«اسكوتلنديارد» تتهم 3 نساء بـ«الإعداد لعمل إرهابي»

«اسكوتلنديارد» تتهم 3 نساء بـ«الإعداد لعمل إرهابي»

مهاجم البرلمان البريطاني أمام «أولد بيلي» الأسبوع المقبل
الجمعة - 16 شعبان 1438 هـ - 12 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14045]
عناصر أمن بريطانية بوسط لندن أمس ({الشرق الأوسط})

اتهمت شرطة اسكوتلنديارد، لندن، أول من أمس، 3 نساء، بينهنّ أم وابنتها، بـ«الإعداد لعمل إرهابي»، بعد بضعة أيام من اعتقالهنّ خلال عملية أدت إلى إصابة إحداهنّ بجروح.

يأتي توجيه هذه التهم، إثر عملية نُفذت في السابع والعشرين من أبريل (نيسان) داخل منزل في شمال غربي لندن، تم خلالها اعتقال خولا برغوثي البالغة عشرين عاماً، بينما أُصيبت ريزلان بولار (21 عاماً) بالرصاص.

وفي الليلة نفسها، تم اعتقال مينا ديتش (43 عاماً) والدة ريزلان بولار، في كينت بجنوب شرقي إنجلترا، ويجب أن تمثل النساء الخميس أمام قاضٍ.

وسمح للشرطة باحتجاز النساء بهدف استجوابهنّ مطوّلاً. وقد وُجّهت إليهنّ أول من أمس (الأربعاء) تهم «الإعداد لأعمال إرهابية والقتل العمد»، وفقاً لشرطة اسكوتلنديارد.

وتمت عملية السابع والعشرين من أبريل في شمال غربي لندن بعد ساعات على اعتقال خالد محمد عمر علي (27 عاماً) الذي وجه إليه القضاء تهمة «الإعداد لارتكاب أعمال إرهابية» إثر اعتقاله قرب مقر البرلمان البريطاني، وكانت بحوزته سكاكين عديدة.

إلى ذلك، مثل رجل اعتقل قرب مكتب رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، في لندن، الشهر الماضي، أمام محكمة أول من أمس.

وقررت المحكمة حبس خالد محمد عمر علي (27 عاما) بعد توجيه تهم الإرهاب وحيازة مواد تفجيرية إليه.

واعتقل رجال شرطة مكافحة الإرهاب علي وهو من شمال لندن في شارع البرلمان قرب مقر البرلمان ومكتب ماي في داونينغ ستريت يوم 27 أبريل.

وظهر علي بصحبة حارسين مرتديين ملابس رمادية في محكمة وستمنستر، حيث نفى التهم الموجهة إليه وقال إن التماساً بأنه «غير مذنب» جرى تقديمه نيابة عنه.

ويواجه علي تهمة الإعداد لأعمال إرهابية إضافة إلى تهمتين أخريين على صلة بأنشطة في أفغانستان عام 2012، وحيازة متفجرات.

ومن المقرر أن يمثل علي في جلسة تمهيدية أمام محكمة أولد بيلي، وهي المحكمة الجنائية المركزية في لندن، يوم 19 مايو.

واتخذت الشرطة البريطانية تدابیر أمنیة غير مسبوقة في جمیع أنحاء لندن، إذ نشرت عدداً أكبر من رجال الشرطة المدججين بالسلاح، في محاولة لإحباط أي عمليات إرهابية محتملة.

ويأتي هذا التحذير من الشرطة، عقب إحباطها هجوماً بالسكاكين في وستمنستر الشهر الماضي، وكذلك اعتقالها 6 أشخاص في عملية أمنية في ويلسدن شمال غربي البلاد في عملتين منفصلتين.


المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة