الأخضر السعودي بطلاً للعالم في لعبة «أوفرواتش 2»

فرحة سعودية بعد اللقب العالمي (الشرق الأوسط)
فرحة سعودية بعد اللقب العالمي (الشرق الأوسط)
TT

الأخضر السعودي بطلاً للعالم في لعبة «أوفرواتش 2»

فرحة سعودية بعد اللقب العالمي (الشرق الأوسط)
فرحة سعودية بعد اللقب العالمي (الشرق الأوسط)

حقق المنتخب السعودي للرياضات الإلكترونية لقب بطولة كأس العالم للعبة «أوفرواتش 2»، التي أُقيمت منافساتها في ولاية كاليفورنيا الأميركية بمشاركة 36 منتخباً، حيث انطلقت التصفيات في 25 يناير (كانون الثاني) الماضي.

واستطاع المنتخب السعودي التغلب على نظيره الصيني بنتيجة 3 - 2، محققاً بذلك اللقب السعودي الأول في لعبة «أوفرواتش».

وتصدر المنتخب السعودي مجموعته بالعلامة الكاملة، التي ضمت 8 منتخبات في بداية التصفيات، والتي أُقيمت بشكل افتراضي، وأهّلت المنتخب للحدث الرئيسي (كأس العالم)، التي أُقيمت في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

الأخضر السعودي يحمل لقب كأس العالم (الشرق الأوسط)

وانطلق الحدث الرئيسي بنظام المجموعات، وتصدر المنتخب مجموعته بالعلامة الكاملة، متفوقاً على كل من منتخبات اليابان وأميركا وفرنسا؛ مما قاد المنتخب لنهائيات البطولة، التي لُعبت بنظام «خروج المغلوب»، والتي تفوق المنتخب فيها على منتخب إسبانيا بنتيجة 3 - 0 ليواجه في نصف النهائي منتخب فنلندا متفوقاً عليه بنتيجة 3 - 2، ومن ثم إلى النهائي، متوجاً فيه على منتخب الصين بنتيجة 3 - 2 في مباراة درامية تخلف فيها المنتخب بنتيجة 0 - 2، ومن ثم عاد ليخطف اللقب.

وشهدت تصفيات ونهائيات البطولة حضور الأمير فيصل بن بندر بن سلطان رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية؛ لدعم المنتخب في مشواره للحصول على اللقب.

يذكر أن المنتخب السعودي للعبة «أوفرواتش 2» حقق لقب كأس العالم دون أي خسارة، مقدماً أداءً رائعاً على المستويين الفردي والجماعي. ومثّل المنتخب السعودي كل من اللاعبين ماجد الرشيد، والحميدي الرويلي، وعبدالإله الفيفي، وإبراهيم العلي، وأحمد اليوبي، وأسامة عبد الله، وفهد العقيلي.

من جانبه، أعرب الأمير فيصل بن بندر بن سلطان رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية عن سعادته بمناسبة فوز المنتخب، وقال: «حصول المملكة على كأس العالم للعبة أوفرواتش، والتتويج بأول ميدالية ذهبية في تاريخ الرياضات الإلكترونية السعودية دليل على أننا نسير في المسار الصحيح نحو تحقيق أهدافنا بأن تكون المملكة في مقدمة الدول في الرياضات الإلكترونية، ومنبعاً للأبطال الذين يمثلون المملكة في مختلف المحافل الدولية». وأضاف: «رؤية الشغف والتعاون بين اللاعبين تؤكد التطور الكبير الذي يشهده مجتمع الرياضات الإلكترونية في المملكة».

ويأتي فوز وتتويج المملكة ببطولة كأس العالم للعبة «أوفرواتش 2» تأكيداً لأهداف وطموحات المملكة، وتحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للرياضات والألعاب الإلكترونية بأن تكون في مصاف الدول العالمية في الرياضات الإلكترونية، لما تملكه من جيل مبدع وشغوف وقادر على أن يمثل المملكة في مختلف وكبرى المحافل الدولية.


مقالات ذات صلة

السعودية تطلق حملتها لـ«مونديال 2034»

الخليج شعار ملف الاستضافة السعودي ركز على تنمية القدرات البشرية (الشرق الأوسط)

السعودية تطلق حملتها لـ«مونديال 2034»

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم «رسمياً»، أمس، إطلاق الهوية الرسمية لملف ترشح المملكة لاستضافة بطولة كأس العالم 2034، التي تحمل شعار «معاً ننمو»، إلى جانب

فهد العيسى (الرياض)
رياضة سعودية من المباراة التي جمعت الخليج ومضر في نصف نهائي الكأس (تصوير: عيسى الدبيسي)

الخليج والصفا إلى نهائي «كأس اليد السعودية»

تأهل فريقا الخليج والصفا إلى نهائي كأس الاتحاد السعودي لكرة اليد بعد فوزهما على مضر والهدى في دور الأربعة.

علي القطان (الدمام)
رياضة سعودية نيفيز خلال تدريبات الفريق (نادي الهلال)

«الدوري السعودي»: الاتحاد يتأهب لإفساد «قياسية الهلال» في كلاسيكو ساخن

اعتاد الهلال تحقيق أرقام قياسية داخل السعودية وآسيا، لكن عملاق الرياض أمام فرصة ذهبية لدخول «موسوعة غينيس العالمية» في عدد الانتصارات المتتالية بتاريخ كرة القدم

فهد العيسى (الرياض)
رياضة سعودية منافسات مثيرة شهدتها أرضية الـ"البادل رش" في البوليفارد ضمن موسم الرياض 2024 (الشرق الأوسط)

اليوم… انطلاق نصف نهائي موسم الرياض لـ«البادل»

واصلت الخميس منافسات اليوم الرابع من بطولة موسم الرياض للبادل بثمان مباريات للربع النهائي من البطولة، حيث قدمت الأزواج المتأهلة أفضل أداء لها على أرض "بادل رش".

سلطان الصبحي (الرياض)
رياضة سعودية السويدي هنريك هارلوت بطلاً لكأس «سنو بلاست» السعودية ضمن موسم الرياض 2024 (الشرق الأوسط)

موسم الرياض يتوج السويدي هارلوت بالجائزة الأولى لكأس «سنو بلاست» السعودية

اختتمت، الخميس، في الرياض، فعاليات كأس «سنو بلاست» السعودية، حيث فاز بالمركز الأول السويدي هنريك هارلوت بجائزة تصل لـ50 ألف دولار، إضافة إلى الميدالية الذهبية.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

سعود عبدالحميد: طبيعي أن لا أحتفل أمام الاتحاد

عبدالحميد يحيي جماهير الهلال عقب الفوز على الاتحاد (تصوير: يزيد السمراني)
عبدالحميد يحيي جماهير الهلال عقب الفوز على الاتحاد (تصوير: يزيد السمراني)
TT

سعود عبدالحميد: طبيعي أن لا أحتفل أمام الاتحاد

عبدالحميد يحيي جماهير الهلال عقب الفوز على الاتحاد (تصوير: يزيد السمراني)
عبدالحميد يحيي جماهير الهلال عقب الفوز على الاتحاد (تصوير: يزيد السمراني)

أكد سعود عبد الحميد، مدافع الهلال، أهمية الفوز الذي حققه فريقه على حساب الاتحاد.

وقال سعود في تصريحات إعلامية عقب نهاية اللقاء: «كنا نطمح للفوز من أجل توسيع الفارق في الدوري، لكن لا يزال أمامنا عمل كبير من أجل حسم الأمور في الدوري».

وعن عدم احتفاله بهدفه في شباك الاتحاد، قال سعود إنه أمر طبيعي ألا يحتفل كونه كان لاعبًا سابقًا في الفريق.

من جانبه أعرب البرازيلي مالكوم، مهاجم الهلال عن سعادته بفوز فريقه على الاتحاد, وقال في تصريحات عقب نهاية اللقاء: «دخلنا المباراة من أجل استغلال تعثر منافسنا المباشر النصر لتوسيع الفارق».

وأضاف: «كنا ندرك صعوبة المباراة أمام فريق كبير جدًا بحجم الاتحاد ولكن عملنا بمنتهى القوة من أجل حسم النقاط الثلاث».

وعن تأثر الفريق بغياب هدافه ميتروفيتش قال مالكوم: «لا شك أنه مؤثر لكن الهلال يزخر بالعديد من النجوم القادرين على تعويض غياب هداف الهلال وهو ما ظهر في الكلاسيكو».

واختتم اللاعب البرازيلي بالقول، إن «الفريق عليه من الآن العمل استعدادًا للمواجهة القادمة أمام الاتحاد في ذهاب دور الثمانية بدوري أبطال آسيا».


نيمار يحتفل مع الهلاليين... ويحلق إلى البرازيل

لاعبو الهلال يشيرون إلى نيمار خلال تواجده في مدرجات المملكة أرينا (تصوير: سعد العنزي)
لاعبو الهلال يشيرون إلى نيمار خلال تواجده في مدرجات المملكة أرينا (تصوير: سعد العنزي)
TT

نيمار يحتفل مع الهلاليين... ويحلق إلى البرازيل

لاعبو الهلال يشيرون إلى نيمار خلال تواجده في مدرجات المملكة أرينا (تصوير: سعد العنزي)
لاعبو الهلال يشيرون إلى نيمار خلال تواجده في مدرجات المملكة أرينا (تصوير: سعد العنزي)

بعدما احتفل مع زملاءه في الهلال عقب انتصارهم المثير على الاتحاد في ملعب المملكة أرينا, سيغادر المهاجم البرازيلي نيمار مجدداً لاستكمال برنامجه العلاجي للتعافي من قطع في الرباط الصليبي في البرازيل.

وانتهى موسم نيمار، المنضم في صفقة قياسية من باريس سان جيرمان مطلع الموسم الحالي، بعد إصابته بتمزق في الرباط الصليبي الأمامي والغضروف المفصلي في ركبته اليسرى أثناء مشاركته مع المنتخب الوطني أمام أورغواي في تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2026 في أكتوبر تشرين الأول.

وخضع نيمار لجراحة في مستشفى بيلو هوريزونتي في نوفمبر (تشرين الثاني).

وقال الهلال عبر منصة «إكس» للتواصل الاجتماعي:"يغادر نيمار إلى البرازيل لاستكمال برنامجه العلاجي والتأهيلي تحت إشراف ومتابعة الجهازين الطبي للهلال ومنتخب البرازيل".

