الخطيب: «الوقفة السعودية» رسمت البسمة على وجوه الجماهير السورية

أكد لـ«الشرق الأوسط» أنهم فتحوا صفحة جديدة مع السومة

المنتخب السوري يسعى لاستعادة هيبته قاريا (الشرق الأوسط)
المنتخب السوري يسعى لاستعادة هيبته قاريا (الشرق الأوسط)
TT

الخطيب: «الوقفة السعودية» رسمت البسمة على وجوه الجماهير السورية

المنتخب السوري يسعى لاستعادة هيبته قاريا (الشرق الأوسط)
المنتخب السوري يسعى لاستعادة هيبته قاريا (الشرق الأوسط)

أكد عبد الرحمن الخطيب، نائب رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم، أن وقفة السعودية مع الرياضة السورية وتحديداً منتخب «نسور قاسيون»، مكّنتهم من العودة إلى المنافسة على البطولات والاستحقاقات الدولية وإحياء روح المنافسة في المنتخب من جديد.

وقال الخطيب، في حديث لـ«الشرق الأوسط»، إن قانون قيصر والحظر المفروض من الاتحاد الدولي يحول دون توفير الاتحاد السوري متطلباته وتسيير أموره، خصوصاً على صعيد المنتخبات مثمناً جهود ومساعدة قيادة المملكة ووزارة الرياضة السعودية بقيادة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل والاتحاد السعودي لكرة القدم برئاسة ياسر المسحل على جهودهم المستمرة ووقوفهم إلى جانب الاتحاد السوري.

وأكد الخطيب أن المملكة شريك حقيقي في رسم البسمة على وجوه السوريين بمساعدتها في بناء وتجديد المنتخب الأول ليصبح قادراً على المنافسة والوصول إلى بعيد عبر توفير جميع المتطلبات والاحتياجات، لا سيما استضافات جميع المنتخبات السورية بكل فئاتها وصولاً إلى الأندية السورية، وتحمّل جميع النفقات وتأمين البعثات من مباريات رسمية وودية ومعسكرات.

وقال الخطيب إن استبعاد اللاعب عمر السومة عن المنتخب الوطني كان بقرار فني بحت، نافياً أن يكون هناك أي سبب آخر خارج السياق الفني، مشيراً إلى أن مدرب المنتخب الأرجنتيني هيكتور كوبر يعمل حسب الحاجة الفنية ولا يخضع للعاطفة ولما يطلبه المستمعون أو الجمهور.

الخطيب أشاد بالوقفة السعودية مع المنتخب السوري (الشرق الأوسط)

وتابع الخطيب، في حديث لـ«الشرق الأوسط»: «أتفهم ردة فعل السومة وتصريحاته التي جاءت في لحظة انفعالية سابقاً وهو قدّم اعتذاره عنها وأعلن عن جهوزيته لخدمة منتخب بلاده في أي وقت، وبناء على طلب كوبر أبلغنا السومة أننا بحاجة له واستطعنا تذليل العقبات واليوم فتحنا صفحة جديدة».

وكانت أزمة قائد منتخب سوريا والمدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر قد وصلت إلى خواتيمها السعيدة بعد استدعائه مجدداً للانضمام إلى تشكيلة المنتخب السوري الذي سيخوض مواجهتين حاسمتين في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027 أمام كوريا الشمالية واليابان في 6 و11 يونيو (حزيران).

ولعلّ هذا الخبر أثلج قلوب الجماهير السورية التي كانت تنتظر عودة السومة بفارغ الصبر، وهذه العودة أعلنها اللاعب عبر حسابه على منصات التواصل الاجتماعي، قبل أن يسحبها ويعيدها ثانية بعد التوصّل إلى تفاهم مع كوبر الذي استبعد اللاعب من بطولة كأس آسيا 2023 التي أُقيمت في قطر مؤخراً وطلب عودته من جديد لتمثيل منتخب بلاده في الاستحقاقين المقبلين.

وعلى الرغم من تجديد الاتحاد السوري الثقة بكوبر بعد بطولة كأس آسيا رغم العديد من الانتقادات التي طالت الأرجنتيني، أكد الخطيب أن الاختبار الحقيقي للمدرب سيكون في المباراتين الأخيرتين من التصفيات وهي مرحلة مفصلية لكوبر مع المنتخب السوري.

أزمة السومة ونسور قاسيون انتهت فصولها أخيرا (الشرق الأوسط)

ورفض الخطيب تحميل اللوم للمدرب في نتائج المنتخب، مؤكداً أنه في بداية التصفيات الحالية وتحديداً في مباراتي كوريا واليابان، اعتمد كوبر على تشكيلة محلية مع بعض اللاعبين المحترفين عربياً وكان المنتخب في مرحلة بناء وتجديد ولم يكن يملك أي خيار آخر، مشيراً إلى أن أداء المنتخب يتحسّن تدريجياً والتطور يسير بشكل تدريجي والإنجاز الذي حصل في كأس آسيا كان خير دليل.

وأضاف: «نعمل اليوم على استدعاء اللاعبين المحترفين في الخارج من أصول سوريا بناء على طلب كوبر لكن الفريق بحاجة للانسجام أكثر وفترة التوقفات الدولية قصيرة ولا تخدمنا كثيراً في هذا الأمر ولن يكون لدينا الوقت الكافي لخوض مباريات ودية أو معسكر قبل موعد المباريات ويمكن القول إن عمر المنتخب الحقيقي هو 4 أشهر ولدينا كل الثقة بالجهازين الفني والإداري واللاعبين لتحقيق الهدف المنشود».

وأوضح الخطيب أن ملف اللاعب لم يغلق وهو مهم وإضافة كبيرة للمنتخب السوري، كما أن استدعاءه من جديد يتوقف على مدى الاستجابة ضمن الأطر والأسس التي يحددها المنتخب.

وقال الخطيب في هذا السياق: «نأمل من خاله الذي هو وكيل أعماله أن يتفهّم خصوصية المنتخبات ويتركه يأخذ قراره بهذا الموضوع، ونحن على تواصل دائم معه وإن شاء الله سنصل إلى حل يرضي جميع الأطراف لكن ليس على حساب وجسم المنتخب السوري لأن جميع اللاعبين سواسية ولا فرق بينهم».

وكان الاتحاد السوري قد أصدر بياناً، في وقت سابق، أعلن فيه أن اللاعب داهود غادر معسكر المنتخب في الدمام قبل مواجهة ميانمار بسبب عدم تلبية طلباته التي ستؤثر على المنتخب الأول، مضيفاً أن مصلحة المنتخب تأتي في المقام الأول.

وكشف الخطيب عن تعاون كبير بين الاتحادين السوري والسعودي والتنسيق المستمر مع الاتحاد الدولي لكرة القدم للاستعانة بالـ«VAR» للدوري السوري للمرة الأولى في التاريخ الذي سيكون جاهزاً مع نهاية شهر مايو (أيار) المقبل.

وقال الخطيب إن الاجتماعات متواصلة مع الاتحاد السعودي ورئيس لجنة الحكام السعودي لتأهيل الكوادر والحكام فنياً وتزويدهم بالخبرة الكافية فنياً وتقنياً.


مقالات ذات صلة

«معركة القرن»... فيوري «غاضب» وأوسيك «مرتاح»

رياضة سعودية تركي آل الشيخ والفيصل وشيهانة العزاز ورونالدو كانوا في مقدمة كبار الحاضرين للنزال (موسم الرياض)

«معركة القرن»... فيوري «غاضب» وأوسيك «مرتاح»

عُرفت الرياض عاصمة السعودية بهدوء ليلها ورقتها، رغم اكتظاظ الحراك في شوارعها الذي لا يهدأ، فهي قلب نابض بالحياة والحراك.

فهد العيسى (الرياض) سلطان الصبحي (الرياض)
رياضة سعودية نجح الأهلي بتسجيل انتصار كبير أمام أبها قاده رسمياً للنخبة الآسيوية (الدوري السعودي)

مدرب الأهلي: المركز «الثالث» ليس سهلاً أن نحقق ذلك

قال الألماني ماتياس يايسله المدير الفني لفريق الأهلي إن تحقيق المركز الثالث في الدوري السعودي للمحترفين أمر لم يكن سهلاً على الإطلاق.

علي العمري (جدة)
رياضة سعودية المقاتل السعودي يحمل في جعبته 11 ميدالية ذهبية حتى الآن (الشرق الأوسط)

باعويضان «شبح الفنون القتالية»: لم أشبع من الذهب

يشكل اللاعب السعودي، عناد باعويضان، الملقب بـ«شبح الفنون القتالية»، ورقة رابحة وأيقونة فريدة من نوعها بالنسبة لاتحاد الفنون القتالية المختلطة والملاكمة والركل

لولوة العنقري ( الرياض)
رياضة سعودية لاعبو الأهلي يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عدنان مهدلي)

الأهلي إلى «نخبة آسيا» بخماسية مثيرة في أبها

حلق الأهلي رسمياً إلى دوري أبطال آسيا للنخبة ممثلاً للكرة السعودية، وذلك عقب فوزه على ضيفه أبها 5 - 1 في ختام منافسات الجولة 32.

علي العمري (جدة)
رياضة سعودية حسن العلي في صراع على الكرة مع لاعب الأهلي (الدوري السعودي)

خطأ ميندي وإهدار العلي... لقطة تخطف الأنظار في مباراة الأهلي وأبها

«من تحويل الكرة خلفه إلى انفرادة أمام المرمى الخالي من حارسه ثم إضاعة الكرة إلى خارج الملعب»... تلك اللقطة كانت إحدى الكرات الأبرز في مباراة الأهلي وضيفه أبها.

«الشرق الأوسط» (جدة )

«معركة القرن»... فيوري «غاضب» وأوسيك «مرتاح»

تركي آل الشيخ والفيصل وشيهانة العزاز ورونالدو كانوا في مقدمة كبار الحاضرين للنزال (موسم الرياض)
تركي آل الشيخ والفيصل وشيهانة العزاز ورونالدو كانوا في مقدمة كبار الحاضرين للنزال (موسم الرياض)
TT

«معركة القرن»... فيوري «غاضب» وأوسيك «مرتاح»

تركي آل الشيخ والفيصل وشيهانة العزاز ورونالدو كانوا في مقدمة كبار الحاضرين للنزال (موسم الرياض)
تركي آل الشيخ والفيصل وشيهانة العزاز ورونالدو كانوا في مقدمة كبار الحاضرين للنزال (موسم الرياض)

عُرفت الرياض عاصمة السعودية بهدوء ليلها ورقتها، رغم اكتظاظ الحراك في شوارعها الذي لا يهدأ، فهي قلب نابض بالحياة والحراك، وظلت رائعة الراحل الأمير بدر عبد المحسن حينما كتب «آه ما أرق الرياض تالي الليل» أيقونة لليل العاصمة السعودية وعلامة لتميزه وجماله.

إلا أن الساعات الأولى من فجر يوم الأحد، وتحديداً في «المملكة أرينا» بالحلبة التي شهدت نزال النار، كانت عكس ذلك تماماً، حيث المواجهة الملتهبة بين البريطاني تايسون فيوري، والأوكراني ألكسندر أوسيك، ومشاهير الرياضة والفن يجلسون مطوقين الحلبة في انتظار موقعة تاريخية لا تتكرر كثيراً.

لكمة قاضية وجهها أوسيك لوجه فيوري (أ.ف.ب)

تقدم الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة في السعودية، والمستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للترفيه، وشيهانة العزاز رئيس مجلس إدارة الهيئة الفكرية السعودية، الحضور في «المملكة أرينا»، الذي شهد توافد نجوم الرياضة والفن وعدد من الشخصيات، من بينها إنزيرولو الرئيس التنفيذي لبوابة الدرعية، ونجوم الدوري السعودي، يتقدمهم البرتغالي الشهير كريستيانو رونالدو، والنجم البرازيلي نيمار، والإنجليزي ستيفين جيرارد أيقونة ليفربول الإنجليزي ومدرب الاتفاق الحالي، وكذلك الملاكم البريطاني جوشوا، والمقاتلة السعودية هتان السيف.

بدأ التوافد الجماهيري منذ ساعات مبكرة من عصر يوم السبت لمشاهدة النزالات الجانبية التي تسبق النزال الرئيس والمُرتقب، جماهير سعودية عشقت الملاكمة وباتت تحضر في مدرجاتها بسهولة دون عناء، وأخرى حضرت من أقطاب العالم خصيصاً لهذا النزال الكبير.

وبالنقاط وبفارق ضئيل جداً فاز الملاكم الأوكراني أولكسندر أوسيك على البريطاني تايسون فيوري ليتوج بطلاً للعالم لوزن الثقيل بلا منازع في نزال مثير أقيم في العاصمة السعودية في الساعات الأولى من صباح أمس (الأحد).

واجه أوسيك، الذي بدا ضئيلاً أمام ضخامة منافسه هجوماً في منتصف النزال، لكنه عاد بقوة بعد ذلك ليفقد فيوري توازنه قبل عودته مجدداً للنزال قبل انتهاء العد.

وأصبح أوسيك (37 عاماً) أول ملاكم يحمل جميع الأحزمة والألقاب الأربعة الرئيسية لوزن الثقيل في آن واحد، وأول بطل للعالم بلا منازع منذ نهاية حقبة لينوكس لويس في أبريل (نيسان) 2000.

تفوق أوسيك في الجولات الأولى، قبل أن يستعيد فيوري إيقاعه في الجولة الرابعة، ويقدم بعض الأداء الاستعراضي عندما لاحق أوسيك بتوجيه لكمات قوية إلى جسده، لكن الملاكم الأوكراني قاوم بتوجيه عدد من اللكمات الموجعة للتذكير بمدى قوته.

وتحوّل أوسيك إلى الهجوم في الجولة الثامنة، ولم يكن أحد ليتفاجأ لو كان الحكم أوقف النزال في الجولة التاسعة، بعد أن تسببت لكمات قوية وجّهها الملاكم الأوكراني إلى الرأس في ترنح فيوري.

الفيصل وتركي آل الشيخ ورونالدو في حديث خلال النزال (موسم الرياض)

وتمكن فيوري من الصمود حتى نهاية النزال، لكنه عانى خلال الجولات الثلاث الأخيرة، إذ لاحقه أوسيك ليتفوق عليه بالنقاط.

دقت ساعة البداية، ضربات متبادلة ولحظات تحبس الأنفاس، وابل من اللكمات يقابله تحايا وتصفيق لا يهدأ من المدرجات التي شهدت تزاحماً من الجماهير لحضور النزال التاريخي.

جولة تمضي بعد أخرى، وما زال التكافؤ حاضراً بين اللاعبين، إنه نزال يجسد أهميته وحجمه الكبير «نزال القرن»، كل ضربة تُحسب، وكل تفادٍ يعزز الإثارة، فملامح البطل ترسم بين وابل اللكمات.

الغفلة في تكنيك الملاكمة قد تعنى الخسارة، واللكمة دون دراية لطريقة تفادي لكمة خاطفة قد تكبد الخسارة، إنها لعبة الخفة والقوة التي قال عنها محمد علي كلاي: «طر كالفراشة والسع كالنحلة».

فيوري يتلقى ضربة قاسية يضطر معها طاقمه للتدخل فوراً لوضع اللمسات الحانية أمام شراسة الحلبة لينهض مجدداً ويعود للوقوف على قدميه، هناك نظرات حادة ترسل كلمات يقرأها من يعرف الملاكمة جيداً.

أوسيك يحتفل مع أنصاره بالفوز الكبير (موسم الرياض)

تعود لسعات الملاكمين مجدداً، وتعلو هتافات الحاضرين، تايسون فيوري يندفع بقوة، بينما يُحصن الأوكراني ألكسندر أوسيك نفسه، فتلك هي الملاكمة، لعبة الخفة والقوة والحضور الذهني الكبير.

بعد 12 جولة من التنافس الشديد، يأتي القرار بصوت يضاهي صوت أجراس الحلبة، ألكسندر أوسيك بطلاً موحداً للعالم في الوزن الثقيل بأقوى نزالات القرن الحالي، بعد أن حُسم الفوز بقرار الحكام (حكمان مقابل حكم واحد).

يحتفل أوسيك برفقة أنصاره، ويطوق جسمه بعلم بلاده أوكرانيا، ويمرّ شريط ذكريات إعداده لهذا النزال أمام عينيه لحظة التتويج بالنزال الكبير. إنها كثير من اللحظات العصيبة الصعبة، لكن نتيجتها التربع على العرش العالمي في الوزن الثقيل، إنها قبضة تستحق هذه المكانة.

على هامش هذا النزال الكبير، حظيت المقاتلة السعودية هتان السيف بالتكريم، وقد كانت محطّ الحديث في منصات التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي، عقب انتصارها أمام المصرية ندى فهيم بالضربة القاضية في أحد نزالات الفنون القتالية المختلطة، إذ قام المستشار تركي آل الشيخ، بحضور الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، بتكريم المقاتلة السعودية.

المقاتلة السعودية هتان السيف حظيت بتكريم من الفيصل وتركي آل الشيخ (موسم الرياض)

أسدل الستار على نزال القرن وموقعة حلبة النار بتتويج الأوكراني ألكسندر أوسيك، لكن الحديث عن هذا الحدث لا يمكن أن يتوقف، فسيظل محط استذكار في نزالات الملاكمة عبر سنين طويلة، وكما تحضر الإثارة قبل النزال بعدة أسابيع، فإن وتيرة التصاريح والمعارك الكلامية ترتفع بعد النهاية لتبلغ ذروتها.

في المؤتمر الصحافي الذي أعقب النزال، قال أوسيك، وعيناه تلمعان بالدموع، إنه لا يفكر حالياً في أي نزال حيث إنه تدرب لهذه المواجهة لمدة 8 أشهر، وأضاع كثيراً من المناسبات العائلية، والآن هو وقت الراحة كما ذكر.

أما الملاكم البريطاني تايسون فيوري فقد كشف أن التعاطف مع أوكرانيا كان السبب وراء منح الحكّام منافسه، ألكسندر أوسيك، فوزاً بالنقاط بفارق ضئيل، في نزالهما على اللقب الموحَّد لوزن الثقيل، في الساعات الأولى من صباح الأحد، في العاصمة السعودية.

ودعا الملاكم البريطاني إلى إقامة مباراة إعادة على الفور.

وبعد استمراره بقوة حتى منتصف النزال، فَقَد فيوري توازنه في الجولة التاسعة، ولم يستعد مطلقاً كامل تألقه، رغم عودته للنزال قبل انتهاء العد في هذه الجولة، بينما منح الحكام الفوز لأوسيك الذي أصبح أول بطل لوزن الثقيل بلا منازع منذ نحو 25 عاماً.

وقال فيوري، في مقابلة بعد النزال داخل الحلبة: «أعتقد أنني فزتُ بالمباراة. أعتقد أنه فاز في قليل من الجولات، لكنني فزت في أغلبها... بلاده في حالة حرب، والناس يتعاطفون مع البلد الذي يخوض حرباً، لكن لا تقعوا في الخطأ؛ لقد فزتُ بهذه المواجهة».

وذكرت «رويترز»، أمس، أنه ربما لا يستمر الملاكم الأوكراني أولكسندر أوسيك بطلاً للعالم لوزن الثقيل بلا منازع سوى لأسابيع قليلة فقط، إذا ما أقدم الاتحاد الدولي للملاكمة كما يتوقع كثيرون على استرداد الحزام الخاص به بسبب وجود بند في العقد ينص على إقامة مباراة إعادة في مواجهة المنافس البريطاني تايسون فيوري.

والمتحدي التالي على قائمة الاتحاد الدولي للملاكمة هو الملاكم الكرواتي الذي لم يهزم فيليب هرجوفيتش، الذي من المقرر أن يواجه البريطاني دانييل دوبوا في أول يونيو (حزيران) المقبل في العاصمة السعودية.

وهذه المواجهة ربما تصبح مباراة على لقب الاتحاد الدولي للملاكمة إذا ما اتّبع الاتحاد الدولي، ومقره الولايات المتحدة، الخطوات السابقة، ومن ثم يرشح الفائز لمواجهة البطل السابق البريطاني أنتوني جوشوا في وقت لاحق من العام الحالي.

وكان الاتحاد الدولي للملاكمة جرّد فيوري من الحزام في ديسمبر (كانون الأول) 2015 بعد 10 أيام من انتزاعه اللقب إلى جانب ألقاب الرابطة العالمية للملاكمة والمنظمة العالمية للملاكمة والمنظمة الدولية للملاكمة من الأوكراني فلاديمير كليتشكو.

وفي هذا الوقت، كان هناك بند ينصّ على تنظيم مباراة إعادة، كما الحال الآن، واتصلت «رويترز» بالاتحاد الدولي للملاكمة للتعليق، لكنها لم تحصل على ردّ فوري.

وبعد مباراة توحيد اللقب في وقت مبكر من أمس (الأحد)، قال أوسيك إنه ملتزم ببند مباراة الإعادة، بينما أوضح فيوري أنه يتوقع المواجهة.


رياض محرز: الأهلي سيحصل على المركز الذي يستحقه

رياض محرز (غيتي)
رياض محرز (غيتي)
TT

رياض محرز: الأهلي سيحصل على المركز الذي يستحقه

رياض محرز (غيتي)
رياض محرز (غيتي)

قال الجزائري رياض محرز لاعب فريق الأهلي إن فريقه سينهي الموسم في المكان الذي يستحقه. وجاء ذلك الحديث بعد ضمان حصول الأهلي على المركز الثالث في ترتيب الدوري السعودي للمحترفين، وضمان مشاركته في بطولة النخبة الآسيوية في الموسم المقبل، إضافة إلى كأس السوبر السعودي.

وردّاً على سؤال «الشرق الأوسط» عن أهداف الفريق في الموسم المقبل، قال محرز: «لدينا مشاركة مهمة في بطولة النخبة الآسيوية. سنبذل كل ما بوسعنا لبلوغ الأدوار المتقدمة، وسنسعى للقيام بعمل أفضل في الموسم المقبل».

وأضاف محرز في حديثه لوسائل الإعلام: «كيف يمكنني وصف هذا الموسم؟ لم نكن جيدين بما يكفي لمنافسة فريقي القمة، ولكن في التوقيت نفسه أعتقد أننا قمنا بعمل جيد للحفاظ على المركز الثالث. لم يكن الأمر سهلاً على الإطلاق، وفي الموسم المقبل سيكون الأمر مختلفاً».

وحول ما إذا كان قد تأخر في أحد التدريبات، أبدى محرز استغرابه من السؤال قائلاً: «ما هذا السؤال؟ّ! ماذا تعتقد أنني سأقول؟ نعم، تأخرت عن إحدى الحصص التدريبية، حتى إن تأخرت سيبقى هذا الأمر بيننا، ولم أسمع بهذه القصة قط. آسف».

ووصف الجزائري محرز موسمه الأول مع فريقه بالجيد، حيث قال: «لقد بدأنا الموسم بشكل جيد لأكون صادقاً. الآن سنأخذ الاستفادة من تجربة هذا الموسم للموسم المقبل. لدينا كثير من الإيجابيات لتحسين الموسم المقبل ليكون أفضل».

وأضاف محرز: «لا يمكنني أن أكون غير مُهَذَّب وأتحدث عن تعاقدات الفريق في الموسم المقبل، لدينا فريق جيد ونحتاج للإعداد بشكل جيد في مرحلة ما قبل الموسم».

واختتم محرز حديثه بأنه يغمره شعور جيد قبل نهاية الموسم: «أشعر بأننا ننهي الموسم بشكل جيد، الآن لدينا مواجهتان يجب الانتصار فيهما، ثم بعد ذلك نقوم بعمل جيد في المعسكر الصيفي، والبدء جيداً في الموسم الجديد».


تدريبات «ملغاة» ومعسكرات «خاوية»... حديث دونيس يفضح «الوحدة»

دونيس كشف عن مشاكل كبيرة يتعرض لها فريق الوحدة (الشرق الأوسط)
دونيس كشف عن مشاكل كبيرة يتعرض لها فريق الوحدة (الشرق الأوسط)
TT

تدريبات «ملغاة» ومعسكرات «خاوية»... حديث دونيس يفضح «الوحدة»

دونيس كشف عن مشاكل كبيرة يتعرض لها فريق الوحدة (الشرق الأوسط)
دونيس كشف عن مشاكل كبيرة يتعرض لها فريق الوحدة (الشرق الأوسط)

ما زال حديث اليوناني دونيس مدرب الوحدة حول المشاكل التي يتعرض لها فريقه، مثار نقاش وتساؤلات في الشارع الرياضي السعودي، وسط ترقب لموقف حاسم قد يتخذ بهذا الشأن من قبل وزارة الرياضة بقيادة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل.

وكان دونيس ظهر في تصريح إعلامي نقلته قناة «إس إس سي» الناقل الرسمي للدوري السعودي، عقب الخسارة أمام الرائد في الدوري السعودي، وقال إن اللاعبين رفضوا التدريب كما رفضوا أن يعسكروا في الفندق «كما هو متبع» قبل المباريات، ووجد الجهاز الفني والطبي وبعض مسؤولي النادي بمفردهم في الفندق.

وتابع: «ذهب اللاعبون إلى المباراة مباشرة بالحافلة».

وقال دونيس إن هذا الموقف تكرر أيضاً أمام الحزم، وكلفهم ذلك نقاط المباراة.

وأشار المدرب اليوناني إلى أنه لا يمكن الفوز بكل حال واللاعبون بذهنية وتركيز مشتتين على أرض الملعب.

وأكد أن اللاعبين واجهوا مواقف ومشاكل كثيرة، «وأنا عن نفسي كمدرب أشعر بالإرهاق لأنني دائماً في وسط المشكلة وأهدرت طاقتي في نواحٍ أخرى بعدما كان من الأولى أن تتركز على التدريبات اليومية». وواصل: «رغم ذلك قررنا الاستمرار كجهاز فني احتراماً للعقد مع النادي. والمطلوب أن تكون هناك منشأة مناسبة وأدوات مناسبة تمكن الفريق من الاستعداد بشكل جيد».

وختم بالقول: «ليست وظيفة المدرب حل المشاكل، ليست لنا علاقة بكل هذا، وأنا أشعر بالحزن لما يحدث».


مدرب الأهلي: المركز «الثالث» ليس سهلاً أن نحقق ذلك

نجح الأهلي بتسجيل انتصار كبير أمام أبها قاده رسمياً للنخبة الآسيوية (الدوري السعودي)
نجح الأهلي بتسجيل انتصار كبير أمام أبها قاده رسمياً للنخبة الآسيوية (الدوري السعودي)
TT

مدرب الأهلي: المركز «الثالث» ليس سهلاً أن نحقق ذلك

نجح الأهلي بتسجيل انتصار كبير أمام أبها قاده رسمياً للنخبة الآسيوية (الدوري السعودي)
نجح الأهلي بتسجيل انتصار كبير أمام أبها قاده رسمياً للنخبة الآسيوية (الدوري السعودي)

قال الألماني ماتياس يايسله المدير الفني لفريق الأهلي إن تحقيق المركز الثالث في الدوري السعودي للمحترفين أمر لم يكن سهلاً على الإطلاق.

وتأهل فريق الأهلي رسمياً للمشاركة إلى دوري أبطال آسيا النخبة في الموسم المقبل عقب فوز الفريق أمام أبها بخماسية مقابل هدف في الجولة 32 من الدوري السعودي للمحترفين التي رفعت رصيده للنقطة 61 في المركز الثالث.

وتحدث يايسله في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة: «انتصار مستحق، سيطرنا على مدار الـ90 دقيقة، قمنا بحالات كثيرة جيدة على مستوى الضغط العكسي، فخور باللاعبين المشوار لم يكن سهلاً».

وأضاف: «كثير من الأشخاص لم يكن يتوقع حصولنا على المركز الثالث، لم يكن المشوار سهلاً على الإطلاق».

ورداً على سؤال «الشرق الأوسط» عن تطلعاته للموسم المقبل بعد ضمان المشاركة في النخبة الآسيوية، قال: «تطلعاتنا رفقة الجماهير كبيرة جداً للموسم المقبل وأدرك ذلك، هذا الموسم قدمنا موسماً رائعاً رفقة جماهيرنا، بعد هذا الانتصار نبدأ التحضير للموسم المقبل».

ومضى في حديثه: «حضرت لمشروع طويل الأمد تحقيق ثماره يأتي مع الوقت».

وعن مستقبله مع الفريق، قال: «ليست أول إشاعة تُنقل عن مستقبلي من قبل الصحافة وربطي بأندية أخرى، لدي مبدأ ألا أتحدث بذلك في الإعلام».

وختم يايسله حديثه في المؤتمر الصحافي: «فيغا موهبة رائعة، انضم للتدريبات مؤخراً، لكن لم نفضل المخاطرة به، وعانينا من غيابه في الفترة الماضية».

من جانبه، قال الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني لفريق أبها: «المهم هو البقاء في الدوري ما زالت لدينا فرصة لفعل ذلك، واجهنا اليوم فريقاً قوياً ولا يمكن أن نقارن أنفسنا بفريق الأهلي».


رئيس التعاون: سنحتفل

جماهير تعاونية ساندت فريقها أمام الشباب (تصوير: عبدالرحمن السالم)
جماهير تعاونية ساندت فريقها أمام الشباب (تصوير: عبدالرحمن السالم)
TT

رئيس التعاون: سنحتفل

جماهير تعاونية ساندت فريقها أمام الشباب (تصوير: عبدالرحمن السالم)
جماهير تعاونية ساندت فريقها أمام الشباب (تصوير: عبدالرحمن السالم)

أكد سعود الرشودي رئيس نادي التعاون، عدم تلقيهم أي مستجدات بشأن تخصيص الأندية، مشيرا أن "أي معلومات تتعلق بتخصيص الأندية ستكون خاصة".

وقال الرشودي في تصريح لـ"الشرق الأوسط" أن المباراة كانت مهمة وتقربهم خطوة للأمام نحو المشاركة الآسيوية، لكنه بنفس الوقت أكد بأنه لم يتحقق شيء بعد وتبقى نهائيين و" في نهاية الموسم نحتفل بإذن الله بالوصول للبطولة الآسيوية وكأس السوبر".

وختم رئيس التعاون حديثه بأن ما تشهده الأندية السعودية من دعم من القيادة وولي العهد ووزارة الرياضة جعلها تعيش عصرا ذهبيا على كافة الأصعدة و"نحن في بداية مشروع لكن سنقطف الثمار والقادم أجمل".

وثبت التعاون أقدامه في المركز الرابع برصيد خمس وخمسين نقطة ومبتعداً عن أقرب منافسيه الاتحاد بفارق أربع نقاط ، ومع تبقي جولتين فإن التعاون يحتاج إلى انتصار واحد ضد الفيحاء أو ضمك في الجولة الأخيرة ليضمن المركز الرابع أو تعثر الاتحاد بالخسارة .


«جزائية خوسيه» الجدلية تقسم خبراء التحكيم

خبراء التحكيم انقسموا حول قرار الاسباني خوسيه (تصوير: يزيد السمراني)
خبراء التحكيم انقسموا حول قرار الاسباني خوسيه (تصوير: يزيد السمراني)
TT

«جزائية خوسيه» الجدلية تقسم خبراء التحكيم

خبراء التحكيم انقسموا حول قرار الاسباني خوسيه (تصوير: يزيد السمراني)
خبراء التحكيم انقسموا حول قرار الاسباني خوسيه (تصوير: يزيد السمراني)

تباينت آراء خبراء التحكيم حول ركلة الجزاء «الجدلية»، التي احتُسبت للهلال في الدقائق الأخيرة من مواجهة الديربي التي جمعته بالنصر، أول من أمس، ضمن الدوري السعودي للمحترفين، وانتهت بالتعادل 1 - 1 بعدما كان النصر أقرب إلى الفوز بها.

وأعلن الإسباني خوسيه مارتينيز جزائية لصالح الهلال في الدقيقة التاسعة من الوقت بدل الضائع، وسط غضب نصراوي عارم في ملعب «الأول بارك».

وسجّل الصربي ألكسندر ميتروفيتش مهاجم الهلال هدف التعادل من خلال ركلة جزاء تحصّل عليها سعود عبد الحميد، ليحافظ الأزرق العاصمي على سجله خالياً من الإخفاقات حتى الجولة الـ32 من الدوري السعودي للمحترفين، وبات أمام خطوتين لإنهاء الدوري دون أي خسارة.

وصادق عمر المهنا، الحكم الدولي السابق والمحلل التحكيمي الخاص لـ«الشرق الأوسط»، على صحة قرار الحكم، قبل أن يتراجع عن ذلك بعد ساعات من رأيه الأول ليؤكد أنه بعد مشاهدة اللقطة لأكثر من مرة تبيّن أنها خارج منطقة الجزاء، وبالتالي قرار الحكم كان غير صحيح، موضحاً: «خطأ خارج منطقة الجزاء وإنذار تجاه لاعب النصر».

أما الحكم الدولي السابق محمد فودة، فقد صادق على صحة قرار الحكم الإسباني بمنح الهلال ركلة جزاء. وأوضح في تحليله لصالح برنامج «أكشن مع وليد» على قناة «إم بي سي أكشن» أن الجزء العلوي من جسم لاعب الهلال كان على خط منطقة الجزاء، وبالتالي فإن قرار الحكم صحيح. واتفق معه في السياق ذاته سمير عثمان المحلل التحكيمي في البرنامج ذاته، موضحاً: «صعوبة الحالة بسبب الخطوط، لكن القرار صحيح؛ لأن الخطأ حدث على خط منطقة الجزاء، وكان يجب إنذار لاعب النصر، ساديو ماني».

أما البحريني نواف شكر الله، الحكم الدولي السابق والمحلل التحكيمي لصالح قنوات «إس إس سي»، الناقل الرسمي لمباريات الدوري السعودي للمحترفين، فقد أكد صعوبة الحالية، مشيراً إلى وجود خطأ بين مدافع النصر ومهاجم الهلال، لكنه لم يمنح قراره حيال كون الخطأ داخل منطقة الجزاء أو خارجها.

رونالدو اعترض على صحة الجزائية (تصوير: صالح الغنام)

وأضاف شكر الله: «الخطأ موجود لصالح لاعب الهلال سعود عبد الحميد، لكن لا أستطيع أن أحدد هل كان داخل منطقة الجزاء أم خارجها»، موضحاً: «إذا كانت هذه اللقطات هي الموجودة لدى حكم تقنية الفيديو المساعد، وأقصد التي شاهدناها في اللقطات فإن الاستدعاء كان خاطئاً من حكم تقنية الفيديو المساعد لحكم الساحة».

من جانبه قال عبد الله القحطاني، الحكم الدولي السابق والمحلل التحكيمي الخاص لبرنامج «دورينا غير» الذي يُبث على «القناة السعودية»: «إن ركلة الجزاء المحتسبة لفريق الهلال كانت غير صحيحة».

وأضاف القحطاني: «الضرب كاملاً حدث براحة اليد على وجه اللاعب، ولكن الحدث تم قبل دخول منطقة الجزاء، ولا توجد استمرارية في الضرب».

وصادق عصام عبد الفتاح الحكم الدولي المصري والمحلل التحكيمي الخاص لقناة «العربية» على صحة قرار الحكم الإسباني الذي أعلن احتساب ركلة جزاء لفريق الهلال.

وقال عبد الفتاح في معرض تحليله للحالة: «هذه الحالة صعبة ودقيقة جداً، وتقنية الفيديو المساعد لها دور كبير في تحديد أين وقع الاحتكاك»، مضيفاً: «الاحتكاك حدث على خط منطقة الجزاء، وهو جزء من المنطقة، وبالتالي قرار صحيح».

ومضى الحكم الدولي المصري السابق في حديثه، قائلاً: «مدافع النصر استخدم الذراع لمنع مهاجم الهلال، وكان يجب منح ساديو ماني بطاقة صفراء وبالتالي بطاقة حمراء لكونه الإنذار الثاني الذي حصل عليه في المباراة».

وكان البرتغالي لويس كاسترو، مدرب فريق النصر، قال في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة، إنها ليست ركلة جزاء، وأوضح: «حسب رأيي، فإن ركلة الجزاء التي احتُسبت لفريق الهلال غير صحيحة، وبعدما أُعيدت اللقطة أمام الحكم وشاهدتها تحدثت معه بأنها خارج منطقة الجزاء»، موضحاً: «لكن هذا قراره وأحترمه».

ولم يتحدث البرتغالي خيسوس مدرب فريق الهلال عن ركلة الجزاء التي احتُسبت لفريقه في الدقائق الأخيرة، لكنه أوضح في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة: «لدينا ركلة جزاء واضحة للبرازيلي ميشايل لم تُحتسب».

يذكر أن الحكم خوسيه مارتينيز أدار 179 مباراة في الدوري الإسباني منذ عام 2015، و7 مباريات في دوري أبطال أوروبا في آخر 3 أعوام، أهمها مباراة مانشستر سيتي وكوبنهاغن ضمن منافسات دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي، في حين أدار 7 مباريات في الدوري الأوروبي، بينها مباراة ليفركوزن ووست هام ضمن منافسات رُبع نهائي الدوري الأوروبي التي جرت الشهر الماضي، ولم يسبق للإسباني أن أدار أي مواجهات في كأس العالم للمنتخبات أو الأندية.


باعويضان «شبح الفنون القتالية»: لم أشبع من الذهب

المقاتل السعودي يحمل في جعبته 11 ميدالية ذهبية حتى الآن (الشرق الأوسط)
المقاتل السعودي يحمل في جعبته 11 ميدالية ذهبية حتى الآن (الشرق الأوسط)
TT

باعويضان «شبح الفنون القتالية»: لم أشبع من الذهب

المقاتل السعودي يحمل في جعبته 11 ميدالية ذهبية حتى الآن (الشرق الأوسط)
المقاتل السعودي يحمل في جعبته 11 ميدالية ذهبية حتى الآن (الشرق الأوسط)

يشكل اللاعب السعودي، عناد باعويضان، الملقب بـ«شبح الفنون القتالية»، ورقة رابحة وأيقونة فريدة من نوعها بالنسبة لاتحاد الفنون القتالية المختلطة والملاكمة والركل والملاكمة التايلاندية، ويتطلع إلى تطوير نفسه على المستوى الرياضي والشخصي، بعدما بدأت مسيرته الرياضية كلاعب كاراتيه بعمر 10 سنوات في نادي عكاظ الرياضي بمدينة الطائف، ومن ثم مارس الملاكمة، وانتقل بعدها للجوجسيتو والمصارعة، وكانت الكونغو فو ساندا محطته الأخيرة.

وفي حديث مع «الشرق الأوسط»، تحدث عناد عن أكثر ما يميزه في اللعب، وقال: «مبدأي في القتال هو أن لكل مقام مقالاً، فعلى حسب الرياضة يتم التركيز والتجهيز لها بمدة لا تقل عن 3 إلى 4 أشهر، مثلاً في حال المشاركة في الفنون القتالية المتنوعة يتم التركيز على المصارعة والجوجيتسو بحكم كثرة الإسقاطات داخل الحلبة، وفي حال التجهيز لبطولات الملاكمة التايلاندية والملاكمة والركل يتم التركيز قبلها على اللعبة بشكل كامل للحصول على أفضل النتائج».

وعن الرياضات الأخرى التي يمارسها، قال عناد: «هوايتي رياضه التزلج، إذ أمارسها مع ابني أصيل، واخترتها المتنفس لي، وتسهم في رفع المستوى اللياقي، وهي بعيدة تماماً عن الفنون القتالية». وأضاف: «يلعب ابني أصيل في رياضة المصارعة، وقد حقّق كثيراً من الإنجازات والميداليات الذهبية على مستوى المملكة، ويمثل نادي الوحدة».

وكشف باعويضان عن بدايات تعلم ابنه الفنون القتالية، قائلاً: «كان ذلك من خلال حضوره معي لصالات التدريبات لمشاهدة المقاتلين وتدريباتهم، لكن شغفه قاده ليصبح مصارعاً يحمل في خزينته كثيراً من الميداليات الذهبية على مستوى بطولة المناطق والمملكة».

وقال عناد: «المصارعة جعلت من ابني أصيل معتمداً على نفسه، يثق بها، وأصبح أقرب إلى زملائه، وتشرب الروح الرياضية وقيمة العمل الجماعي».

وأشار باعويضان إلى أن التحدي والإصرار للوصول إلى ما يطمح إليه يكون بثمن وصعوبات كثيرة، وقال: «في بداياتي كلاعب ناشئ، كان من الصعب اختيارنا لاعبين في البطولة، إذ يتطلب الأمر التنافس في بطولة تدريبية قبل المشاركة في البطولات الرئيسية والرسمية. لذلك، كانت لمسألة بذل الجهد والإصرار على الوصول لهدف والنجاح بتحقيقه لذة يتمتع بها المقاتل».

باعويضان بعد الفوز في إحدى نزالاته (الشرق الأوسط)

وعن الذكريات التي يحتفظ بها في مسيرته، قال: «من أكثر المواقف التي تثير الحزن عندما كنت أستعد وأتدرب لأحد النزالات الخاصة بالملاكمة، وكان التدريب للاعبي وأبطال منتخب الملاكمة، ومن هفوة بسيطة مني وعدم تركيزي في توجيه لكمة خطافية صحيحة أصبت بكسر في السلاميات التابعة للكف، ما كلفني استراحة مدتها سنة كاملة، ما بين عملية تركيب الشرائح والعلاج الطبيعي والتأهيل».

وعن طموحاته المستقبلية، قال: «طموحي في هذه اللعبة الحصول على الميداليات وتحقيق الإنجازات محلياً ودولياً وفتح صالة رياضية ناجحة، والأهم هو بناء جيل جديد بفكر رياضي محترف».

وختم عناد حديثه بنصيحته للأبطال المبتدئين في هذه الرياضة، قائلاً: «ليتذكروا قول الله (وأن ليس للإنسان إلا ما سعى)، لا يوجد شيء مستحيل، توكل على الله، وابدأ بحبّ وطموح، وستصل».

يذكر أن عناد باعويضان تأثر كثيراً بوالده الذي كان يعمل في الجيش السعودي، وكان أحد أبطال حرب الخليج، وساعد أبناءه في الوصول لمستوى لياقي عالٍ في مجال الرياضة، وبخاصة الفنون القتالية.

وترك عناد بصمته الناجحة في كثير من البطولات على المستوى الدولي أو الإقليمي حتى المحلي ، حيث نجح في خطف كثير من الميداليات، وهو في الـ14 من عمره، في بطولة مناطق المملكة، وأكمل سلسلة إنجازاته في الفنون القتالية المختلطة برصيد 11 ميدالية ذهبية، والاستحواذ على وزن 84 كيلوغراماً.

وفي ختام الموسم الماضي، نال باعويضان الميدالية الذهبية في بطولة العالم للفنون القتالية التي استضافتها الرياض لفئة وزن 75 كيلوغراماً، وآخر بطولة شارك بها كانت لرياضة الكونغو فو ساندا في نهاية شهر أبريل (نيسان) الماضي حيث حصل فيها على الميدالية الذهبية في وزن 80 كيلوغراماً.

وحصل عناد على الحزام الأسود في الكاراتيه والكيك بوكسينغ والحزام الأزرق في الجوجيتسو.


الأهلي إلى «نخبة آسيا» بخماسية مثيرة في أبها

لاعبو الأهلي يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عدنان مهدلي)
لاعبو الأهلي يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عدنان مهدلي)
TT

الأهلي إلى «نخبة آسيا» بخماسية مثيرة في أبها

لاعبو الأهلي يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عدنان مهدلي)
لاعبو الأهلي يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عدنان مهدلي)

حلّق الأهلي رسمياً إلى دوري أبطال آسيا للنخبة ممثلاً للكرة السعودية، وذلك عقب فوزه على ضيفه أبها 5 - 1 في ختام منافسات الجولة 32 من الدوري السعودي للمحترفين.

كما تحصل الأهلي على أحقية المشاركة في النسخة المقبلة من كأس السوبر السعودي، بعدما ضمن المركز الثالث بـ61 نقطة قابلة للزيادة في الجولتين الأخيرتين.

وأطرب الأهلي جماهيره الحاضرة في مدرجات الجوهرة المشعة بخماسية تناوب على تسجيلها كل من فراس البريكان وزياد الجهني وسميحان النابت ورياض محرز وكيسيه.

أما أبها فقد عانى في اللقاء وتجمد رصيده عند 29 نقطة، مواصلاً حضوره في مناطق خطر الهبوط، إذ أنهى الجولة متراجعاً في المركز 17 (قبل الأخير).

وابتسمت الدقيقة الثامنة لأصحاب الأرض بعدما سجل فراس البريكان هدف التقدم بصورة مبكرة قبل أن يعزز زياد الجهني النتيجة بهدف ثانٍ في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع لشوط المباراة الأول.

وفي شوط المباراة الثاني انفتحت شهية الأهلي التهديفية، وبدأ سميحان النابت التهديف مع الدقيقة 72 بعدما أضاف الهدف الثالث، قبل أن يعزز رياض محرز النتيجة بهدف رابع، ثم يأتي الهدف الخامس عن طريق فرانك كيسيه.

ومنح سعد بقير اللاعب البديل في صفوف فريق أبها هدفاً شرفياً لفريقه مع الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بعدما سجل عن طريق كرة ثابتة.


الهلال بطلاً لـ«المربع الذهبي» لكرة السلة على حساب الاتحاد

لاعبو الهلال خلال تتويجهم بالكأس (الهلال)
لاعبو الهلال خلال تتويجهم بالكأس (الهلال)
TT

الهلال بطلاً لـ«المربع الذهبي» لكرة السلة على حساب الاتحاد

لاعبو الهلال خلال تتويجهم بالكأس (الهلال)
لاعبو الهلال خلال تتويجهم بالكأس (الهلال)

توج غسان طاشكندي، رئيس الاتحاد السعودي لكرة السلة، نادي الهلال بلقب بطولة المربع الذهبي بعد فوزه على نظيره الاتحاد بنتيجة 77 - 68 في اللقاء النهائي الذي أقيم، اليوم السبت، على صالة وزارة الرياضة في الرياض، فيما حصل الأهلي على المركز الثالث بعد فوزه على نظيره النصر بنتيجة 78 - 70.

وشهدت المواجهة تقدم الهلال في الفترة الأولى بنتيجة 24 - 20، في حين قلب الاتحاد تأخره في الفترة الأولى إلى تقدم بفارق نقطتين 37 - 35، وواصل الاتحاد تقدمه في الفترة الثالثة بفارق (7) نقاط 52 - 47، قبل أن تشهد الفترة الرابعة تعادل الفريقين بنتيجة 62 - 62، ليحتكم الفريقان إلى وقت إضافي ينتهى لصالح الهلال بفارق (9) نقاط، ويحسم بذلك البطولة.


خطأ ميندي وإهدار العلي... لقطة تخطف الأنظار في مباراة الأهلي وأبها

حسن العلي في صراع على الكرة مع لاعب الأهلي (الدوري السعودي)
حسن العلي في صراع على الكرة مع لاعب الأهلي (الدوري السعودي)
TT

خطأ ميندي وإهدار العلي... لقطة تخطف الأنظار في مباراة الأهلي وأبها

حسن العلي في صراع على الكرة مع لاعب الأهلي (الدوري السعودي)
حسن العلي في صراع على الكرة مع لاعب الأهلي (الدوري السعودي)

«من تحويل الكرة خلفه إلى انفرادة أمام المرمى الخالي من حارسه، ثم إضاعة الكرة إلى خارج الملعب»... تلك اللقطة كانت إحدى الكرات الأبرز في مباراة الأهلي وضيفه أبها مع الدقيقة العشرين، حينما أهدر حسن العلي مهاجم فريق أبها فرصة هدف محقق.

كانت المباراة تشهد تقدم أصحاب الأرض فريق الأهلي بهدف وحيد دون رد، ليتحصل الضيوف (أبها) على هجمة مرتدة حولها إدواردو ميندي حارس مرمى فريق الأهلي عن طريق الخطأ برأسه خلفه لتجد حسن العلي الذي انطلق بها وحولها بجوار المرمى الخالي من حارسه.

نالت هذه اللقطة نصيبها من التداول والاستغراب الكبير من تصرف المهاجم الشاب أمام المرمى الخالي من الحارس، رغم أن النتيجة كانت حينها تشير إلى تقدم الأهلي بهدف وحيد دون رد.

حسن العلي المهاجم الذي انتقل صيف الموسم الحالي إلى صفوف فريق أبها قادماً من الأهلي بعقد يمتد حتى 2025، سجل حتى الآن 3 أهداف في مبارياته التي شارك فيها مع فريقه الحالي.

يجدر بالذكر أن مواجهة الأهلي وضيفه فريق أبها انتهت بانتصار أصحاب الأرض بنتيجة 5 - 1 في ختام منافسات الجولة 32 من الدوري السعودي للمحترفين.