سلامة: لدى لبنان كل قوانين مكافحة تبييض الأموال

سلامة: لدى لبنان كل قوانين مكافحة تبييض الأموال

حاكم المصرف المركزي أكد أن القطاع البنكي يلعب دوراً مهماً في الاقتصاد
الاثنين - 18 شعبان 1438 هـ - 15 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14048]

أكد حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة، أن القطاع المصرفي يلعب دوراً مهماً في الاقتصاد اللبناني، كما أنه يتعدى الحدود اللبنانية، معلناً أن «لدى لبنان القوانين المطلوبة لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب». وقال سلامة في كلمة له في «مركز دبي المالي العالمي» إن «لبنان بلد وضع عبر السنوات، أنظمة ساعدت في بناء قطاع مصرفي، حافظت على سلامته وساعدت في مواجهة مختلف الأزمات التي حصلت فيه من سياسية وأمنية وحتى مالية عالمية أو بالمنطقة».
وأضاف: «بنينا النموذج المصرفي في لبنان على أساس أن تكون هناك تفرقة بين العمل الذي تقوم به المصارف التجارية، وذلك الذي تقوم به المصارف الاستثمارية. ومنعنا دمج هذين النشاطين ضمن مؤسسة واحدة، الأمر الذي ساعد في أن نحافظ على أموال المودعين عند الأزمات، كما تفادينا أن تكون مواد للمضاربة أو للاستثمارات التي يمكن أن تعرضها للخسائر».
ولفت إلى أن «لبنان أصبح من الدول التي لديها كل القوانين المطلوبة لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب». وأضاف: «بالنسبة أيضًا لمكافحة التهرب الضريبي، فقد أقر لبنان القوانين وأصبح معترفاً به من قبل الـOECD».
وقال: «صحيح أن اليوم تقع أزمات في مؤسسات مالية أو في مصرف محدد، ولكن الأهم ألا نصل إلى مرحلة تجعلنا نجابه أزمة للنظام المالي ككل، وأعتقد أن هذه التجربة قد أعطت نتائجها بحسب دراسات كثيرة مع بعثات صندوق النقد، إذ تعتبر الرقابة على المصارف في لبنان رقابة ممتازة».


لبنان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة