الخارجية الأميركية تخصص 10 ملايين دولار للقبض على الجولاني

الخارجية الأميركية تخصص 10 ملايين دولار للقبض على الجولاني

الخميس - 14 شعبان 1438 هـ - 11 مايو 2017 مـ رقم العدد [ 14044]
صورة أرشيفية لأبو محمد الجولاني

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أمس، عن تخصيص مكافأة مالية تصل إلى 10 ملايين دولار أميركي لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى تحديد موقع أبو محمد الجولاني، زعيم «جبهة النصرة» (هيئة تحرير الشام حالياً). وذكرت الخارجية في بيانها: «هذه أول مرة يقدم فيها برنامج المكافآت التابع للوزارة عرضا لمن يساعد في تحديد مكان الجولاني زعيم جبهة النصرة الإرهابية التي تعتبر الفرع السوري لتنظيم القاعدة».

جدير بالذكر أن الجولاني كان قد تعهد بالولاء لتنظيم القاعدة في أبريل (نيسان) 2013 - وفق بيان الخارجية - الذي أضاف: «لقد تعهد الجولاني بولائه لتنظيم القاعدة وزعيمه أيمن الظواهري بعدما اختلف علنا مع (داعش). وفي يوليو (تموز) 2016 أشاد الجولاني في شريط فيديو مصور نشر على الإنترنت بتنظيم القاعدة». وتحت قيادة الجولاني نفذت «جبهة النصرة» هجمات إرهابية متعددة في جميع أنحاء سوريا، غالبا ما استهدفت المدنيين، كما أفادت الأنباء بأن «جبهة النصرة» اختطفت نحو 300 كردي في أبريل (نيسان) 2015، وأطلقت سراحهم في وقت لاحق، بالإضافة إلى إعلان الجبهة مسؤوليتها عن قتل 20 من سكان قرية درزية في محافظة إدلب السورية.

هذا وضم الجولاني رسميا إلى قائمة الإرهاب الدولية في مايو (أيار) 2013، عندما أدرجت وزارة الخارجية الأميركية اسمه ضمن القائمة تحت سلطة الأمر التنفيذي «13224». كما أن لجنة الجزاءات في مجلس الأمن الدولي وضعت اسمه على قائمة الإرهابيين الخاضعين للجزاءات، مما جعله عرضة للتجميد الدولي وحظر السفر وحظر توريد الأسلحة.

ودعت وزارة الخارجية الأميركية في بيانها الأشخاص الذين لديهم معلومات عن الجولاني بالتواصل مع برنامج المكافآت في الوزارة، سواء هاتفيا أو عن طريق البريد الإلكتروني والتقليدي، ووعدت بسرية المعلومات.


سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة