مدرب التعاون الجديد... «كل الطرق تؤدي إلى روما»

إدارة الرشودي تسابق الزمن لإغلاق الملف قبل الموسم الجديد

عون السلولي قد يرحل إلى أحد الأندية الكبرى (تصوير: سعد الدوسري)
عون السلولي قد يرحل إلى أحد الأندية الكبرى (تصوير: سعد الدوسري)
TT

مدرب التعاون الجديد... «كل الطرق تؤدي إلى روما»

عون السلولي قد يرحل إلى أحد الأندية الكبرى (تصوير: سعد الدوسري)
عون السلولي قد يرحل إلى أحد الأندية الكبرى (تصوير: سعد الدوسري)

تسابق إدارة نادي التعاون برئاسة سعود الرشودي، الزمن لإنجاز العديد من الاستحقاقات المهمة على صعيد الفريق الكروي، قبل المشاركة في المنافسات المقبلة وعلى رأسها بطولة دوري أبطال آسيا «2» التي تأهل الفريق للمشاركة بها بعد أن نال رابع الترتيب في بطولة دوري المحترفين السعودي.

كما يشارك الفريق في بطولة السوبر السعودي قبل انطلاق الموسم الكروي، حيث سيلتقي النصر في مباراته الأولى في نصف نهائي البطولة التي لم يحسم بشكل نهائي موقع إقامتها سواء داخل المملكة أو خارجها.

ويتصدر ملف التعاقد مع مدرب جديد لقيادة الفريق، قائمة الأولويات التي يتوجب على الإدارة إنجازها قبل المغادرة للمعسكر الخارجي الذي تقرر أن يقام في سلوفينيا لمدة تقارب الشهر ابتداء من الأسبوع الأول من شهر يوليو (تموز) المقبل وحتى الأسبوع الأول من أغسطس (آب) حيث ستكون العودة قبل قرابة أسبوع من خوض المواجهة الأولى في السوبر.

وودعت إدارة التعاون مدرب فريقها البرازيلي شاموسكا الذي حقق أكبر رصيد نقطي في تاريخ مشاركات التعاون في دوري المحترفين «59 نقطة»، منفرداً بالمركز الرابع، ومن ثم الوجود من جديد في البطولة القارية وأيضاً في بطولة السوبر، مستفيداً من وجود بطل الدوري الهلال ووصيفه النصر في نهائي كأس الملك وتكرار البطل والوصيف في البطولتين ليذهب مقعدا السوبر المتبقيين لصاحبي المركزين الثالث والرابع، الأهلي والتعاون.

وعلى الرغم من هذا المنجز التاريخي مع التعاون فقد اختار المدرب البرازيلي الخبير في المنافسات الكروية السعودية، الذي حقق منجزات أخرى أيضاً؛ من بينها بطولة كأس الملك ودرب فرقاً جماهيرية كالهلال، أن يخوض تجربة جديدة وإن كانت خارج أضواء دوري المحترفين من خلال التوقيع مع نادي نيوم الطامح لمعانقة دوري المحترفين عبر منافسات دوري الدرجة الأولى، حيث كان العرض المالي مغرياً بالنسبة له.

وبالعودة إلى التعاون والاستحقاقات القادمة فقد تم ربط العديد من الأسماء لقيادة هذا الفريق وآخرهم التركي المعروف فاتح تريم صاحب التجربة الطويلة في الملاعب التركية والأوروبية بشكل عام، من بينها غلطة سراي وباناثينيكوس اليوناني فضلاً عن تجاربه في إيطاليا مع فيورنتينا وميلان خلال الفترة من «2000 - 2002»، لكن تجربته الأخيرة مع الفريق اليوناني انتهت قبل موعدها المحدد حيث أكمل 6 اشهر فقط من موسم ونصف كان قد وقعه مع النادي وبرر ذلك الإنهاء بعدم التوافق على خطط الموسم المقبل «2024 - 2025»، حيث تم فك الارتباط منتصف مايو (أيار) الماضي وبات المدرب حراً.

رحيل شاموسكا يحتم على التعاونيين إيجاد البديل بشكل عاجل (تصوير: سعد العنزي)

كما تم تداول اسم الإيطالي «غاتوزو»، لكن المدرب أوقف من جانبه كل هذه الأنباء بالتوقيع مع نادي هايدوك الكرواتي، كما أن البرتغالي بيدرو مانويل المدرب السابق للفريق من الأسماء التي تم تداولها، لكن الأخير لم يفك الارتباط بشكل رسمي مع إدارة الخليج، حيث تبقى في عقده عام كامل وعليه دفع شرط جزائي في حال رغبته بالرحيل، التي بررها بظروف عائلية، مما يجعل من المستبعد توقيعه للتعاون بناء على المبررات التي ذكرها.

وتحرص إدارة التعاون على التعاقد مع نوع معين من المدربين يمتازون بالصبر والقدرة على التكيف مع الإمكانات المتوفرة.

واقترب التعاون من إعادة ضم المدافع متعب المفرج بعقد حر قادماً من الهلال بعد أن لعب للفريق سابقاً بنظام الإعارة، كما أن هناك أنباء متزايدة حول انفتاح التعاون على فكرة بيع عقد المدافع عون السلولي لصالح أحد الأندية الكبرى، حيث إن اللاعب الذي قدم من الاتحاد تمت إعادة صياغته ومنحه الفرصة ليكون واحداً من أفضل المدافعين السعوديين في الوقت الراهن ويكون ضمن قائمة اللاعبين لدى الإيطالي مانشيني مدرب المنتخب السعودي.

ونجحت السياسة التي تنتهجها الإدارة في إعادة صياغة وتأهيل العديد من اللاعبين الذين لا ينالون فرصة في المشاركة مع أنديتهم ليكونوا من الأوراق المهمة في تشكيلة التعاون، وكان آخرهم محمد الكويكبي، الذي تمت استعارته من الاتفاق في الموسم الماضي ليثبت جدارته ويتم تمديد عقده الحر لثلاث سنوات بعد نهاية إعارته ونهاية عقده مع ناديه السابق.

ولا يعتمد التعاون بشكل كلي على تأهيل الأسماء التي تأتي إليه من فرق أخرى، بل إن لديه عدداً من الأسماء الصاعدة التي باتت محل أنظار كثير من الأندية، من بينهم عبد الملك العييري الذي وجد في السنوات الأخيرة ضمن قوائم المنتخبات السعودية في الفئات السنية، كما أن حارسه الشاب أسامة المرمش سبق أن انتقل للاتحاد بعد أن تم استقطابه في سن مبكرة من نادي اللواء وتم صقل موهبته ليتم بيع عقده للاتحاد منذ صيف 2021، حيث عرف عن الحارس إبداعه في التصدي للركلات الترجيحية مع المنتخبات السعودية فضلاً عن إبداعه في مجريات المباراة.

بقيت الإشارة إلى أن الدكتور سعود الرشودي رئيس النادي كان في أوروبا لقضاء إجازته السنوية وتخلل ذلك مفاوضات مع مدربين ولاعبين موجودين هناك، حيث يفضل التعامل مع الأسماء المتوافرة مع المكاتب في العاصمة الإيطالية روما.


مقالات ذات صلة

متحدث رابطة الدوري السعودي لـ«The Athletic»: سنسد الفجوات بين الأندية بأفضل المواهب

رياضة سعودية الهلال والأهلي بنجومهما العالمية خلال إحدى المواجهات في الدوري السعودي للمحترفين (تصوير: عدنان مهدلي)

متحدث رابطة الدوري السعودي لـ«The Athletic»: سنسد الفجوات بين الأندية بأفضل المواهب

أكد متحدث رسمي باسم رابطة دوري المحترفين السعودية لشبكة «The Athletic» أن الميزانيات المخصصة للأندية هذا العام ستكون أكبر من العام الماضي.

نواف العقيّل (الرياض)
رياضة سعودية المهاجم النيجيري بول أونواتشو (رويترز)

ريتشارلسون وكاسيميرو على أبواب الدوري السعودي للمحترفين

اقترب نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي من الموافقة على رحيل أحد المهاجمين الأساسيين هذا الصيف.

مهند علي ( الرياض: )
رياضة سعودية عيسى ميندي (الشرق الأوسط)

الخلود يقترب من المدافع الجزائري ميندي

بات نادي ‫الخلود السعودي‬ على مقربة من التوقيع مع المدافع الجزائري عيسى ميندي قادماً من نادي فياريال الإسباني.

خالد العوني (الرياض)
رياضة سعودية جانب من مواجهات الهلال والنصر ضمن منافسات الدوري السعودي للمحترفين (أ.ب)

مصادر لـ«الشرق الأوسط»: النصر والهلال استنفدا ميزانيتهما في «برنامج الاستقطاب» 

كشفت مصادر وثيقة الاطلاع أن ناديي النصر والهلال استنفدا ميزانيتهما الخاصة من برنامج الاستقطاب في تغطية العقود القائمة من العام الماضي والمستمرة لهذا العام.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
رياضة سعودية لاعبو الاتحاد في لقطة جماعية خلال معسكرهم التدريبي المقام في إسبانيا (الشرق الأوسط)

الاتحاد يحسم صفقة فقيهي... ويقترب من موسى ديابي

أشارت مصادر خاصة لـ«الشرق الأوسط» إلى حسم إدارة الاتحاد صفقة التعاقد مع معاذ فقيهي الظهير الأيمن لنادي الهلال ليصبح بموجبه اللاعب اتحادياً لـ 4 مواسم مقبلة.

علي العمري (جدة)

«بطولة المنتخبات الإقليمية»: 13هدفاً في ثالث يوم

جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
TT

«بطولة المنتخبات الإقليمية»: 13هدفاً في ثالث يوم

جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)

تواصلت السبت منافسات بطولة المنتخبات الإقليمية تحت 13 عاماً، والتي تستضيفها محافظة الطائف خلال الفترة من 18 إلى 30 يوليو (تموز) الحالي، وينظمها الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وأقيمت اليوم 6 مباريات لحساب المجموعتين الأولى والثانية، حيث فاز الأحساء على الشرقية بهدف دون رد، وحصل لاعب الأحساء مشعل الشكيبي على جائزة أفضل لاعب. فيما تعادل حائل مع الجوف بنتيجة 1 - 1، وحصد لاعب حائل عزام الجنيدي جائزة أفضل لاعب، بينما خسر نجران أمام جازان بهدف دون رد، وحقق لاعب جازان أيمن حوباني جائزة أفضل لاعب.

كما تغلب مكة المكرمة على حفر الباطن بنتيجة 2 - 1، وحصد لاعب مكة أحمد الثقفي جائزة أفضل لاعب، فيما فاز الرياض على تبوك بنتيجة 4 - 0، وحصد لاعبه ناصر بن كليب جائزة أفضل لاعب، بينما تغلب جدة على عسير 2 - 0، وحقق لاعبه صهيب الحربي جائزة أفضل لاعب.

وواصل الحكام الشباب قيادة مباريات البطولة، حيث قادت مباريات اليوم 6 طواقم تحكيمية بمجموع 24 حكماً شاباً تتراوح أعمارهم بين 20 و25 عاماً.

ويمثل الحكام المشاركون في البطولة نتاج أكاديمية الحكام التي تعد إحدى مبادرات استراتيجية تحول كرة القدم السعودية، بالإضافة إلى الحكام المشاركين في مسابقات الفئات السنية المختلفة.

وسوف تقام الأحد 6 مباريات تجمع حائل مع القصيم، وجازان مع الأحساء، والشرقية مع الجوف، وحفر الباطن مع المدينة المنورة، وجدة مع الرياض وتبوك مع مكة المكرمة.

يذكر أن بطولة المنتخبات الإقليمية يهدف معها الاتحاد السعودي إلى اكتشاف المواهب الكروية، والعمل على تطويرها مستقبلاً، يأتي ذلك ضمن أهدافه الاستراتيجية في تطوير الفئات السنية، وصناعة جيل من اللاعبين القادرين على تمثيل المنتخبات الوطنية في المحافل والمنافسات كافة.