بيريرا: فرضت عقلية الفوز على «الشبابيين»

مدرب الفتح قال إن استمرار المصاعب المالية يعني عدم السيطرة على اللاعبين

نجح الشباب بختام موسمه بانتصار على الفتح (تصوير: عبد الرحمن السالم)
نجح الشباب بختام موسمه بانتصار على الفتح (تصوير: عبد الرحمن السالم)
TT

بيريرا: فرضت عقلية الفوز على «الشبابيين»

نجح الشباب بختام موسمه بانتصار على الفتح (تصوير: عبد الرحمن السالم)
نجح الشباب بختام موسمه بانتصار على الفتح (تصوير: عبد الرحمن السالم)

أكد البرتغالي فيتور بيريرا مدرب فريق الشباب السعودي أنه نجح في عمله خلال الفترة التي أشرف فيها على الفريق في الأشهر الأربعة الماضية.

وقال بيريرا في المؤتمر الصحافي بعد مواجهة الفتح في ختام منافسات الدوري «الشباب أظهر في الفترة التي دربته فيها تحسناً كبيراً، وهو في طور التطور والنمو، واستطعت فرض عقلية الفوز داخل الفريق».

وعن مستقبله مع الشباب بعد نهاية عقده، قال «سأجتمع مع الإدارة خلال الفترة المقبلة للنقاش حول مستقبلي».

وحول مواجهة الفتح التي كسبها الشباب بنتيجة 3-2، أكد بيريرا أنهم لعبوا بمستوى مميز في الشوط الأول الذي كان من الممكن أن يسجلوا فيه 3 أهداف على حد قوله، أما في الشوط الثاني فأشار إلى أنهم ارتكبوا بعض الأخطاء وحصل أحد لاعبيهم على بطاقة حمراء واستقبلت شباكهم هدفين، لكن قتالية اللاعبين جلبت الفوز.

وفي ختام حديثه، قدّم بيريرا شكره للاعبين وإدارة النادي الذين يعملون في الخفاء على حد قوله، وقدموا له الدعم اللازم خلال الأشهر الأربعة الماضية.

من جانبه، أكد الكرواتي سلافن بيليتش مدرب فريق الفتح أن موسم فريقه يعتبر في المجمل ممتاز، لكنه أشار إلى أنه ينتظرهم عمل كبير في الموسم المقبل، قائلاً «لدي عقد عمل مع الفتح لموسم مقبل، وسأحضّر مع الإدارة له، لكننا عانينا هذا الموسم من بعض الصعوبات المالية، ولو استمر هذا الأمر الموسم المقبل سيكون من الصعب السيطرة على اللاعبين».

وعن رأيه حول لقاء فريقه أمام الشباب، قال «كانت المباراة أمام الشباب مفتوحة، ولم يكن فيها شد أعصاب، لذلك تميزت المباراة بوجود فرص عديدة، الشيء الذي لم أكن راضي عنه هو استقبالنا الهدف الثاني للشباب، خصوصاً بعد طرد لاعب منهم».


مقالات ذات صلة

«الأولمبية الدولية» تختار السعودية لاستضافة «أولمبياد الرياضة الإلكترونية» عام 2025

رياضة سعودية الأولمبية الدولية أسندت تنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية للسعودية عام 2025 (الشرق الأوسط)

«الأولمبية الدولية» تختار السعودية لاستضافة «أولمبياد الرياضة الإلكترونية» عام 2025

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية الجمعة، عقد شراكة مع اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية لمدة 12 عاماً، لتنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية.

«الشرق الأوسط» (لوزان)
رياضة سعودية كوين كوك (رويترز)

سلة العُلا تعزز صفوفها بنجم الدوري الأميركي كوين كوك

أعلن نادي العلا الرياضي عن توقيع عقد مع اللاعب الأميركي كوين كوك، الذي لديه سجل تاريخي حافل في دوري الـNBA

فارس الفزي (الرياض)
رياضة سعودية المقاتلة السعودية هتان السيف تتأهب لتسجيل انتصار جديد في مسيرتها (تصوير: بشير صالح)

«دوري المقاتلين» يشعل أجواء الرياض... والسعودية هتان لإنجاز جديد

يترقب عشاق «الفنون القتالية»، مساء الجمعة، انطلاق «الحدث الدولي العالمي للقتال»، وهو الجولة الثانية من نزالات الموسم الأول من «دوري المقاتلين المحترفين

لولوة العنقري (الرياض)
رياضة سعودية وصلت بعثة المنتخب السعودي للمشاركة في البطولة الدولية (الشرق الأوسط)

أخضر الريشة الطائرة جاهز لـ«موريشيوس الدولية»

وصلت بعثة المنتخب السعودي للريشة الطائرة اليوم الخميس لمدينة روز هيل في موريشيوس للمشاركة في البطولة الدولية التي ستقام خلال الفترة من 11 إلى 14 يوليو.

بشاير الخالدي (الدمام)
رياضة سعودية العاصمة السعودية تحتضن الحدث الأكبر في عالم المقاتلين على المستويين الدولي والعالمي (الشرق الأوسط)

دوري المقاتلين العالمي: الأنظار تترقّب مواجهة السعودية هتان السيف والمصرية إيمان

تحتضن العاصمة السعودية الرياض، غداً (الجمعة)، الحدث الأكبر في عالم المقاتلين على المستوى الدولي والعالمي، وهي الجولة الثانية من نزالات الموسم الأول.

لولوة العنقري (الرياض)

«الأولمبية الدولية» تختار السعودية لاستضافة «أولمبياد الرياضة الإلكترونية» عام 2025

الأولمبية الدولية أسندت تنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية للسعودية عام 2025 (الشرق الأوسط)
الأولمبية الدولية أسندت تنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية للسعودية عام 2025 (الشرق الأوسط)
TT

«الأولمبية الدولية» تختار السعودية لاستضافة «أولمبياد الرياضة الإلكترونية» عام 2025

الأولمبية الدولية أسندت تنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية للسعودية عام 2025 (الشرق الأوسط)
الأولمبية الدولية أسندت تنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية للسعودية عام 2025 (الشرق الأوسط)

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية، اليوم (الجمعة)، عقد شراكة مع اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية لمدة 12 عاماً، لتنظيم دورة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية في المملكة عام 2025، ونسخ إضافية من الدورة في أعوام لاحقة، وذلك امتداداً لسلسلة البطولات العالمية المتنوعة التي نجحت المملكة في استضافتها في الآونة الأخيرة، وتأكيداً على موقعها الريادي بصفتها مركزاً عالمياً للرياضات الإلكترونية.

الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل (ثمانية)

من ناحيته، قال الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية، إن إعلان اللجنة الأولمبية الدولية استضافة المملكة هذا الحدث الرياضي العالمي، هو امتداد وتجسيد للدعم غير المسبوق الذي تحظى به الرياضة في المملكة من قِبل قيادة الوطن، والدعم والمتابعة المستمرين من قبل الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس الوزراء الذي مكّننا من المضي قدماً في الاستمرار في استضافة مثل هذه الأحداث الدولية الكبرى، وتأكيد أن المملكة باتت موطناً للرياضات يشهده العالم أجمع.

وأضاف: «نفخر بكتابة فصلٍ جديد للرياضات الأولمبية عالمياً من خلال هذه الشراكة مع اللجنة الأولمبية الدولية، حين تستضيف المملكة النسخة الأولى والتاريخية من الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية، ونسعد كثيراً بهذه الثقة، ونتطلع لأن نرحب بالعالم أجمع هنا في المملكة لمشاهدة هذا الحدث الرياضي العالمي، وتنظيم نسخة استثنائية ومتميزة».

الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان (الأولمبية السعودية)

من جهتها، عبّرت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، عضو اللجنة الأولمبية الدولية وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية ورئيسة لجنة رياضة المرأة، عن سعادتها بهذه الشراكة، وقالت: «نفخر بالدعم السخي الذي توليه القيادة في المملكة للقطاع الرياضي بشكلٍ عام، وللرياضات الإلكترونية بشكلٍ خاص، التي شهدت تطوراً غير مسبوق، أسهم في تمكين الشباب والشابات من تحقيق طموحاتهم، حيث تشكل الشراكة بين اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية خطوة تاريخية، تنتقل معها الرياضة الأولمبية إلى مرحلة جديدة عنوانها التطلع نحو المستقبل».

توماس باخ رئيس الأولمبية الدولية (رويترز)

من ناحيته، قال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الدكتور توماس باخ: «نحن محظوظون بالشراكة مع اللجنة الأولمبية السعودية لاستضافة الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية؛ نظراً لما تتمتع به المملكة العربية السعودية من خبرات رائعة، بل منقطعة النظير في مجال الرياضات الإلكترونية».

وتُعد الشراكة مع اللجنة الأولمبية لتنظيم هذا الحدث التاريخي تأكيداً جديداً على مكانة المملكة العربية السعودية كوجهة أولى لأهم المناسبات الرياضية الكبرى، وامتداداً طبيعياً في رحلة المملكة لتصبح المركز العالمي الأول للرياضات الإلكترونية، حيث يأتي تنظيم الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية ليُكمل عقد الدورات والبطولات العالمية الكبرى في مجال الرياضات الإلكترونية المقامة في المملكة، خصوصاً في ظل تنظيم مدينة الرياض النسخة الأولى من كأس العالم للرياضات الإلكترونية الفترة الحالية، كما تتميز الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية بكونها ستجمع أفضل اللاعبين حول العالم لتمثيل منتخباتهم الوطنية، في مزيجٍ فريد بين قيم الألعاب الأولمبية العريقة التي انطلقت عام 1896، والشعبية الكبيرة التي تتمتع بها الرياضات الإلكترونية حول العالم، لتجعل أنظار العالم تتجه نحو المملكة عام 2025 لمتابعة حدثٍ لم يسبق له مثيل.

الرياضات الإلكترونية برزت بشكل لافت في السنوات الماضية (الشرق الأوسط)

وشهدت الريادة السعودية في الرياضات الإلكترونية قصة نجاحٍ عالمية منذ تأسيس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية في أكتوبر (تشرين الأول) عام 2017؛ إيذاناً ببدء فصلٍ جديد لهذا القطاع عالمياً، مروراً بتدشين بطولات محلية وعالمية كـ«لاعبون بلا حدود» و«موسم الغيمرز »، انتهاءً بإطلاق ولي العهد الاستراتيجية الوطنية للألعاب والرياضات الإلكترونية في سبتمبر (أيلول) 2022، الخطوة التي نقلت قطاع الرياضات الإلكترونية محلياً إلى آفاقٍ جديدة، وفق مستهدفات رؤية السعودية 2030، وأسهمت في تحقيق نهضة عالمية، عنوانها تمكين اللاعبين وعشاق هذه الرياضة من تحقيق تطلعاتهم.

بوليفارد سيتي بالرياض موطن الألعاب الإلكترونية في العالم (الشرق الأوسط)

يُذكر أن اللجنة الأولمبية الدولية قد أوضحت في بيانها الصادر اليوم أن المكتب التنفيذي للجنة قد رفع بموافقته على إنشاء الألعاب الأولمبية للرياضات الإلكترونية لجلسة اللجنة الأولمبية الدولية 143 المزمع إقامتها في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك على هامش إقامة الألعاب الأولمبية الصيفية، ومن المتوقع أن يتم إعلان المزيد من التفاصيل عن هذه الاستضافة بعد انعقاد الجلسة.

الرياضات الإلكترونية تحظى باهتمام جماهيري (الشرق الأوسط)