وأضاف الهلال أن نيمار سيعود للرياض مطلع شهر أبريل (نيسان) المقبل.

واحتفل نيمار بفوز كبير لفريقه بنتيجة 3-1 على الاتحاد من مدرجات ملعب المملكة أرينا قبل أن يتلقى تحية من زملائه بعد نهاية المباراة.

ويتصدر الهلال ترتيب الدوري وله 62 نقطة متقدماً بتسع نقاط على النصر ثاني الترتيب بعد 22 جولة من المسابقة.

وشارك نيمار مع الهلال في 5 مباريات بجميع المسابقات، سجل خلالها هدفاً وقدم 3 تمريرات حاسمة قبل أن يتعرض للإصابة بالرباط الصليبي مع منتخب بلاده.

ورغم خسارة نيمار، تمكن الجهاز الفني للهلال بقيادة خيسوس من التعامل بشكل مثالي مع غياب الهداف التاريخي للمنتخب البرازيلي، إذ لم يتعرض الفريق لأي خسارة هذا الموسم في مختلف البطولات.


التنمية البشرية... جوهر شعار ملف السعودية لاستضافة مونديال 2034

شغف السعوديين بكرة القدم يشكل داعما رئيسيا لملف الاستضافة المونديالي (الشرق الأوسط)
شغف السعوديين بكرة القدم يشكل داعما رئيسيا لملف الاستضافة المونديالي (الشرق الأوسط)
TT

التنمية البشرية... جوهر شعار ملف السعودية لاستضافة مونديال 2034

شغف السعوديين بكرة القدم يشكل داعما رئيسيا لملف الاستضافة المونديالي (الشرق الأوسط)
شغف السعوديين بكرة القدم يشكل داعما رئيسيا لملف الاستضافة المونديالي (الشرق الأوسط)

في خطوة أخرى على الطريق لاستضافة بطولة كأس العالم (™FIFA 2034)، أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم «رسمياً»، أمس (الجمعة)، إطلاق الهُوية الرسمية الخاصة بملف ترشح المملكة لاستضافة الحدث العالمي والتي تحمل شعار «معاً ننمو»؛ إذ تم الكشف عن الهُوية البصرية، والشعار اللفظي الخاصين بملف الترشح، إلى جانب الموقع الإلكتروني الرسمي.

ويأتي هذا الإطلاق بعد إعلان المملكة في أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي نية الترشح لاستضافة البطولة، وعقب إعلان الاتحاد السعودي لكرة القدم إرسال خطاب الترشح الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

ويجسّد شعار ملف الترشح مسيرة التحول والنمو الكبيرين التي تعيشها المملكة، باعتبارها واحدة من أسرع قصص النمو، وأكثرها تطوراً في عالم كرة القدم، علاوة على الأثر الإيجابي الشامل المنتظر من استضافة البطولة الرياضية الكبرى عالمياً، باعتبارها أول نسخة من بطولة كأس العالم ستشهد مشاركة 48 منتخباً، ويتم تنظيمها في دولة واحدة.

شعار الملف السعودي حمل رسائل إنسانية متعددة (الشرق الأوسط)

ويشمل ملف ترشح المملكة ثلاث ركائز رئيسية، هي: «معاً لتنمية القدرات البشرية»، و«معاً لتنمية كرة القدم»، و«معاً لتنمية جسور التواصل»، في حين يهدف شعار «معاً ننمو» إلى تسليط الضوء على الروابط التي تجمع المملكة وشعبها بمجتمع كرة القدم الدولي في رحلة استثنائية، تسعى لبناء مستقبل أفضل لأكثر رياضة شعبية عالمياً.

ويعكس تصميم الهُوية البصرية بملف الترشح، جوهر التراث الثقافي الغني للمملكة ومجتمعها الشاب والحيوي، في حين يتألف شعار الملف من عدة أشرطة ملونة ومزيّنة بالعديد من الرموز المتعلّقة برياضة كرة القدم؛ إذ صُممت هذه الأشرطة على شكل الرقم «34»، في إشارة إلى العام الذي تطمح فيه المملكة لاستضافة النسخة الـ25 من هذه البطولة العالمية، كما تحاكي الهُوية البصرية شكل الخريطة الجغرافية للمملكة، وتحمل في تصميمها خمسة ألوان مختلفة، تعكس التنوع الكبير الذي يتميز به المجتمع السعودي وتضاريس المملكة الساحرة، بما في ذلك اللون البرتقالي الذي يجسّد الكرم والأصالة، واللون الأخضر الذي يعكس جمال الواحات الخضراء، واللون الأحمر المستوحى من الشعاب المرجانية في البحر الأحمر، ولون الخزامى الذي يعكس ألوان زهرة الخزامى، واللون الأصفر الذي يجسد أحلام الشعب السعودي وطموحاته نحو مستقبل مشرق.

ويروي فيديو ملف الترشح الذي تم تصويره في مناطق مختلفة من المملكة، بمشاركة نجوم كرة القدم الحاليين والسابقين، الشغف الكبير لدى الشعب السعودي تجاه كرة القدم، كما يستعرض التراث الثقافي والإرث الحضاري والمشاهد الطبيعية الساحرة للمملكة.

وتستمر رحلة الترشح حتى نهاية العام الحالي؛ إذ أنشأ الاتحاد السعودي لكرة القدم وحدة خاصة لملف ترشح المملكة لاستضافة كأس العالم 2034 بحسب اشتراطات الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بقيادة حمّاد بن خالد البلوي.

ويأتي إطلاق الحملة بعد نحو شهرين من تنظيم المملكة الناجح لبطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم في شهر ديسمبر (كانون الأول) 2023م، والتي شهدت حضوراً جماهيرياً يقارب ربع مليون مشجع ومشجعة.

الملاعب السعودية تتطلع لاحتضان البطولة الكروية الأعرق عالميا (الشرق الأوسط)

ونجحت المملكة في تحقيق نهضة كبيرة في مختلف جوانب كرة القدم للرجال والسيدات - على حد سواء - منذ عام 2021م؛ إذ ارتفع عدد مراكز التدريب الإقليمية نحو 3 أضعاف، ليصل إلى 17 مركزاً في الوقت الحالي، بالتوازي مع زيادة عدد برامج اكتشاف المواهب، بواقع 4 أضعاف ليصل إلى 19 برنامجاً، وزيادة إجمالي عدد المنتخبات الوطنية من 9 إلى 17 منتخباً؛ إذ يطمح الاتحاد السعودي لكرة القدم لتشكيل منتخبات في جميع الفئات العمرية، بالإضافة إلى زيادة عدد المدربين من 2.300 إلى أكثر من 6.200 مدرب ومدربة، في الوقت الذي جسّدت فيه المملكة خلال السنوات الست الماضية، مكانتها كموطن عالمي للرياضة باستضافتها لأكثر من 100 حدث رياضي دولي ضمن 40 رياضة مختلفة، كما أبرمت شراكات كروية مع أكثر من 100 دولة في مختلف أنحاء العالم.

ولطالما أكدت المملكة قدرتها على تنظيم نسخة استثنائية من بطولة كأس العالم 2034؛ إذ تسعى على ضوء «رؤية 2030» إلى تطوير قدرتها في مختلف المجالات، ومن بينها كرة القدم، لذلك فإن السعودية ستحاول جاهدة الحصول على موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن استضافة نهائيات كأس العالم.

وحظيت السعودية بتأييد واسع من مختلف الاتحادات والبلدان فور إعلان نيتها فقط الترشح لاستضافة نهائيات كأس العالم 2034؛ إذ حصل الملف السعودي على تأييد أكثر من 70 اتحاداً من مختلف الدول والقارات، وذلك قبل حتى أن يعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم رسمياً رغبته في استضافة المونديال بشكل مؤكد.

وفور إعلان السعودية نيتها استضافة نهائيات كأس العالم 2034، حصلت فوراً على دعم وتأييد أكثر من اتحاد كروي مثل الاتحاد الكويتي لكرة القدم، والاتحاد القطري لكرة القدم، والاتحاد الإماراتي لكرة القدم، والاتحاد اليمني، بالإضافة إلى الاتحادين العراقي والبحريني أيضاً، لتحصل المملكة على دعم كامل من دول مجلس الخليج العربي واتحاداتها الكروية.

ولم يكن الدعم من جانب دول الخليج العربي فقط؛ إذ جاء أيضاً من جانب الدول العربية؛ فقد أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم دعمه الكامل لملف المملكة لاستضافة كأس العالم 2034، وهو ما سارت عليه أيضاً اتحادات أخرى مثل الاتحاد اللبناني لكرة القدم، والاتحاد الأردني لكرة القدم، والاتحاد الفلسطيني أيضاً.

كما حصل الاتحاد السعودي لكرة القدم على دعم آسيوي كبير من جانب الاتحاد البنغالي والاتحاد المالديفي والاتحاد القيرغيزستاني لكرة القدم، بالإضافة إلى اتحادات الهند والفلبين وسريلانكا ونيبال لكرة القدم. كما دعم الاتحاد الأوزبكي واتحاد تركمانستان واتحاد لاوس والاتحاد الماليزي واتحاد باكستان لكرة القدم، ملف السعودية لاستضافة مونديال 2034.


الفيصل: 32 مليوناً داخل المملكة يدعمون «الاستضافة المونديالية»

الفيصل أكد أن الملايين داخل المملكة يدعمون ملف الاستضافة المونديالية (الشرق الأوسط)
الفيصل أكد أن الملايين داخل المملكة يدعمون ملف الاستضافة المونديالية (الشرق الأوسط)
TT

الفيصل: 32 مليوناً داخل المملكة يدعمون «الاستضافة المونديالية»

الفيصل أكد أن الملايين داخل المملكة يدعمون ملف الاستضافة المونديالية (الشرق الأوسط)
الفيصل أكد أن الملايين داخل المملكة يدعمون ملف الاستضافة المونديالية (الشرق الأوسط)

أكد الأمير عبد العزيز الفيصل، وزير الرياضة السعودي، أن ملف ترشح السعودية لاستضافة كأس العالم 2034 يمثل دعوة مفتوحة للعالم من أجل الانضمام إلى المملكة في رحلة التطور بكرة القدم.

وقال الفيصل في منشور على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي «إكس»، إن «الملف السعودي مدعوم من آمال وأحلام 32 مليون شخص في المملكة».

وكان الاتحاد السعودي لكرة القدم أعلن إطلاق الهوية الرسمية الخاصة بملف ترشح المملكة لاستضافة بطولة كأس العالم ™FIFA 2034. التي تحمل شعار «معاً ننمو»، حيث تم الكشف عن الهوية البصرية، والشعار اللفظي الخاصة بملف الترشح، إلى جانب الموقع الإلكتروني الرسمي.

ويجسّد شعار ملف الترشح مسيرة التحول والنمو الكبيرين التي تعيشها المملكة العربية السعودية، بعدّها واحدة من أسرع قصص النمو، وأكثرها تطوراً في عالم كرة القدم، علاوة على الأثر الإيجابي الشامل المنتظر من استضافة البطولة الرياضية الأكبر عالمياً، بوصفها أول نسخة من بطولة كأس العالم ستشهد مشاركة 48 منتخباً، ويتم تنظيمها في دولة واحدة.

وقال ياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، إن ملف ترشح السعودية لاستضافة مونديال 2034 يعد رحلة استثنائية لبناء مستقبل أفضل للرياضة الأكثر شعبية عالمياً.

وأشار المسحل: «تتمتع المملكة بتاريخ وإرث حافل بالإنجازات الكروية، ومن المهم للغاية أن نروي رحلة تطوّرنا ليراها ويتفاعل معها العالم بأسره، واختيار شعار (معاً ننمو)، يجسد انعكاساً مثالياً للنهج الذي نعتمده من أجل تحقيق حلم استضافة البطولة بعد عشرة أعوام بإذن الله».

ترشح السعودية لاستضافة كأس العالم يمثل غاية طموحات عشاق الكرة في البلاد (الشرق الأوسط)

وأضاف المسحل: «يأتي تقديم ملف الترشح لاستضافة كأس العالم 2034 بوصفه خطوة مهمة في رحلة المملكة الرياضية والكروية بالأخص؛ حيث أحرزنا تطوراً كبيراً على جميع الأصعدة في رياضة كرة القدم، ويمثل ملف ترشح المملكة لاستضافة البطولة دعوة مفتوحة للعالم من أجل الانضمام إلينا في هذه الرحلة، في الوقت الذي استضافت مدينة جدة - مؤخراً - مئات الآلاف من الجماهير من أكثر من 100 جنسية مختلفة خلال بطولة كأس العالم للأندية 2023. ويمثّل هذا الأمر دليلاً بارزاً على المستقبل الواعد الذي ينتظر المجتمع الكروي الدولي عندما نتطور معاً».

ومن جانبه، قال إبراهيم القاسم أمين عام الاتحاد السعودي لكرة القدم، إن المملكة ستكتب تاريخاً جديداً مع بداية رحلة طموح لتنظيم البطولة الأغلى في عالم كرة القدم.

ومن جانبه، صرّح حماد البلوي مدير التخطيط الاستراتيجي والاستثمار في وزارة الرياضة بالقول: «يستمدّ ملف ترشح المملكة لاستضافة بطولة كأس العالم 2034 الإلهام من أحلام وطموحات 32 مليوناً من سكّان المملكة العربية السعودية، ونعتز بالمسؤولية الكبيرة لتلبية جميع متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتقديم ملف ترشح يفخر به الشعب السعودي بأكمله، ونسعى أيضاً لتلبية الثقة الكبيرة التي مُنحت لنا من أكثر من 130 اتحاداً كرويّاً من مختلف أنحاء العالم الذين أظهروا دعمهم للملف منذ إعلان المملكة العربية السعودية عن نية الترشح».

وأضاف البلوي: «يشهد القطاع الرياضي نقلة نوعية كبيرة في ظل (رؤية السعودية 2030) بدعم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، واهتمام مباشر من ولي العهد رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان، وكما يشير شعار ملف الترشح، فإننا نسعى من خلاله إلى تطوير جسور التواصل مع مجتمع كرة القدم حول العالم، وتمكين الجماهير واللاعبين والاتحادات من التطور معاً».

يذكر أن المملكة نجحت، مؤخراً، في استضافة عدد كبير من الأحداث الرياضية العالمية، مثل عروض المصارعة الحرة، ونزالات الملاكمة، وبطولات «الفورمولا 1» ونهائيات كأسي السوبر الإسبانية والإيطالية، بالإضافة إلى رالي داكار، وعدد آخر من البطولات الخاصة بسباقات السيارات والسرعة.

كما نجحت السعودية في استقطاب نجوم كرة القدم حول العالم في الدوري السعودي للمحترفين، مثل كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما ونيمار ورياض محرز وآخرين، الذين دعموا الملف السعودي في استضافة نهائيات كأس العالم 2034.


مدرب الرياض: أريد نيمار!

من المباراة التي جمعت الأخدود والرياض وكسبها الأخير (تصوير: علي خمج)
من المباراة التي جمعت الأخدود والرياض وكسبها الأخير (تصوير: علي خمج)
TT

مدرب الرياض: أريد نيمار!

من المباراة التي جمعت الأخدود والرياض وكسبها الأخير (تصوير: علي خمج)
من المباراة التي جمعت الأخدود والرياض وكسبها الأخير (تصوير: علي خمج)

أكد أودير هيلمان مدرب فريق الرياض، أنهم لعبوا مباراة صعبة أمام الأخدود، الذي لم يخسر منذ فترة طويلة على أرضه، لكنهم كانوا الأفضل واستحقوا الفوز والثلاث النقاط، الجمعة، ضمن الدوري السعودي.

وقال هيلمان في حديث إعلامي عقب المباراة: «تدربنا طوال أسبوع على الكرات الطويلة والعرضية لأن الأخدود مميز فيها , وخسرنا 3 من أجانب الفريق ولم نستطع تعويضهم حتى الآن».

‏وأضاف مدرب الرياض: «أحتاج إلى نيمار للمنافسة في دوري صعب وقوي, من الصعب علينا أن نكمل الدوري بهذا الشكل، استعنا اليوم بخدمات لاعب عمره 19 عام لعدم توفر البديل».

أما مارتن سيفيلا مدرب الأخدود, فقال: «ليس هذا شكل فريقنا الذي اعتدنا عليه، خصوصاً المباريات التي على أرضنا و منذ أن أشرفت على الفريق كسبنا 5 مباريات على أرضنا وهذه أول خسارة لنا».

‏وأضاف: «فريقنا اليوم ضعيف فنياً وخصوصاً في الشوط الأول، لدينا مشكلة في الفاعلية الهجومية وإضاعة الفرص السهلة».

‏وتابع: «غياب سعيد الربيعي وتناسي أثر علينا كثيراً, والبديل لم يقدم الإضافة المأمولة, حارسنا اليوم ارتكب خطأ قاتل في نهاية الشوط الثاني أدى لخسارة المباراة» .


أزمة حراس في النصر.. وأفندي الحل الوحيد!

وليد عبدالله تعرض لإصابة في مباراة الحزم الأخيرة (نادي النصر)
وليد عبدالله تعرض لإصابة في مباراة الحزم الأخيرة (نادي النصر)
TT

أزمة حراس في النصر.. وأفندي الحل الوحيد!

وليد عبدالله تعرض لإصابة في مباراة الحزم الأخيرة (نادي النصر)
وليد عبدالله تعرض لإصابة في مباراة الحزم الأخيرة (نادي النصر)

يواجه فريق النصر موقفاً عصيباً قبل مواجهته المرتقبة أمام العين الإماراتي الأثنين، ضمن ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا لموسم 2023-2024، وذلك بسبب غياب جميع حراس المرمى وعدم جاهزيتهم للتواجد في اللقاء المرتقب.

وتعرض وليد عبدالله حارس مرمى النصر في المباريات الأخيرة للإصابة بعد مشاركته أمام الحزم، ضمن الجولة 22 من دوري المحترفين السعودي، حيث سيخضع لمزيد من الفحوصات الطبية خلال الساعات المقبلة، من أجل تحديد حجم الإصابة ومدة الغياب، إلا أنه قد يغيب عن مباراة العين في دوري أبطال آسيا بسبب عدم الجاهزية.

ولا يعد وليد عبدالله الحارس الوحيد الغائب عن صفوف النصر، إذ سبقه راغد النجار الذي تعرض للإصابة في عضلة السمانة، خلال مباراة النصر والفتح بالدوري، لتجبره الإصابة على الابتعاد عن الملاعب لفترة قد تصل إلى شهر، لذلك فإنه سيغيب بشكل مؤكد عن مواجهتي العين في دوري أبطال آسيا.

ولم يستعد الكولومبي دافيد أوسبينا بشكل أفضل للمشاركة في المباريات الرسمية، رغم تعافيه من الإصابة الأخيرة التي تعرض لها خلال مباراة النصر والهلال، ضمن فعاليات كأس موسم الرياض، حيث لم يستعد الحارس بعد لياقته البدنية والذهنية، كما غاب عن مباريات النصر الأخيرة في بطولة الدوري لنفس السبب.

وتعرض نواف العقيدي حارس مرمى النصر الأول للإيقاف لمدة 6 أشهر عن المشاركة محلياً وقارياً، بعد أزمته الأخيرة مع الإيطالي روبرتو مانشيني مدرب المنتخب السعودي، حيث قررت لجنة الانضباط إيقاف الحارس الدولي لمدة 6 أشهر، مما جعله غير قادر على المشاركة مع النصر، سواء في بطولة الدوري أو دوري أبطال آسيا.

واعتمد البرتغالي لويس كاسترو على الحارس وليد عبدالله في المباريات الأخيرة، إلا أنه تعرض لإصابة أيضاً بعد مشاركته أمام الحزم دورياً، ليواجه مأزق اللحاق بمواجهة العين في دوري أبطال آسيا، بناء على توصيات الجهاز الطبي للنادي العاصمي.

وقد يعول المدرب البرتغالي على خدمات الحارس الشباب فارس أفندي، وهو حارس مرمى النصر في الفئات السنية، والذي وقع مع النادي قبل 4 أعوام، ليشارك في منافسات الناشئين قبل أن يتم تصعيده إلى الفريق الأول بسبب أزمة الحراس مؤخراً.

وتواجد الحارس الشباب فارس أفندي في قائمة النصر خلال مباراة الفيحاء، في إياب دور الـ16 من دوري أبطال آسيا، ليكون الحارس البديل في التشكيلة بعد الدفع بوليد عبدالله أساسياً، إلا أنه قد يشارك أمام العين في الإمارات، في حال عدم جاهزية الكولومبي دافيد أوسبينا، وتأكيد غياب وليد عبدالله ولحاقه بزميله راغد النجار في قائمة المصابين.

وتأهل النصر إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا بعد الفوز على الفيحاء في ثمن النهائي بنتيجة 3-0 في مجموع المباراتين، لكنه فرط في نقطتين في بطولة دوري المحترفين بعد التعادل أمام ضيفه الحزم بنتيجة 4-4، ليبتعد بفارق 9 نقاط كاملة عن المتصدر الهلال، والذي فاز بدوره على الاتحاد بنتيجة 3-1 في نفس الجولة.


هيمنة هلالية على نتائج «الكلاسيكو» أمام الاتحاد

من الكلاسيكو الذي جمع الهلال والاتحاد الجمعة ضمن الدوري السعودي (تصوير: يزيد السمراني)
من الكلاسيكو الذي جمع الهلال والاتحاد الجمعة ضمن الدوري السعودي (تصوير: يزيد السمراني)
TT

هيمنة هلالية على نتائج «الكلاسيكو» أمام الاتحاد

من الكلاسيكو الذي جمع الهلال والاتحاد الجمعة ضمن الدوري السعودي (تصوير: يزيد السمراني)
من الكلاسيكو الذي جمع الهلال والاتحاد الجمعة ضمن الدوري السعودي (تصوير: يزيد السمراني)

واصل الهلال هيمنته على لقاءات الكلاسيكو أمام الاتحاد، وذلك بعد انتصاره في المواجهة التي جمعت الفريقين مساء الخميس بثلاثية، في قمة الجولة 22 من منافسات الدوري السعودي للمحترفين.

ومضى 1057 يوماً من آخر فوز حققه الاتحاد على الهلال، منذ المواجهة التي جمعت الفريقين في الجولة 25 من منافسات الدوري موسم 2020-2021، وتحديداً يوم 9 من شهر أبريل (نيسان) عام2021، وانتهت آنذاك بفوز الاتحاد بنتيجة 2-0 .

وبالعودة لمواجهات الفريقين طوال التاريخ، نجد أنهما تقابلا في 156 مباراة في مختلف البطولات، وفاز الهلال في 70 مباراة، فيما انتصر الاتحاد في 41 لقاء، وحضر التعادل بين الفريقين خلال 45 مباراة، وسجل أزرق العاصمة خلال هذه المواجهات 225 هدفاً، أما الاتحاد فسجل 177 هدف، مع ملاحظة أن المباريات التي انتهت بينهما بضربات الترجيح تم احتسابها كتعادل.

أما على مستوى مواجهاتهما في مسابقة الدوري فقط طوال التاريخ، فنجد أنهما لعبا 103 مباراة، فاز الهلال في 48 لقاء، أما الاتحاد فقد انتصر في 27 مواجهة، فيما حضر التعادل بينهما خلال 28 مباراة، وسجل الهلال في مرمى الاتحاد في مباريات الدوري 154 هدف، أما الاتحاد تمكن من تسجيل 115 هدف في مرمى الأزرق في مواجهات الدوري.

وبالنظر لتاريخ مواجهتهما في الدوري السعودي للمحترفين منذ انطلاقته موسم 2008-2009، فنجد أنهما تقابلا في 32 لقاء مع احتساب المباراة التي جمعتهما مساء الخميس، كسب الهلال 16 مواجهة، بينما انتصر الاتحاد في 6 لقاءات، وحضر التعادل بينهما خلال 10 لقاءات، وسجل الهلال في هذه المباريات 59 هدفاً، بينما سجل الاتحاد 35 هدفاً.


الخليج والصفا إلى نهائي «كأس اليد السعودية»

من المباراة التي جمعت الخليج ومضر في نصف نهائي الكأس (تصوير: عيسى الدبيسي)
من المباراة التي جمعت الخليج ومضر في نصف نهائي الكأس (تصوير: عيسى الدبيسي)
TT

الخليج والصفا إلى نهائي «كأس اليد السعودية»

من المباراة التي جمعت الخليج ومضر في نصف نهائي الكأس (تصوير: عيسى الدبيسي)
من المباراة التي جمعت الخليج ومضر في نصف نهائي الكأس (تصوير: عيسى الدبيسي)

تأهل فريقا الخليج والصفا إلى نهائي كأس الاتحاد السعودي لكرة اليد بعد فوزهما على مضر والهدى على التوالي في المباراتين التي أقيمتا الجمعة بشكل متزامن في صالتي وزارة الرياضة في الدمام والقطيف.

وجاء تأهل الخليج بصعوبة بالغة بنتيجة 28-27، رغم أنه نجح في فرض تقدمه بفارق مريح في أوقات مهمة من المباراة، إلا أن عزيمة لاعبي مضر كان لها دور في أن تبقى الإثارة حاضرة حتى الثانية الأخيرة التي عاد فيها الطاقم التحكيمي الأجنبي إلى تقنية الفيديو «VAR» لمراجعة اللقطة التي طالب فيها لاعبو مضر برمية جزائية.

وفي الثواني العشرين الأخيرة تعادل مضر ثم نهض الخليج سريعا، ليسجل هدف التقدم من جديد وسط إثارة وصخب جماهيري في المدرجات.

وفي المباراة الثانية، حقق فريق الصفا فوزاً مستحقاً على الهدى بنتيجة 26-21، حيث نجح الصفا في فرض سيطرته وعدم السماح للهدى الذي سجل تميزاً كبيراً في الموسمين الأخيرين, أن يتفوق عليه في النتيجة.


خيسوس: أحب طريقة لعب الاتحاد

خيسوس يسدي توجيهاته للدوسري بعد نهاية الكلاسيكو (تصوير: سعد العنزي)
خيسوس يسدي توجيهاته للدوسري بعد نهاية الكلاسيكو (تصوير: سعد العنزي)
TT

خيسوس: أحب طريقة لعب الاتحاد

خيسوس يسدي توجيهاته للدوسري بعد نهاية الكلاسيكو (تصوير: سعد العنزي)
خيسوس يسدي توجيهاته للدوسري بعد نهاية الكلاسيكو (تصوير: سعد العنزي)

وصف البرتغالي خيسوس، مدرب الهلال، انتصار فريقه على الاتحاد بـ«الرائع»، وقال، في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة، إنها كانت جميلة للمتابعين، مؤكداً أن خصمه تفوّق في نصف الساعة الأولى من المباراة، وبعد ذلك سيطر الهلال على اللقاء.

وشكر خيسوس جماهير الهلال، التي احتشدت في ملعب المملكة أرينا وشجّعت الفريق، مؤكداً أنه استفاد من اللقاء للتحضير للمباريات المقبلة، ومنها المواجهة الآسيوية ضد الاتحاد أيضاً بعد أيام قليلة.

وقال: «نعمل للتحضير لكل مباراة على حدة، الآن نعمل على التجهيز للقاء الذهاب الآسيوي، ومن ثم مواجهة الرياض. أحبُّ مواجهة الفرق التي تلعب بخمسة لاعبين في الخلف، وكان لعب الاتحاد بهذا الأسلوب أمراً جديداً بالنسبة لي، لكن الأهم أننا تمكّنا من الفوز، وكان بالإمكان تسجيل أهداف أكثر».

واختتم تصريحاته بقوله: «المجموعة الآن تلعب بثقة كبيرة، ويجب أن نعمل على إدارة مسألة التمارين الاسترجاعية. الموسم يسير بالنسبة لي بشكل إيجابي، ويجب أن نُعِد أنفسنا جيداً للمرحلة المقبلة».


مدرب الاتحاد يلقي باللوم على «الشتوية»

غاياردو يوجه لاعبيه خلال المباراة (تصوير: يزيد السمراني)
غاياردو يوجه لاعبيه خلال المباراة (تصوير: يزيد السمراني)
TT

مدرب الاتحاد يلقي باللوم على «الشتوية»

غاياردو يوجه لاعبيه خلال المباراة (تصوير: يزيد السمراني)
غاياردو يوجه لاعبيه خلال المباراة (تصوير: يزيد السمراني)

قال الأرجنتيني مارسيلو غاياردو مدرب الاتحاد إن فريقه قدم عرضاً أفضل في الشوط الأول خلال المواجهة التي خسرها بثلاثية أمام الهلال، مؤكداً أنها كانت سجالاً حتى الدقيقة 60 عندما أحرز الهلال هدفه الثاني.

وقال غاياردو في المؤتمر الصحافي الذي أعقب اللقاء: «لم يصلنا أي لاعب أجنبي في الفترة الشتوية، بالنسبة للاعبين المحليين طلبنا كان أن يأتي لاعب يكون نموذجاً للتطور وهذا ما حدث، ولم يكن بالإمكان أفضل مما كان بالفترة الشتوية، ولا بد أن نعود أنفسنا على الوضع الحالي، وأنا قلتها من أول مؤتمر إنني التحقت بقطار بدأ مسيرته، والفريق يمر بمرحلة بناء».

وأردف غاياردو: «اليوم واجهنا فريقاً هو الأفضل من بين كل فرق الدوري، لكن الهزيمة علمتنا أين وضعنا الحالي، حتى نعمل على تطوير الفريق بالفترة المقبلة.

وقال إن هناك عوائق عديدة أمام فريقه مثل الإصابات وازدحام جدول الدوري، لكن يجب عليه وعلى لاعبيه التأقلم معها.

وأضاف: «سنلعب بمجموعة اللاعبين نفسها كل 3 أيام، أمامنا مباراة أخرى بعد 3 أيام بحجم هذه المواجهة نفسه، ولكن لابد أن نعمل تحليلاً بعد هذه المباراة ونصحح الأخطاء».

واختتم غاياردو تصريحاته بقوله: «نلعب مباريات كثيرة جداً بقائمة ناقصة وأمام خصم فرض رتماً عالياً للمباراة... كان ينقصنا اللعب بتركيز عال طوال مجريات اللقاء».