، في حين كان يونيون برلين في المركز الثاني. لكن الأسابيع التي سبقت ذلك مباشرة كانت تحمل أول دليل على تأثير تشابي ألونسو. فعندما تولى المدير الفني الإسباني القيادة الفنية لليفركوزن في الخامس من أكتوبر (تشرين الأول)، كان الفريق يحتل المركز قبل الأخير في جدول ترتيب البوندسليغا. وعلى الرغم من أن هذا الفريق بُني بهدف المنافسة على احتلال أحد المراكز المؤهلة للمشاركة في دوري أبطال أوروبا، فإنه كان يواجه شبح الهبوط.

وأصبحت الفجوة بين الناديين واضحة تماماً الآن، لكن مع تغير الأدوار تماماً. ربما نجح يونيون برلين في إيقاف التراجع خلال هذا الأسبوع، لكنه كان في مهب الريح أمام إعصار ليفركوزن الذي سحقه برباعية نظيفة. لقد قدم باير ليفركوزن أداءً مذهلاً، من حيث التحرك بالكرة، وتغيير المراكز بين اللاعبين، والسرعة الفائقة من جانب جيريمي فريمبونغ وفلوريان فيرتز على وجه الخصوص. وعلى الرغم من الرحلة الطويلة التي قطعها الفريق إلى أذربيجان للعب في بطولة الدوري الأوروبي، فإنه أظهر «طاقة جيدة وتركيزاً جيداً»، على حد وصف ألونسو.

مدرب باير ليفركوزن تشابي ألونسو (أ.ف.ب)

كان يونيو برلين يلعب بخطة تعتمد على إبعاد لاعبي باير ليفركوزن عن المرمى قدر المستطاع، حتى افتتح أليخاندرو غريمالدو النتيجة بهدف رائع، لكن كان هناك ببساطة «اختلاف في المستوى»، على حد تعبير المدير الفني ليونيو برلين، أورس فيشر. وبدأ لاعبو يونيو برلين يرتكبون الأخطاء الفردية، مع ازدياد العبء الذهني والبدني. وتم استبدال مدافع يونيون برلين، ليوناردو بونوتشي، الذي بدا مرهقاً خلال إجراء عمليات الإحماء، بعد هدف غريمالدو، وربما كان هذا اللاعب الإيطالي المخضرم ممتناً لاستبداله، لأن الوتيرة السريعة للاعبي باير ليفركوزن لم تكن تجعل اللاعبين قادرين على التقاط الأنفاس. وضاعف أوديلون كوسونو التقدم لليفركوزن بهدف ثانٍ من ضربة رأس لتصبح النتيجة التقدم بهدفين دون رد، ومن المفارقات أن هذا الهدف جاء في أكثر فترات المباراة إيجابية ليونيون برلين.

تحولت المباراة بعد ذلك إلى عرض استعراضي من جانب ليفركوزن، الذي كان لاعبوه يتناقلون الكرة بسهولة ويتبادلون المراكز فيما بينهم. وأحرز جوناثان تاه الهدف الثالث بلمسة ذكية بعد ركلة ركنية نفذها غريمالدو وسوء تقدير من فريدريك رونو. قرر ألونسو إجراء بعض التبديلات لإراحة لاعبيه المرهقين، وأشرك أمين عدلي وناثان تيلا في الدقائق العشر الأخيرة، وبعد أقل من دقيقتين من دخولهما، صنع عدلي الهدف الرابع والأخير لتيلا الذي وضع الكرة في الشباك بلمسة رائعة. في الحقيقة، تعد هذه المباراة أقوى دليل على أن ليفركوزن قادرٌ على مواصلة المنافسة على اللقب حتى الأمتار الأخيرة، خصوصاً أن الفريق يمتلك خيارات قوية على مقاعد البدلاء. لقد حاول لاعبو يونيون برلين التقدم للأمام من أجل تحسين النتيجة، لكن المخزون البدني كان قد نفد تماماً أمام متصدري جدول الترتيب.

وإذا كان ألونسو ونجم فريقه غرانيت تشاكا يؤكدان دائماً على أن الفريق لم يحقق أي شيء حتى الآن، فإن الحقيقة الواضحة للجميع هي أن باير ليفركوزن لم يخسر سوى نقطتين فقط من 11 مباراة. وعلى الرغم من استمرار التكهنات بشأن تولي ألونسو القيادة الفنية لريال مدريد عاجلاً وليس آجلاً، إلا أن المدير الفني الإسباني الشاب يعمل بتركيز شديد ويقوم بعمل رائع مع باير ليفركوزن منذ اليوم الأول له مع النادي الألماني. لم يشعر ألونسو بالذعر عندما جاء لقيادة فريق يوجد في منطقة الهبوط، وظل يعمل بكل هدوء وتواضع حتى ارتقى بالفريق إلى صدارة جدول ترتيب الدوري الألماني الممتاز. وحتى بعد هذا الإنجاز الكبير، لم يتفاخر ألونسو بما حققه ولم يبتهج، بل واصل العمل كالمعتاد وكأنه لم يفعل شيئاً استثنائياً!

ويبدو ألونسو غير مهتم بالترويج لسمعته مديراً فنياً شاباً يبدو في طريقه لأن يكون أسطورة في عالم التدريب. وحتى عندما سأله المذيع بشبكة «إي إس بي إن»، آرتشي ريند توت، عن وجود ما يقرب من 30 كرة حول الملعب أثناء المباراة حتى تكون جاهزة لرميها بداخل الملعب مرة أخرى، مما لا يسمح للخصم بالتقاط الأنفاس والحصول على أي فترة راحة، لم ينسب ألونسو الفضل لنفسه، بل قال وهو يهز كتفيه: «لم تكن فكرتي، لكنها كانت فكرة جيدة». لا يزال الوقت مبكراً للحكم على الأمور، لكن الأداء القوي الذي يقدمه باير ليفركوزن يقول إنه سيكون منافساً قوياً على لقب الدوري الألماني الممتاز، على الأقل خلال الموسم الحالي، ويرشحه لإنهاء هيمنة بايرن ميونيخ.

*خدمة الغارديان


مقالات ذات صلة

رحيل محتمل لدي ليخت وأوباميكانو وكيم عن بايرن

رياضة عالمية ماتياس دي ليخت (د.ب.أ)

رحيل محتمل لدي ليخت وأوباميكانو وكيم عن بايرن

ذكر تقرير إعلامي، الثلاثاء، أن ماتيس دي ليخت ودايوت أوباميكانو وكيم مين جاي، من الممكن أن يرحلوا عن بايرن ميونيخ هذا الصيف، إذا تلقى النادي عروضا مناسبة.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)
رياضة عالمية سيرهو غيراسي نجم شتوتغارت الألماني (الشرق الأوسط)

غيراسي يطلب الرحيل عن شتوتغارت الألماني

ذكرت تقارير صحافية، الاثنين، أن المهاجم الغيني الدولي سيرهو غيراسي طلب الرحيل عن فريقه شتوتغارت وصيف دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم (بوندسليغا).

«الشرق الأوسط» (شتوتغارت)
رياضة عالمية جوشوا كيميتش (د.ب.أ)

كيميتش: انتقاداتي لإدارة بايرن من الماضي

قال جوشوا كيميتش مدافع المنتخب الألماني إن التصريحات التي انتقد فيها إدارة نادي بايرن ميونيخ في برنامج وثائقي تلفزيوني لا تعكس علاقته الحالية مع الإدارة.

«الشرق الأوسط» (فرنكفورت)
رياضة عالمية باسكال غروس لاعب برايتون الإنجليزي (الشرق الأوسط)

غروس يقترب من الانتقال إلى بوروسيا دورتموند

اقترب باسكال غروس، لاعب وسط المنتخب الألماني، من الانتقال إلى بوروسيا دورتموند، وذلك وفقاً لما ذكرته قناة «سكاي».

«الشرق الأوسط» (باد هومبرغ)
رياضة عالمية مايكل أوليز جناح فريق كريستال بالاس (رويترز)

بايرن يقترب من التعاقد مع أوليز

ذكرت تقارير إعلامية، السبت، أن فريق بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم اقترب من التعاقد مع مايكل أوليز، جناح فريق كريستال بالاس الإنجليزي. 

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

كيليان مبابي (رويترز)
كيليان مبابي (رويترز)
TT

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

كيليان مبابي (رويترز)
كيليان مبابي (رويترز)

سيكون مهاجم وقائد منتخب فرنسا كيليان مبابي الذي تعرض لكسر في أنفه، ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخب بلاده في مواجهة بولندا الثلاثاء في دورتموند خلال الجولة الثالثة من المجموعة الرابعة كما أعلن مصدر مقرّب من المنتخب لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».

وتعرض مبابي لكسر في أنفه خلال المباراة الأولى ضد النمسا 1-0 في 17 يونيو (حزيران) وغاب عن مباراة القمة ضد هولندا 0-0 الجمعة.

وكان مدرب فرنسا ديدييه ديشان كشف في مؤتمر صحافي الاثنين أنّ مبابي «يتحسّن كل يوم»، وقال في هذا الصدد: «الأمر أفضل كل يوم، إنه أفضل اليوم من أمس وأول من أمس، بعد خضوعه للعلاج اختفى الورم الدموي بشكل جيد وهو يعتاد على القناع. إنه يريد اللعب بنفس القدر الذي أراد به اللعب ضد هولندا الجمعة في الجولة الثانية».

وشارك مبابي السبت في أول مواجهة منذ إصابته ضد فريق الشباب لبادربورن، وهي المدينة التي يعسكر فيها المنتخب الفرنسي، ثم شارك بشكل طبيعي في حصة تدريبية خفيفة جدا الأحد ثم حصة الاثنين.

وتحتل فرنسا المركز الثاني في المجموعة الرابعة برصيد 4 نقاط بفارق الأهداف خلف هولندا المتصدرة، فيما تحتل بولندا المركز الأخير من دون رصيد وفقدت حظوظها بالتأهل.