موجز أخبار

موجز أخبار

الثلاثاء - 22 ذو القعدة 1438 هـ - 15 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14140]
قضية ازدواج الجنسية قد تطيح نائب رئيس الوزراء الأسترالي
سيدني - «الشرق الأوسط»: أثيرت مجدداً قضية ازدواج الجنسية على أعلى مستوى في الحكومة الأسترالية، أمس، بعد أن قال بارنابي جويس نائب رئيس الوزراء إنه قد يحمل أيضاً الجنسية النيوزيلندية، لافتاً إلى أنه طلب من المحكمة العليا النظر في هذه القضية. وكان جويس أحدث سياسي أسترالي يقول إنه قد يتأثر لأنه يحمل جنسية دولة أخرى، كما نقلت وكالة الأنباء الألمانية. وينص الدستور الأسترالي على أن أعضاء البرلمان لا يمكن أن يكونوا مواطنين في دولة أخرى. واستقال عضوان من البرلمان، كلاهما من حزب الخضر، هذا الشهر، بعد اكتشاف أنهما يحملان جنسية دولة أخرى دون علمهما، بسبب ولادتهما خارج البلاد. وقال جويس إن المفوضية العليا النيوزيلندية أبلغته أنه من الممكن أن يكون حاملاً للجنسية النيوزيلندية، إذ إن والده ولد هناك. وبموجب قانون نيوزيلندا، فإن أي شخص ولد في خارج البلاد لأب نيوزيلندي في الفترة بين عامي 1949 و1978، يعتبر تلقائياً «مواطناً نيوزيلندياً». وقال جويس: «لقد صدمت عندما تلقيت هذه المعلومات... لقد كنت دائماً مواطناً أسترالياً».

5 جرحى بانفجار داخل مبنى في العاصمة البرتغالية
لشبونة - «الشرق الأوسط»: أدى انفجار تلاه حريق داخل مبنى بحي شعبي يرتاده السياح في لشبونة، مساء الأحد، إلى سقوط 5 جرحى بينهم فرنسيان وألمانيان، على ما أعلنت السلطات المحلية.
وصرح نائب رئيس بلدية لشبونة المكلف الدفاع المدني، كارلوس كاسترو، لوكالة الصحافة الفرنسية أمس، بأن «الحادث الناجم عن تسرب للغاز أدّى إلى جرح خمسة، هم فرنسيان اثنان وألمانيان اثنان وشخص يحمل الجنسية البرتغالية، وجميعهم سياح». وأصيب الفرنسيان والبرتغالي بجروح طفيفة، وغادروا المستشفى صباح أمس. وما زالت ألمانية تتلقى العلاج في العاصمة البرتغالية بعد إصابتها بجروح طفيفة، فيما نقل زوجها إلى المستشفى في كويمبرا في وسط البلاد لإصابته بحروق أكثر خطورة. وأضاف المسؤول أن الجرحى كانوا جميعاً داخل المبنى عند وقوع الانفجار. وكان أكثر من 10 أشخاص في المبنى الواقع في حي الفاما عند وقوع الانفجار. وكان الألمانيان يقيمان في شقة يتم إيجارها للسياح.

العثور على منتجات بيض ملوثة بمبيد حشري في النمسا
فيينا - «الشرق الأوسط»: قالت وكالة سلامة الغذاء بالنمسا، أمس، إن فحوصاً أظهرت أن بعض منتجات البيض المستوردة ملوثة بمبيد حشري قد يكون ضاراً، لتنضم بذلك البلاد إلى قائمة الدول التي تأثرت بمخاوف صحية عالمية. وسحبت متاجر أوروبية الملايين من بيض الدواجن نتيجة لمخاوف من استخدام المبيد الحشري «الفيبرونيل»، فيما تداولت تقارير حول إعدام السلطات الهولندية مئات الآلاف من الدواجن.
وقالت وكالة الصحة وسلامة الغذاء بالنمسا في بيان: «عثر على مادة الفيبرونيل في ربع العينات»، مضيفة أن 80 عينة تم أخذها من بعض المنتجات، كما نقلت وكالة «رويترز». وأضافت دون الخوض في تفاصيل أن التلوث رصد في منتجات بالجملة من ألمانيا وهولندا وبلجيكا وبولندا للاستخدام في المطاعم. وأشارت إلى أن المنتجات الملوثة سيتم سحبها في الحال، على الرغم من عدم وجود أي خطر على الصحة العامة. وعبرت جهات رقابية أوروبية عن قلقها من أن يكون كثير من البيض الملوث قد دخل إلى سلسلة الطعام من خلال منتجات، مثل البسكويت والكعك.
أستراليا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة