دي غالهاو: الاتحاد الأوروبي قد يؤجل «بازل 3» إذا لم تلتزم الولايات المتحدة

أعلام الاتحاد الأوروبي ترفرف خارج مقر المفوضية في بروكسل (رويترز)
أعلام الاتحاد الأوروبي ترفرف خارج مقر المفوضية في بروكسل (رويترز)
TT

دي غالهاو: الاتحاد الأوروبي قد يؤجل «بازل 3» إذا لم تلتزم الولايات المتحدة

أعلام الاتحاد الأوروبي ترفرف خارج مقر المفوضية في بروكسل (رويترز)
أعلام الاتحاد الأوروبي ترفرف خارج مقر المفوضية في بروكسل (رويترز)

قال صانع السياسة في المصرف المركزي الأوروبي فرنسوا فيليروي دي غالهاو، الأربعاء، إن الاتحاد الأوروبي «يستطيع ويجب» تأجيل تنفيذ قواعد رأس المال المصرفية إذا تأخرت الولايات المتحدة كثيراً في التنفيذ الكامل لقواعد «بازل 3».

ويشكو الرئيس إيمانويل ماكرون وغيره من المسؤولين الفرنسيين منذ فترة طويلة من أن المصارف الأميركية لا تطبق قواعد رأس مال «بازل 3» بعد الأزمة المالية، مما يضع منافسيهم الأوروبيين في وضع تنافسي أقل، وفق «رويترز».

وقال فيليروي، رئيس المصرف المركزي الفرنسي، إن المنظمين الأميركيين تعهدوا في الآونة الأخيرة من هذا الشهر بالتنفيذ «الكامل والأمين» لقواعد «بازل 3» الدولية للحد الأدنى لرأس مال المصارف.

وقال فيليروي، في مؤتمر صحافي للهيئة التنظيمية المالية الفرنسية (إيه سي بي آر) التي يرأسها أيضاً: «إذا كانت التأخيرات و/أو الاختلافات في المحتوى كبيرة للغاية لسوء الحظ، فإن بوسع أوروبا، بل ينبغي لها... تأجيل دخول الاتفاقية حيز التنفيذ، أو حتى تعديل بنود معينة، خاصة تلك المتعلقة بمخاطر السوق».

وأشار فيليروي إلى أن حزمة من لوائح المصارف في الاتحاد الأوروبي تم اعتمادها في ديسمبر (كانون الأول) تسمح بالتأخير حتى لو لم يكن ذلك الخيار الأفضل.

تأتي قواعد «بازل 3»، التي تنطبق على المصارف ذات الأصول التي تتجاوز 100 مليار دولار، لإصلاح طريقة إدارة رأس المال لدى هذه المصارف، وقد تؤثر بشكل كبير على أنشطتها التجارية والإقراضية.

ودعا ماكرون، الشهر الماضي، إلى مراجعة كيفية تطبيق الاتحاد الأوروبي للقواعد قائلاً: «لا يمكننا أن نكون المنطقة الاقتصادية الوحيدة في العالم التي تطبقها».


مقالات ذات صلة

«يوروبول»: تفكيك قنوات دعائية تابعة لتنظيم «داعش»

أوروبا (من اليسار إلى اليمين) خوسيه دي لا ماتا أمايا من «يوروجست» وألبرتو رودريغيز فاسكيز من الحرس المدني الإسباني وجان فيليب ليكوف من «يوروبول» يقدمون مؤتمراً صحافياً في مقر «يوروبول» حول الإجراءات ضد الدعاية الإرهابية عبر الإنترنت في لاهاي بهولندا 14 يونيو 2024 (إ.ب.أ)

«يوروبول»: تفكيك قنوات دعائية تابعة لتنظيم «داعش»

أعلنت أجهزة أمنية وقضائية أوروبية (الجمعة) أن الشرطة في أنحاء أوروبا والولايات المتحدة تمكّنت من تفكيك خوادم تستضيف وسائل إعلام مرتبطة بتنظيم «داعش» «تحرّض على…

«الشرق الأوسط» (لاهاي)
العالم العربي السلطات المصرية قامت بجهود متواصلة للحد من ظاهرة قوارب الموت (أ.ف.ب)

مصر لتعميم تجربتها مع ألمانيا في مكافحة «الهجرة غير المشروعة» أوروبياً

تسعى مصر لتعميم تجربة المركز المشترك مع ألمانيا لـ«الهجرة والوظائف وإعادة الإدماج»، في كثير من الدول الأوروبية الأخرى، على رأسها إيطاليا وهولندا.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
أوروبا رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين بين عدد من المسؤولين الأوروبيين في بروكسل (إ.ب.أ)

قادة الاتحاد الأوروبي يناقشون توزيع «المناصب العليا»

ناقش قادة الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، مساء اليوم الاثنين، في بروكسل، توزيع «المناصب العليا» في الاتحاد.

«الشرق الأوسط» (بروكسل)
الخليج ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز (واس)

ولي العهد السعودي ورئيس المجلس الأوروبي يبحثان القضايا الدولية

بحث ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، القضايا الإقليمية والدولية، والجهود المبذولة بشأنها لتحقيق الأمن والاستقرار.

«الشرق الأوسط» (منى)
أوروبا رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك أمام باب «10 داونينغ ستريت» بعد إلقاء خطابه الأول رئيساً للوزراء في 25 أكتوبر 2022 (أ.ف.ب)

ماذا حقّق «المحافظون» خلال 14 عاماً من حكم بريطانيا؟

اتسمت الأعوام الـ14 التي قضاها المحافظون في الحكم بالمملكة المتحدة باضطرابات عدة، تمثّلت في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والتقصير في مكافحة جائحة …

«الشرق الأوسط» (لندن)

حجز 50 % من مساحة معرض الدفاع العالمي 2026 في السعودية

جانب من النسخة الأولى لمعرض الدفاع العالمي في الرياض (واس)
جانب من النسخة الأولى لمعرض الدفاع العالمي في الرياض (واس)
TT

حجز 50 % من مساحة معرض الدفاع العالمي 2026 في السعودية

جانب من النسخة الأولى لمعرض الدفاع العالمي في الرياض (واس)
جانب من النسخة الأولى لمعرض الدفاع العالمي في الرياض (واس)

أعلن معرض الدفاع العالمي الذي تنظمه الهيئة العامة للصناعات العسكرية في السعودية حجز 50 في المائة من مساحة العرض المخصصة للنسخة الثالثة في عام 2026، حيث لقي إقبالاً كبيراً من قبل العارضين الدوليين بعد نجاح النسخة الثانية 2024، والتي شهدت مشاركة 773 جهة عارضة على مساحة موسَّعة كانت قد حُجِزَت بالكامل قبل ستة أشهر من موعد المعرض في فبراير (شباط) الماضي.

وأكّد الرئيس التنفيذي لمعرض الدفاع العالمي أندرو بيرسي زيادة الطلب لمساحات العرض قائلاً: «لقد كان الطلب هائلاً؛ إذ تم بالفعل حجز 50 في المائة من مساحة المعرض لنسخته الثالثة، وتم ذلك بعد ثلاثة أشهر فقط من اختتام النسخة الثانية، حيث حجزت العديد من الشركات الكبرى من مختلف مجالات صناعة الدفاع والأمن مساحاتها لعام 2026، الأمر الذي يؤكد مكانة معرض الدفاع العالمي بوصفه حدثاً يستقطب كبرى الشركات والكيانات العالمية والمحلية في هذه الصناعة».

وأضاف بيرسي أن هذا الإقبال يعزز موقع المعرض، حيث سيعمل على زيادة أعداد الوفود الرسمية والعارضين والزوار، بالإضافة إلى زيادة أعداد المتحدثين والمشاركين في جلسات النقاش والعروض التقديمية، وتنوع وعمق المواضيع المطروحة في الجلسات الحوارية.

وأبان بيرسي أن معرض الدفاع العالمي يعمل على دعم صناعة الدفاع والأمن على المستوى العالمي؛ كونه أولاً بوابة للشراكة والتعاون مع قطاع الدفاع في المملكة؛ فضلاً عن كونه حدثاً عالمياً يحقق التواصل وصُنع السياسات ليجمع الوفود رفيعة المستوى من جميع أنحاء العالم بجمهور صناعة الدفاع والأمن من مختلف دول العالم، في إطار يتّسم بالخصوصية.

وفي سياق متصل، يشارك فريق معرض الدفاع العالمي في فعاليات معرض «يوروساتوري»، الذي ينعقد خلال الفترة من 17 إلى 21 يونيو (حزيران) في باريس، مما يتيح للجهات الراغبة بالمشاركة في النسخة الثالثة فرصة معرفة المزيد عن نسخة 2026، وحجز المساحة المتاحة لهم.

يذكر أن معرض الدفاع العالمي 2026 يوفر العديد من فرص وأنشطة التواصل التي شهدت طلباً وإقبالاً كثيفين، بما في ذلك برنامج «لقاء الجهات الحكومية السعودية» الذي يحظى بشعبية كبيرة، بحيث يشارك أحدث التطورات حول إرشادات الأعمال في المملكة، ومتطلبات الاستثمار، وإجراءات الشراكة.