غانا تنوي تأجيل تسليم 350 ألف طن من الكاكاو وسط أزمة المحاصيل

حبوب الكاكاو بجوار مستودع بقرية أتروني في غانا (رويترز)
حبوب الكاكاو بجوار مستودع بقرية أتروني في غانا (رويترز)
TT

غانا تنوي تأجيل تسليم 350 ألف طن من الكاكاو وسط أزمة المحاصيل

حبوب الكاكاو بجوار مستودع بقرية أتروني في غانا (رويترز)
حبوب الكاكاو بجوار مستودع بقرية أتروني في غانا (رويترز)

تنوي غانا، ثاني أكبر منتج للكاكاو في العالم، تأجيل تسليم ما يصل إلى 350 ألف طن من الحبوب للموسم المقبل، بسبب ضعف المحاصيل، ما يزيد من تدهور التوقعات بالنسبة لصناعة الشوكولاته العالمية، وفقاً لوكالة «رويترز».

وكان صناع الشوكولاته في جميع أنحاء العالم قد رفعوا الأسعار للمستهلكين، بعد أن زادت قيمة الكاكاو بأكثر من الضعف هذا العام وحده، بعد عام ثالث من تراجع المحاصيل في غانا وساحل العاج، المسؤولين عن 60 في المائة من الإنتاج العالمي.

ووفق «رويترز»، توقعت الأسواق سابقاً أن تقوم غانا بتوريد نحو 250 ألف طن متري من الكاكاو، أي ما يعادل نحو نصف محصولها الحالي. وكانت شركة «كوكوبود»، الجهة المنظمة للكاكاو في غانا، قالت إن البلاد تتطلع إلى تجديد «بعض الكميات، ولكن ليس بهذا القدر (350 ألف طن)».

شوكولاته بأحد المعارض في برشلونة (رويترز)

وقد تضرر محصول الكاكاو في البلاد بسبب سوء الأحوال الجوية وأمراض المحاصيل والتعدين غير القانوني للذهب، وهو ما يؤدي في كثير من الأحيان إلى تهجير مزارع الكاكاو.

ويقوم المزارعون في غانا أيضاً بتهريب الكثير من الحبوب إلى البلدان المجاورة لبيعها بأسعار أعلى من سعر الشراء الحكومي، ما يؤدي إلى تآكل المحصول القليل المتاح للتسليم في غانا.

وقالت مصادر لـ«رويترز» إن غانا باعت مسبقاً ما قيمته 785 ألف طن من الحبوب للموسم الحالي 2023 / 2024 «أكتوبر (تشرين الأول) - سبتمبر (أيلول)»، لكن من المرجح أن تتمكن من تسليم نحو 435 ألف طن فقط.

وتبيع غانا بانتظام نحو 80 في المائة من محصولها بعد عام واحد، والذي يبلغ في العادة ما بين 750 ألفاً إلى 850 ألف طن، إلا أن محصولها انخفض إلى نحو 670 ألف طن الموسم الماضي، ولا يتوقع أن يتجاوز 500 ألف طن هذا الموسم، كما يخشى التجار من أنها قد لا تنتعش بشكل ملحوظ في الموسم المقبل أيضاً.

وتتوقع المنظمة الدولية للكاكاو أن ينخفض إنتاج الكاكاو العالمي بنسبة 10.9 في المائة إلى 4.45 مليون طن هذا الموسم، ما يعني أن شركات تصنيع الشوكولاته سيتعين عليها الاعتماد على مخزون الكاكاو لتغطية احتياجاتها بالكامل.

وتستخدم السلطات في غانا متوسط مبيعاتها الآجلة لتحديد الحد الأدنى للسعر، الذي يمكن للتجار شراء الكاكاو من المزارعين في الموسم التالي، ووفق الوكالة، قال التجار إنه مع اختفاء نحو 350 ألف طن من الحبوب المبيعة الآجلة من محصول هذا الموسم، فإن غانا تواجه صعوبات في المبيعات الآجلة للموسم المقبل.

وقال مصدران لـ«رويترز» إن البلاد باعت 100 ألف طن فقط، وهي مثل الـ350 ألف طن التي سيتم طرحها في الموسم المقبل، وتم بيعها بأقل من نصف أسعار الكاكاو العالمية الحالية، ما يعني أن شركة «كوكوبود» ستكافح من أجل زيادة أسعار المزارعين في الموسم المقبل، بناءً على هذه المبيعات.

من جانبها، أبانت شركة «كوكوبود» أن المبيعات الآجلة تتقدم كالمعتاد، لكنها امتنعت عن الكشف عن الأحجام أو الأسعار، وفقاً للوكالة.


مقالات ذات صلة

«كاوست» تبتكر أداة لعدّ البذور تلقائياً من الصور المجهرية

تكنولوجيا جوستين براغي الرئيسة التنفيذية لشركة الذكاء الاصطناعي الناشئة «ثيا تكنولوجي» (كاوست)

«كاوست» تبتكر أداة لعدّ البذور تلقائياً من الصور المجهرية

تتغلّب التقنية الجديدة على صعوبات عدّ آلاف البذور الصغيرة يدوياً، التي قد تستغرق أياماً.

نسيم رمضان (لندن)
شمال افريقيا مزارع سوداني (مواقع التواصل)

الحرب السودانية تهدد الموسم الزراعي... وفجوة كبيرة في الحبوب

«للمرة الأولى منذ 100 عام، لن تتم زراعة مشروع الجزيرة، وسيؤثر هذا على الإنتاج الزراعي في البلاد، لكن هذا الخلل لن يؤدي إلى مجاعة».

وجدان طلحة (بورتسودان)
الاقتصاد إنفوغراف: ما الدول التي تسيطر على إنتاج الكاكاو؟

إنفوغراف: ما الدول التي تسيطر على إنتاج الكاكاو؟

يتركز إنتاج الكاكاو جغرافياً في قارة أفريقيا، التي تمثل قرابة 70 في المائة من الإنتاج العالمي، حيث تتصدر ساحل العاج القائمة بأكثر من 2.2 مليون طن.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
شمال افريقيا طفل يمر من نهر في جنوب المغرب اختفى كلياً بفعل توالي سنوات الجفاف (أ.ف.ب)

هل باتت أزمة المياه تهدّد الأمن الغذائي للمغاربة؟

أصبح المغرب مهدداً حالياً بندرة المياه؛ بسبب الإجهاد المائي خلال العقدين الأخيرين وقلة التساقطات على مدى سنوات متتالية عدة.

«الشرق الأوسط» (الرباط)
الاقتصاد رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية ألفرو لاريو (الشرق الأوسط)

«الصندوق الدولي للتنمية الزراعية» يحذر من تحديات كبيرة تواجه منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

حذّر الصندوق الدولي للتنمية الزراعية من تحديات كبيرة تواجه منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا تتمثل في الهشاشة والهجرة والتغير المناخي والأمن الغذائي

فتح الرحمن يوسف (الرياض)

«السوق المالية» السعودية في مأمن من الأعطال التقنية العالمية

مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)
مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)
TT

«السوق المالية» السعودية في مأمن من الأعطال التقنية العالمية

مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)
مستثمران يتابعان أسعار الأسهم على شاشة «تداول» السعودية (رويترز)

أكدت هيئة السوق المالية السعودية، سلامة الأنظمة التشغيلية من الأعطال التقنية التي تأثرت بها معظم الجهات حول العالم، وجاهزيتها التامة لتقديم الخدمات لكل المستثمرين في جلسات التداول يوم الأحد، مبينة أنها نسقت من اللحظة الأولى مع الجهات ذات العلاقة للتأكد من عدم تأثرها.

وأوضحت الهيئة في بيان، السبت، أنه تم التعميم على الشركات المدرجة في السوق المالية بضرورة الإفصاح عن أي تطورات جوهرية بهذا الشأن.

وأعلنت شركة تداول السعودية عن سلامة وجاهزية أنظمتها لضمان تقديم الخدمات لكل المستثمرين في السوق.

وتؤكد هيئة السوق المالية أن الفرق التقنية تعمل على مراقبة الأنظمة على مدار الساعة، للتأكد من استمرار عدم تأثر الخدمات والبنية الأساسية التقنية، وضمان استمرارية الأعمال وكفاءة الأنظمة في السوق.

تأثير محدود

ومنذ بداية الأزمة التقنية العالمية، أعلنت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني السعودية أن تأثير العطل على المملكة كان محدوداً.

وقالت الهيئة، في بيان، إنه «إشارة إلى ما تناقلته وسائل الإعلام عن تعطل الكثير من الأنظمة الفنية في مختلف القطاعات الحيوية حول العالم، فقد أوضحت الهيئة أن التأثير على الجهات الوطنية في المملكة يعد محدوداً، وفق ما تم رصده حتى الآن».

وأشارت إلى أن هذه الأعطال التي حدثت حول العالم قد نتجت كما تبين عن قيام شركة «كراود سترايك»، فجر الجمعة، بإطلاق حزمة من التحديثات لأحد منتجاتها، تضمنت خللاً فنياً.

الحوادث السيبرانية

وأبانت أنه بفضل ما يحظى به قطاع الأمن السيبراني من دعم ورعاية كبيرين من القيادة السعودية، فقد وضعت الهيئة التدابير الاستباقية لرصد ومتابعة التهديدات والمخاطر السيبرانية، وكذلك الاستجابة لأي حوادث سيبرانية في حال وقوعها، إضافة إلى جهود الهيئة الرامية إلى توطين القدرات الوطنية وتعزيز السيادة التقنية في هذا المجال.

وفي هذا السياق، أكدت الهيئة أن ضوابط ومعايير الأمن السيبراني الصادرة عنها عززت أمن وموثوقية الفضاء السيبراني في المملكة، مما كان له الأثر الإيجابي في حماية الجهات الوطنية والبنى التحتية الحساسة في البلاد، كما تتابع الهيئة التزام الجهات الوطنية بتلك الضوابط والمعايير.

وأشارت إلى أنها مستمرة في المتابعة من خلال البوابة الوطنية لخدمات الأمن السيبراني (حصين) والعمل بالشراكة مع جميع الجهات الوطنية لضمان تعزيز الأمن السيبراني الوطني، بوصفه هدفاً ومقوماً أساسياً لحماية المصالح الحيوية للمملكة، والبنى التحتية الحساسة، والخدمات والأنشطة الحكومية والجهات ذات الأولوية في القطاعين العام والخاص.