غويتزة: عودتي لـ«دورتموند» كانت خاطئة

ماريو غويتزة الفائز ببطولة «كأس العالم لكرة القدم» مع «المنتخب الألماني» (د.ب.أ)
ماريو غويتزة الفائز ببطولة «كأس العالم لكرة القدم» مع «المنتخب الألماني» (د.ب.أ)
TT

غويتزة: عودتي لـ«دورتموند» كانت خاطئة

ماريو غويتزة الفائز ببطولة «كأس العالم لكرة القدم» مع «المنتخب الألماني» (د.ب.أ)
ماريو غويتزة الفائز ببطولة «كأس العالم لكرة القدم» مع «المنتخب الألماني» (د.ب.أ)

أكد ماريو غويتزة، الفائز ببطولة «كأس العالم لكرة القدم» مع «المنتخب الألماني» في 2014، أن عودته لـ«بوروسيا دورتموند» في 2016 كانت خطأ.

ووفق «وكالة الأنباء الألمانية»، بسؤاله عن الخطأ الذي ارتكبه في مسيرته، قال غويتزة، للمدونة الصوتية «شبيلماخر»: «على الأرجح، قرار العودة لدورتموند، كان ينبغي أن أتخذ قراراً مختلفاً».

وأضاف: «كان لديّ خيار أو اثنان، أيضاً في ليفربول مع يورغن كلوب. بالنسبة لي، الخطوة خارج ألمانيا، بعد اللعب لدورتموند وبايرن، كانت الأفضل. هذا ما قمت بعمله بعدها بأربعة أعوام».

وتسبَّب غويتزة، الذي يلعب حالياً في «آينتراخت فرانكفورت»، في غضب كبير عندما انتقل من «بوروسيا دورتموند» إلى غريمه «بايرن ميونخ»، قبل شهر تقريباً من نهائي «دوري أبطال أوروبا 2013» بين الفريقين.

وبعد 3 سنوات مع «بايرن ميونخ»، عاد غويتزة إلى «دورتموند» ولكنه مرَّ بوقت صعب. وبعد ذلك انتقل لـ«أيندهوفن» الهولندي، قبل أن يعود لـ«البوندسليغا» مع فرانكفورت في 2022.

وقال غويتزة، الذي سجل هدف فوز «منتخب ألمانيا» بنهائي «كأس العالم 2014»، إنه كان من الأفضل له أن يلعب خارج البلاد وقتها، مشيراً إلى الضغط الذي تعرَّض له من وسائل الإعلام، عقب ليلته التي لا تُنسى في «ريو دي غانيرو».


مقالات ذات صلة

تشاكا يفوز بمعركة الرقم 10 في فوز سويسرا الرائع على المجر

رياضة عالمية غرانيت تشاكا تألق في مواجهة المجر (إ.ب.أ)

تشاكا يفوز بمعركة الرقم 10 في فوز سويسرا الرائع على المجر

يرتدي غرانيت تشاكا ودومينيك سوبوسلاي القميص رقم عشرة، وهما القائدان والقوة المحركة لفريقي سويسرا والمجر على الترتيب، لكن تشاكا هو من حصل على الثناء.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)
رياضة عالمية فابيان هورزلر مدرب برايتون الجديد في احتفالات سانت باولي بالصعود للبوندسليغا (أ.ب)

الألماني هورزلر أصغر مدرب في تاريخ البريميرليغ

قال نادي برايتون آند هوف ألبيون السبت إنه عين فابيان هورزلر (31 عاماً) مدرباً جديداً للفريق بعقد حتى 2027 مما يجعله أصغر مدرب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

«الشرق الأوسط» (برايتون)
رياضة عالمية رونالدينيو لن يشجع منتخب بلاده في «كوبا أميركا» (د.ب.أ)

رونالدينيو يرفض تشجيع منتخب البرازيل في «كوبا أميركا»

يرفض الأسطورة البرازيلي رونالدينيو تشجيع منتخب بلاده خلال كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) في أميركا.

«الشرق الأوسط» (ساو باولو)
رياضة عالمية ليونيل سكالوني مدرب الأرجنتين أعلن قائمته لـ«كوبا أميركا»... (أ.ف.ب)

قائمة الأرجنتين لـ«كوبا أميركا» دون مفاجآت

خرج الثلاثي آنخيل كوري وليوناردو باليردي وفالنتين باركو من القائمة النهائية التي أعلنها ليونيل سكالوني مدرب منتخب الأرجنتين لخوض «كوبا أميركا» لكرة القدم.

«الشرق الأوسط» (بوينس آيرس)
رياضة عالمية ماريك هامشيك نجم سلوفاكيا السابق (د.ب.أ)

هامشيك: «اليورو» وسيلة لتوحيد الشعب السلوفاكي بعد محاولة اغتيال رئيس الوزراء

يأمل ماريك هامشيك، أسطورة منتخب سلوفاكيا، أن تساهم «كأس أمم أوروبا (يورو 2024)» في توحيد شعب بلاده بعد محاولة اغتيال رئيس الوزراء روبرت فيكو.

«الشرق الأوسط» (برلين)

زلاتكو معتذراً للكروات: آمل في أن يكون هذا «مجرد يوم سيئ»

زلاتكو يحيي مودريتش لدى تبديله أمام إسبانيا (أ.ف.ب)
زلاتكو يحيي مودريتش لدى تبديله أمام إسبانيا (أ.ف.ب)
TT

زلاتكو معتذراً للكروات: آمل في أن يكون هذا «مجرد يوم سيئ»

زلاتكو يحيي مودريتش لدى تبديله أمام إسبانيا (أ.ف.ب)
زلاتكو يحيي مودريتش لدى تبديله أمام إسبانيا (أ.ف.ب)

اعتذر المدرب زلاتكو داليتش لعشرات الآلاف من المشجعين الكروات الذين احتشدوا في الملعب الأولمبي في برلين، اليوم السبت، بعد خسارة فريقه صفر - 3، أمام إسبانيا في مباراته الافتتاحية ببطولة أوروبا 2024 لكرة القدم.

وقال داليتش (57 عاماً)، الذي قاد الفريق إلى نهائي كأس العالم 2018 وقبل النهائي أيضاً بعد أربع سنوات أخرى، في مؤتمر صحافي: «كانت الأجواء رائعة. أعتذر عن هذا العرض السيئ اليوم. لم نلعب بالشراسة المطلوبة».

ولم تكن كرواتيا، التي تسعى جاهدة لتكرار نجاحها في كأس العالم في السنوات الأخيرة ببطولة أوروبا إذ لم يسبق لها الفوز بأي مباراة في مراحل خروج المغلوب، قادرة على مجاراة اللعب الهجومي الذكي لإسبانيا لتضرب الفوضى صفوف المدرب داليتش بعد نحو نصف ساعة.

وعانى لاعبو كرواتيا لإيقاف خطورة هجمات إسبانيا في الشوط الأول إذ سجلت بطلة 2008 و2012 ثلاثة أهداف.

وتفوق عدد المشجعين الكروات على جماهير إسبانيا في الملعب الأولمبي بنسبة 10 إلى واحد على الأقل، لكن الإسبان هم من أخذوا زمام المبادرة منذ البداية من خلال اللعب بالضغط العالي.

وفشلت الأجواء المفعمة بالحيوية في رفع مستوى فريق المدرب داليتش.

وقال داليتش الذي سيواجه فريقه ألبانيا قبل مواجهة إيطاليا في مباراته الأخيرة بالمجموعة الثانية: «آمل في أن يكون هذا مجرد يوم سيئ».

وبالنظر إلى المباريات المتبقية، قال داليتش إنه أخرج لوكا مودريتش من الملعب في الشوط الثاني لمنح القائد (38 عاماً) فرصة للراحة.