3 شروط لرفع الإيقاف عن الكرة الكويتية «دولياً»

3 شروط لرفع الإيقاف عن الكرة الكويتية «دولياً»

العنزي أكد وجود عمل جاد لحل القضية
الجمعة - 15 شعبان 1438 هـ - 12 مايو 2017 مـ
من إحدى مشاركات المنتخب الكويتي «رويترز»

كشف نواف العنزي ممثل الاتحاد الكويتي لكرة القدم في كونغرس الفيفا الذي اختتم في العاصمة البحرينية المنامة، أن هناك 3 أسباب وراء التصويت المخيب للآمال في الكونغرس عن رفع الحظر عن كرة القدم الكويتية وحصد 8 أصوات فقط من ما مجموعة 204 تؤيد قرار رفع الإيقاف.
وبين العنزي في تصريح خاص لـ«الشرق الأوسط» أن الشروط الثلاثة الرئيسية لرفع الحظر هي عودة النظام القديم المعمول به والذي يتوافق مع القانون الدولي للفيفا، وسحب القضايا المرفوعة من قبل هيئة الشباب والرياضة الكويتية على اتحاد كرة القدم المرفوعة في كأس منذ عام تقريبا، وثالث الشروط عودة الاتحادات المنتخبة.
وأضاف: بالنسبة لهذه الملفات فهناك عمل جاد لحلها وفي مقدمتها، سحب القضايا حيث وافقت هيئة الشباب والرياضة على سحب القضايا، ويقوم الوزير خالد الروضان وهو رياضي يخشي على الكرة الكويتية، بدور فعال جدا من أجل حل كل هذه القضايا سريعا.
وعن العدد المخيب للأصوات التي دعمت موقف الكويت وهل يتوقع أنها اقتصرت على دول مجلس التعاون الخليجي إضافة لليمن والعراق ودولة ثالثة من خارج بطولة الخليج قال العنزي: ليس لدي علم صراحة بالدول التي صوتت للكويت، خصوصا أن التصويت يعتبر سريا.
وعن المحاولات التي قاموا بها من أجل كسب أصوات عدد كبير من الدول حول العالم خصوصا أن الوفد الكويتي وجد في المنامة قرابة 4 أيام قبل تصويت كونغرس الفيفا، قال العنزي:كنّا حذرين في هذا الجانب، ولم نتحدث مع بعض الدول، خصوصا أن هناك لجانا تتعلق بالأخلاق، ولذا أبعدنا أنفسنا عن أي مشاكل جديدة قد تنتج جراء هذا الأمر.


البحرين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة