تشافي: برشلونة لم يعد يحتمل المزيد من الأخطاء

تشافي لدى إشرافه على تدريبات برشلونة الأخيرة (إ.ب.أ)
تشافي لدى إشرافه على تدريبات برشلونة الأخيرة (إ.ب.أ)
TT

تشافي: برشلونة لم يعد يحتمل المزيد من الأخطاء

تشافي لدى إشرافه على تدريبات برشلونة الأخيرة (إ.ب.أ)
تشافي لدى إشرافه على تدريبات برشلونة الأخيرة (إ.ب.أ)

قال تشافي هرنانديز مدرب برشلونة، إنه لا يوجد مجال كبير للخطأ إذا أراد فريقه الدفاع عن لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، وذلك قبل مواجهة سيلتا فيغو السبت.

وتلقت آمال برشلونة في تجاوز الثنائي ريال مدريد وجيرونا، الذي يشكل مفاجأة الموسم الحالي في السباق نحو اللقب، ضربة أخرى مطلع الأسبوع الحالي بعد التعادل 3-3 على أرضه أمام غرناطة المهدد بالهبوط.

ويحتل برشلونة المركز الثالث في الترتيب برصيد 51 نقطة من 24 مباراة، متأخراً بعشر نقاط عن ريال مدريد المتصدر وبفارق خمس نقاط خلف جيرونا، ويدرك تشابي أن أي نتيجة بخلاف الفوز على سيلتا صاحب المركز 17 السبت ستجعل الأمور أسوأ بالنسبة لفريقه.

وقال تشابي (44 عاما) للصحافيين: «الفريق متحد ويتدرب بقوة. لكننا لا نستطيع تحمل المزيد من الأخطاء. أنا متفائل بأن بوسعنا تعويض ما فاتنا، وهذا هو الشيء الذي نعمل عليه، وتحسين الدفاع والضغط (على المنافسين). إنها ثلاث نقاط مهمة جدا ستحسن مركزنا في الترتيب».

وسيحل برشلونة ضيفاً على منافسه نابولي حامل لقب الدوري الإيطالي في ذهاب دور 16 لدوري أبطال أوروبا الأسبوع المقبل، لكن المدرب الإسباني قال إن تركيزه سيظل على مباراة سيلتا في الوقت الحالي.

وقال المدرب: «لا أفكر في نابولي بعد. نحن نركز بقوة على البطولتين. أعتقد أنه لا يزال بالإمكان أن يسير هذا الموسم بشكل جيد. الأمر كله يتعلق بكيفية رد فعل الفريق في المباريات القليلة المقبلة، سنقدم كل ما لدينا».

وقال أسطورة خط وسط برشلونة السابق والذي أعلن قراره بالرحيل عن منصبه كمدرب للفريق في يناير (كانون الثاني) الماضي، إنه يريد إنهاء مهمته بأفضل طريقة ممكنة.

وأضاف تشافي: «أنا أحب برشلونة وسأقدم كل ما لدي حتى ينتهي هذا الموسم بشكل جيد». وبسؤاله عن لاعب خط الوسط غابي (19 عاما)، والذي ارتبط بالانتقال إلى باريس سان جيرمان عملاق الدوري الفرنسي، قال تشافي، إن اللاعب الدولي الإسباني يشكل «جزءً من مستقبل برشلونة».


مقالات ذات صلة

مايكل أوين: بيلينغهام لديه فرصة قوية للفوز بالكرة الذهبية

رياضة عالمية مايكل أوين نجم منتخب إنجلترا السابق (الشرق الأوسط)

مايكل أوين: بيلينغهام لديه فرصة قوية للفوز بالكرة الذهبية

يرى مايكل أوين نجم منتخب إنجلترا السابق أن مواطنه جود بيلينغهام لاعب ريال مدريد لديه فرصة قوية للفوز بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم بعد أدائه الرائع.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية لابورتا رئيس برشلونة وديكو المدير الرياضي ... ابتسامات وعناق قبل أيام قليلة من إقالة تشافي (في الوسط) (رويترز)

لماذا لا يوجد فائزون في القصة المؤسفة لرحيل تشافي عن برشلونة؟

الآن تمت إقالته والتخلي عنه وعزله باستثناء الجماهير التي ظلت تهتف في ملعب مونتجويك: «تشافي نعم، لابورتا لا».

«الشرق الأوسط» (مدريد)
رياضة عالمية هيكتور فورت (نادي برشلونة)

برشلونة يجدد عقد ظهيره الواعد فورت حتى 2026

أعلن برشلونة الارتباط بعقد مع الظهير الواعد هيكتور فورت حتى 2026 وسط تكهنات برغبة فرق أخرى في الحصول على خدماته بعد ظهوره القوي مع الفريق الأول هذا الموسم.

«الشرق الأوسط» (برشلونة)
رياضة عالمية مدرب الريال قال إنه بات يملك الخبرة للتعامل مع مثل هذه المواقف (أ.ب)

أنشيلوتي: بقي لنا أن نضع حبة الكرز فوق الكعكة!

قال كارلو أنشيلوتي، مدرب ريال مدريد، إنه يجب على فريقه أن يضع حبة الكرز فوق الكعكة، و«هو ما سيحدث في حال حصد لقب دوري أبطال أوروبا» لكرة القدم يوم السبت المقبل.

«الشرق الأوسط» (مدريد)
رياضة عالمية تشافي ودَّع فريقه برشلونة بعد إقالته من منصبه (أ.ف.ب)

تشافي محذراً المدرب الجديد: وضع برشلونة المالي صعب

حذَّر المدرِّب المقال تشافي هرنانديز خلفه في برشلونة بأنَّ ما ينتظره «ليس سهلاً» بعد أن خاض مباراته الأخيرة على رأس الفريق الكاتالوني وانتهت بالفوز على إشبيلية

«الشرق الأوسط» (برشلونة)

مسؤول اتحادي لـ «الشرق الأوسط»: توقيت الشكوى ضد مالكوم وعبد الحميد «حق قانوني» للنادي

سعود عبد الحميد يحتفل على الكرسي مما أثار جماهير الاتحاد (علي خمج)
سعود عبد الحميد يحتفل على الكرسي مما أثار جماهير الاتحاد (علي خمج)
TT

مسؤول اتحادي لـ «الشرق الأوسط»: توقيت الشكوى ضد مالكوم وعبد الحميد «حق قانوني» للنادي

سعود عبد الحميد يحتفل على الكرسي مما أثار جماهير الاتحاد (علي خمج)
سعود عبد الحميد يحتفل على الكرسي مما أثار جماهير الاتحاد (علي خمج)

كشف مصدر مسؤول في نادي الاتحاد لـ«الشرق الأوسط» عن أن النادي يرى أن توقيت الشكوى حق أصيل وقانوني من حقوقه دون النظر لحالة المنافسة أو أهمية المواجهات التي تتعلق بإيقاف اللاعبين المرفوع عليهم الشكوى، لا سيما أن الأنظمة والقوانين تكفل لهم ذلك.

وبين المصدر نفسه أن سبب تأخير رفع الشكوى الاتحادية تجاه البرازيلي مالكوم وسعود عبد الحميد يعود لتأخر الرد من لجنة الانضباط عندما طلب نادي الاتحاد حيثيات تقرير مراقب مباراة نصف نهائي كأس الملك، التي جمعت الاتحاد والهلال في 30 أبريل (نيسان) الماضي، إضافة إلى رفع الاتحاد استئنافاً تجاه القرار الانضباطي المتعلق برمي القوارير من الجماهير الاتحادية تجاه ملعب المواجهة، حيث لم يصل إلى النادي أي رد بخصوص هذا الاستئناف.

من جانبه، أبدى الاتحاديون تفاؤلهم بقبول الشكوى المقدمة لكون النادي قدم شكواه في المدة المسموحة وبالأدلة والبراهين اللازمة، التي أثبتت أن سعود عبد الحميد استفز الجماهير بالاحتفال بتلك الطريقة أمامهم، إضافة إلى الحركة اللاأخلاقية من مالكوم تجاه الجمهور، وهي حالة مشابهة للحركة التي أشار بها كريستيانو رونالدو وأوقف على أثرها مباراة واحدة.

مالكوم وعبد الحميد لحظة الاحتفال مع ميشيل أمام الجماهير الاتحادية (علي خمج)

من جهته، قال الدكتور أيمن الرفاعي، رئيس لجنة الانضباط السابق، إن شكوى نادي الاتحاد ضد لاعبي الهلال سعود عبد الحميد، والبرازيلي مالكوم صحيحة، نظراً لأنها لم تتجاوز المدة القانونية.

وأضاف الرفاعي في تصريحات خاصة لـ«الشرق الأوسط»: «شكوى الاتحاد ضد لاعبي الهلال صحيحة لأنها لم تتجاوز المدة القانونية وفقاً للمادة 42 من لائحة المسابقات».

وتابع: «إذا انطبق على الشكوى ما حدث في موضوع كريستيانو رونالدو، فهناك عقوبة ولكن في حالة لم تتم إدانة اللاعبين في تقرير الحكم أو من خلال الناقل الرسمي للمباراة فلن يتم توقيع أي عقوبة إلا إذا اعترف اللاعبون، كما في حالة رونالدو».

وقال رونالدو، وقتها خلال جلسة الاستماع، إن الحركة التي فعلها تعبر عن القوة والانتصار، ولا تحمل الإهانة لجماهير الخصم.

وكانت مصادر مطلعة في نادي الاتحاد كشفت لـ«الشرق الأوسط» عن تقديم شكوى رسمية لدى لجنة الانضباط في الاتحاد السعودي لكرة القدم ضد لاعبي فريق الهلال، البرازيلي مالكوم وسعود عبد الحميد.

واستندت الشكوى المقدمة من نادي الاتحاد إلى المادة 57 الفقرة الثانية من اللوائح التأديبية، التي تنص على معاقبة أي لاعب يسيء للجماهير بالقول أو الفعل أو الإشارة خلال أي مباراة بالإيقاف مباراة واحدة، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 10 آلاف ريال سعودي.

كما أكد نادي الاتحاد أن التأخير في تقديم الشكوى لا يسقط حقهم في اتخاذ الإجراءات اللازمة، مستندين في ذلك إلى المادة 42 الفقرة الأولى المتعلقة بالتقادم الزمني.

كما قالت مصادر لـ«الشرق الأوسط»، أول من أمس، إن الشكوى الاتحادية ستواجه الرفض من قبل لجنة الانضباط لاعتبارات قانونية لكنها لم توضح هذه الاعتبارات.

وانتظر الاتحاد 28 يوماً لتقديم الشكوى الخاصة بمالكوم تحديداً، علماً أن المصادر قالت إن الشكوى ضد سعود عبد الحميد لن ينظر فيها من قبل لجنة الانضباط لكون اللجنة قالت إن طريقته في الاحتفال أمام جماهير الاتحاد ليست مسيئة، ومثيرة للجماهير.

وبحسب الإجراءات، فإن لجنة الانضباط ستستمع للاعب الهلال البرازيلي مالكوم عن طريق تقنية الفيديو ويتوقع أن يكون ذلك اليوم الأربعاء، أي قبل يومين من المباراة النهائية.

وتنص المادة على أن المخالفات التي ترتكب خلال المباراة تسقط بالتقادم بعد مضي 30 يوماً من تاريخ ارتكابها.

ويواجه الهلال غريمه النصر في نهائي كأس الملك المقرر إقامته يوم الجمعة المقبل في ملعب الجوهرة بجدة.