مليون ريال غرامة «الفساد الرياضي»... و60 ألفاً لـ«الألفاظ البذيئة»

مليون ريال غرامة «الفساد الرياضي»... و60 ألفاً لـ«الألفاظ البذيئة»

في لائحة الانضباط المعدلة التي أعلنها اتحاد الكرة السعودي
الجمعة - 18 ذو القعدة 1438 هـ - 11 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14136]
اتحاد الكرة أجرى تعديلات واسعة على لائحة الانضباط («الشرق الأوسط»)
الرياض: «الشرق الأوسط»
أجرى اتحاد الكرة السعودي تعديلات واسعة على لوائح عدة لجان، من بينها لجنتا الانضباط والمسابقات، وذلك في إطار رغبتها الجادة في تطوير أنظمته ومواكبة المستجدات الحالية للعبة ومتغيرات كرة القدم السعودية التي انطلق موسمها الكروي أمس.

وبحسب لائحة الانضباط، فقد أدخل اتحاد الكرة السعودي وبشكل مفاجئ الإعلاميين السعوديين من ضمن دائرة «المسؤولين» المهددين بالعقوبات، وذلك بحسب المادة الأولى - الباب الأولى الخاص بالتعريفات إذ أشارت بشرح معنى «المسؤولون» بأنه أي شخص بخلاف اللاعبين يقوم بنشاط يتعلق بكرة القدم بالاتحاد أو هيئة أو نادٍ أو رابطة بغض النظر عن منصبه ومدة النشاط أو نوعه «إدارياً أو رياضياً أو إعلامياً أو أي نشاط آخر»، كما أضافت مديري الاحتراف من ضمن المسؤولين الذين تطالهم عقوبات اللجنة.

ومن خلال مراجعة «الشرق الأوسط» للائحة الانضباط فصلت الأخيرة في العقوبات التي يخضع لها الشخص الاعتباري، وذلك بحسب المادة 11 إذ يمكن للنادي أن يعاقب باللعب دون جمهور كما كان في اللائحة السابقة لكنها أضافت اللعب بإغلاق جزء من أو كامل الملعب، وذلك كخيار جديد بالنسبة لها.

وشرحت اللائحة في المادة 23 لعب المباراة دون حضور جمهور أو إغلاق جزء أو كامل الملعب إذ يلزم أي نادٍ بأن يلعب مباراة مستقبلية، سواء بإغلاق كامل الملعب أو جزء منه دون حضور الجمهور. ويجوز للجنة أن تصدر قراراً بإغلاق جزء من مقاعد الجمهور وفقاً لنسب معينة تحددها اللجنة وفي حال الإغلاق الجزئي من مقاعد الجمهور يجب ألا يؤثر ذلك على تخصيص تذاكر الفريق الضيف أو توفير مقاعد لجمهور الفريق الضيف. ونتيجة للعقوبات الصادرة التي بدأت تتزايد تجاه رؤساء الأندية بشأن الإيقاف الخاص بهم، فقد فصلت المادة 21 من لائحة الاحتراف فيما يخص قضية الحرمان من المشاركة في أي نشاط يتعلق بكرة القدم، إذ كانت اللائحة السابقة عائمة ودون تحديد يذكر إذ كانت تقتصر على الحرمان من المشاركة في أي نشاط كروي فقط دون تفصيل، في حين أن المادة 21 المضافة أمس في اللائحة الجديدة تشدد على أن الحرمان يشمل على سبيل المثال لا الحصر حضور أي مباراة في أي مسابقة أو أي بطولة منظمة من قبل الاتحاد أو المشاركة في أي مباراة في أي مسابقة ينظمها الاتحاد أو الحضور أو المشاركة في أي نشاط تدريبي متصل بأي ناد أو القيام بأي نشاط إداري متصل بكرة القدم أو أي نشاط نيابة عن أي ناد أو حضور أي مهمة أو دورة تتعلق بكرة القدم المنظمة عن طريق الاتحاد أو الجهة المنظمة.

وبحسب الفصل السادس وتحديداً المادة 42 فإن اللجنة قلصت مدد التقادم إلى 30 يوماً إذ لا يجوز المقاضاة عن المخالفات التي ترتكب خلال المباراة بعد 30 يوماً على حدوثها ولا تجوز أيضاً المقاضاة عن المخالفات الأخرى بعد 90 يوماً على المخالفة كما أن مخالفات المنشطات أو الفساد بأي صورة كانت أو المراهنات أو التلاعب أو التأثير في النتائج المباريات لا تخضع للتقادم.

وعدلت اللائحة عقوبة البصق على المنافس إلى 6 مباريات بدلاً من 4 مباريات وضاعفت الغرامة المالية إلى 60 ألف ريال بدلاً من 20 ألف ريال وذلك بحسب المادة 48 الفقرة الرابعة.

وأتاحت اللائحة للجنة فرصة المعاقبة على المخالفات التي لم يتنبه لها مسؤول المباراة وفقاً للمادة 93 الفقرة الأولى.

وشهدت المادة 49 والخاصة بالمخالفات تجاه مسؤولي المباراة تعديلات خاصة على مستوى العقوبات المالية إذ يعاقب أي شخص بـ40 ألف ريال والإيقاف 4 مباريات في حال استخدم أفعالاً أو ألفاظاً أو إشارات عدوانية أو بذيئة أو مهينة تجاه أي مسؤول بالمباراة كما يوقف 6 أشهر أي شخص يقوم بالاعتداء على أي مسؤول بالمباراة مع رفع الغرامة المالية التي تصل إلى 60 ألف ريال كما يوقف 6 أشهر أي شخص يقوم بالبصق على مسؤول المباراة وتغريمه 100 ألف ريال.

كما تم إجراء تعديلات واسعة فيما يخص الإساءات الإعلامية إذ يحظر على أي شخص القيام بأي إساءة إعلامية باستخدام وسائل الإعلام سواء التقليدي أو التلفزيوني أو الإعلام الجديد أو من خلال البيانات الإعلامية أو التصريحات وذلك تجاه اللاعبين أو الأشخاص، أو مسؤولي المباراة، وتغريمه مالياً 40 ألف ريال، وإذا كانت الإساءة تجاه مسؤولي المباراة يعاقب بـ50 ألف ريال، وإذا كان تجاه الاتحاد أو اللجان القضائية وغيرها يغرم مالياً بـ80 ألف ريال، وإذا كان المخالف لاعباً أو من ضمن الجهاز التدريبي أو الطبي يعاقب بالإيقاف عاماً وتغريمه 300 ألف ريال، وإذا كان المخالف مسؤولاً يعاقب بالحرمان عن المشاركة في أي نشاط كروي لمدة عام وتغريمه 300 ألف ريال.

وبحسب المادة 53 فإن أي شخص يشترك فعليّاً في مشاجرة قبل أو أثناء أو بعد المباراة يُعاقَب بالإيقاف ست مباريات مع تغريمه 60 ألف ريال ويجوز للجنة تشديد العقوبة بحق من ابتدأ المشاجرة.

وشهدت اللائحة تعديلات واسعة وتفصيلاً دقيقاً فيما يخص التأثير غير المشروع على نتائج المباريات، وذلك في المادة 76 بعقوبات إيقاف لا تقل عن عامين وغرامات مالية تبدأ بـ300 ألف ريال وتصل إلى نصف مليون ريال.

كما شهدت تفصيلاً فيما يخص الفساد الرياضي بحسب المادة 77 وغرامات تبدأ بنصف مليون وتصل إلى مليون ريال والحرمان من المشاركة وعدم شموله لأي عفوٍ رياضي، كما خصصت المادة 78 عن المراهنات والتحذير بعقوبات مالية وإيقاف، ضد كل من يتعامل معها بطريقة مباشرة وغير مباشرة.

وحوت اللائحة تفصيلا جديدا خص التدابير الوقتية ومنحت للجنة الحق في منحها لأي شخص خضع لعقوبات بحيث يتاح له ممارسة نشاطه حتى يصدر قراره النهائي.
السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة